أكبر الجرائم المروية .... تقطع لسان أبن تيمة

أكبر الجرائم المروية .... تقطع لسان أبن تيمة

 بقلم / نور محمد

 لايخفي على الجميع أهمية بيت المقدس وقداستة للمسلمين من الناحية الدينية والاقتصادية والسياسية وكما لايخفى عليكم ماحدث فيها من انتهاكات من قبل الفرنج وغيرهم وجرى ما جرى فيها من قتل وحرق وسفك دماء وسبي والتاريخ يذكر لنا تفاصيل كثيرة عن هذا الاحتلال وماذا حدث وكيف حدث . ولا اريد ان اسرد تفاصيل هذا بقدر ما اريد اذكر لكم بعض ماذكر وما خفى على الكثير حول احتلال القدس من قبل الفرنج في سنة ( ستة وعشرين وستمائة (626هـ) حيث كانت هناك خيانة كبرى ارتكبت من قبل أبناء الملك العادل بتسليم بيت المقدس الى الفرنج وسكوت ابن تيمة عن هذه الخيانة الكبرى كانما قطع لسانه وبلعه وهذا ماتطرق له رجل الدين العراقي الصرخي الحسني في محاضرته (35) من بحث - وقَفَات مع.. تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري حيث ذكر في .المورد2: خيانة عظمى وجريمة كبرى!!! بل مِن أكبر الجرائم والخيانات يرتكبها أبناء الملك العادل!!! وقد قُطِعَ لسان ابن تيمية هنا وبلعه حتى مِن دون أن يشرب الماء بعده!!! فلم تصدر منه أيَّةُ خزعبلة مِن خزعبلاته التدليسيّة الافترائيّة الكاذبة الفاحشة في تعليق فشله وهزيمته وخيانته وانحرافه وضلالته على الآخرين كعناوين ابن سبأ وسبئيَّة وابن علقمي وعلقميّة ومجوس وشيعة وروافض!!!
 https://www.youtube.com/watch?v=akW8DjvUMtY

 وكما ذكر أيضاً أفعال أبناء الملك العادل وهم يتصارعون في مابينهم على الملك. الأخ مع أخيه والأخ مع أبن أخيه . وأبن الأخ مع عمه . والفرنج يحتلون المدن!!!

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة