أوتار شجن ---------

  • الكاتب على كمال
  • تاريخ اﻹضافة 2016-12-23
  • مشاهدة 8

أوتار شجن ---------

سألت عنكم ؛ الغدير شوقاً فأخبرني

أن قلوبكم زمناً قد غادرت مراكبي

ولم تعد السفن الآن تهجع في الليل

إلا في الحواري وفي بيوتات العذّل

وأطياف الشموس، قد تداعت بعلّة

أن القلوب تئن من الحب، وتتوجع

وفي كل زمان سيروق لها مضجع

وكأن هتافات الطيور قد ولت هاربة

تسابق نسائماً وحملت معها أشجاني

في يوم كنت عنكم في التيه شاردة

حملتم الراية وسألتم الأدغال عني

وكذا على الشواطئ توافدت خلاني

حملوني عالأكتاف في زينة ومهاب

في القلب لوعة المحبين ليتهم عادوا

على المراكب كما كانوا في الزمان

لميس***

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة