أئمةُ التيميّة كاذبون يقاتلون تحت راية الصليب

  • الكاتب صادق حسن
  • تاريخ اﻹضافة 2017-06-19
  • مشاهدة 18

أئمةُ التيميّة كاذبون يقاتلون تحت راية الصليب

بقلم_ احمد محمد العربي 
 
على كل باحث ومفكر وطالب للحقيقة أن يبحث في التأريخ الإسلامي ليعرف مدى خسة ونذالة التيمية وأئمتهم الذين يدّعون أنهم فاتحو البلدان و يدافعون عن الإسلام ونسمع أتباعهم يمجدونهم ويقدسونهم لكن عندما تقرأ تأريخ الغزاة الذين طالوا البلاد الإسلامية ، تجد أن ائمة التيمية هم من يساعد الغزاة على احتلال بلدانهم وهذا لأجل مصالحهم وتسلطهم على رقاب الآخرين ، هنا سنبين هؤلاء القادة وقبح أفعالهم وتعاونهم مع الأعداء لاحتلال البلاد الإسلامية وهذا ما جاء من كتبهم ورواة أحاديثهم وكما بين المحقق حيث جاء 
في الذهبي: سير أعلام النبلاء16/ (379ـ 385): [المستعصم بالله]: قال (الذهبي): {{1..2..3- ثمَّ قال (الذهبي): {{وَفِي سَنَةِ اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعِيْنَ وستِّمائة (642هـ): أـ كَانَ حِصَارُ الخُوَارِزْمِيَّةِ عَلَى دِمَشْقَ فِي خدمَةِ صَاحِب مِصْر، وَاشتدَّ القَحْط بِدِمَشْقَ ثُمَّ التَقَى الشَّامِيُّوْنَ وَمَعَهُم عَسْكَر مِنَ الفِرَنْج وَالمِصْرِيين وَمَعَهُمُ الخُوَارِزْمِيَّةُ بَيْنَ عَسْقَلاَنَ وَغَزَّةَ، وَاندكَّ صَاحِب حِمْص، وَنُهِبَتْ خَزَائِنُه وَبَكَى، وَقَالَ: قَدْ علمتُ بِأَنَّا لاَ نُفلح لَمَّا سِرْنَا تَحْتَ الصُّلبَانِ، وَاشتدَّ الحصَارُ عَلَى دِمَشْق.. ب- وَمَاتَ الوَزِيْرُ ابْنُ النَّاقِدِ، فَوزرَ المُؤَيَّدُ ابْنُ العَلْقَمِيّ وَالأُسْتَاذُ دَارِيَة لِمُحْيِي الدِّيْنِ ابْنِ الجَوْزِيّ، [[لاحِظ: إنَّ ابن العلقمي لم يكن وزيرًا قبل أنْ يصير وزيرًا في سنة (642هـ)، فلم يكن له أيّ دور تنفيذي أو استشاري في عمليّة المؤامرة والانقلاب على خفاجي واغتياله وتضييعه، وليس له أيّ دور في تنصيب الخليفة المستعصم الذي لا يَصلُح لأنْ يرعى بضع أغنام، فكيف بشعوب الإسلام وبلدانها؟!! ولا دور لابن العلقميّ في تمكّن الدويدار والشرابيّ والمماليك السلاجقة وسيطرتهم على مقاليد الحكم في بغداد، وبالتأكيد لا دور له في زمن خلافة المستنصر، فيكذب كلّ مَن يدَّعي خلاف ذلك!!!]]..11..}} 
 وهذا هو منهج أئمة التيمية لم نجد فيه سوى العمالة والخراب لبلاد المسلمين واليوم أتباعهم الدواعش نراهم يسلكون منهجهم فهم يتعاونون مع الأميركان واليهود ليقتلوا ويبيحوا دماء المسلمين لأجل إرضاء أسيادهم وأوليائهم ..
https://b.top4top.net/p_534gpqsx1.jpg

===============
 المحاضرة الرابعة والاربعون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري" https://www.youtube.com/watch?v=9sYRWIWp6Bs

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة