أيها التيمية لماذا لا تحرِّرون البيت المقدَّس وهو ينزف دمًا؟!! بقلم .محمد النائل

أيها التيمية لماذا لا تحرِّرون البيت المقدَّس وهو ينزف دمًا؟!! بقلم .محمد النائل

التاريخ يسجل واحدة من أغرب الحوادث، التي أضاع فيها حاكم مسلم أحد أقدس المقدسات، بطيشه واستهتاره ورغبته في تحصين ملكه.

وكان "الكامل محمد" استطاع هزيمة الصليبيين في حملتهم الصليبية الخامسة على مصر، بعدما شك في قدرته على ذلك، وحقق النصر بفضل تضامن أشقائه، ورفض المصريين جعلَ بيت المقدس ثمناً لعودة الصليبيين عن مصر، لكن خلاف "الكامل محمد" مع أشقائه، ولا سيما "المعظم عيسى"، حاكم دمشق، على الملك، جعل كلاًّ منهما يستقوي بأعداء الأمة على بني جلدته، بل على أخيه بالدم.

هكذا استعان "السلطان الكامل" بالإمبراطور فريدريك الثاني إمبراطور الدولة الرومانية في غرب أوروبا، وكان ثمن دعم فريدريك الثاني؛ بيت المقدس، وجميع فتوح صلاح الدين الأيوبي بالساحل الشامي!.

الأغرب في الأمر كله؛ أن القدر شاء أن يأتي فريدريك الثاني إلى بلادنا لدعم "الكامل محمد"، وقد توفى الله شقيقه اللدود "المعظم عيسى"، ما يعني بطلان الاتفاق على تسليم بيت المقدس، لذهاب الموضوع الذي قام الاتفاق -غير المشروع- على أساسه، ومع ذلك فقد "أوفى" السلطان "الكامل محمد" بعهده لفريدريك الثاني وأعطاه القدس، مبرراً فعلته بأنه أعطاه الكنائس فقط، بينما بقي المسجد الأقصى بيد المسلمين!.

أنّ الفرنج لم يبدؤوا بعمل عسكريّ، ولم يقصدوا بيت المقدس، فكان السقوط والخيانة بمبادرة مِن الأيوبيين أبناء العادل، وبعد أن اتفقوا فيما بينهم، واتحدتْ كلمتهم، فإذا بهم يسقطون سقوطًا مدوّيًا، ولله في خَلقِه شؤون !!!

والغريب جدًّا جدًّا أنّ أصل اجتماع أبناء العادل، واتّفاقهم أتى بسبب استنجاد صاحب دمشق (الملك داوود حفيد العادل) بعَمِّه (الملك الأشرف ابن العادل) ضد عمّه الآخر (الملك الكامل ابن العادل) الذي تحرَّك لاحتلال دمشق، وأخْذِها مِن ابن أخيه داوُد، فإذا ببوصلة أبناء العادل الأيوبيّ تفقد السيطرة على نفسها، فتتَّجه نحو الفِرِنج فتُسلّمهم البيت المقدّس ومناطق أخرى مِن بلاد الإسلام، فالخزي والعار لأئمّة التيميّة ودولتهم المقدَّسة القدسيَّة فلقد كشف المحقق الكبير المرجع الصرخي الكثير من الملابسات في التاريخ الإسلامي لحقق وينقب في التاريخ المزيف المليئة بالمفاجآت والأكاذيب من خلال محاضراته الأسبوعية في العقائد والتأريخ الإسلامي  : -

يا مارقة الدين والإنسانيّة أيها التيمية لماذا لا تحرِّرون البيت المقدَّس وهو ينزف دمًا؟!!

وقَفَات مع.. تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!!!..أسطورة (2): تجسيم وتقليد وجهل وتشويش..أسطورة (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: الجهة الأولى..الجهة الثانية..الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!!..الأمر الخامس..المورد1:..المورد2: خيانة عظمى وجريمة كبرى!!! بل مِن أكبر الجرائم والخيانات يرتكبها أبناء الملك العادل!!! وقد قُطِعَ لسان ابن تيمية هنا وبلعه حتى مِن دون أن يشرب الماء بعده!!! فلم تصدر منه أيَّةُ خزعبلة مِن خزعبلاته التدليسيّة الافترائيّة الكاذبة الفاحشة في تعليق فشله وهزيمته وخيانته وانحرافه وضلالته على الآخرين كعناوين ابن سبأ وسبئيَّة وابن علقمي وعلقميّة ومجوس وشيعة وروافض!!! لنرى ماذا حصل في سنة (626هـ): الكامل10/(434): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ سِتٍّ وَعِشْرِينَ وَسِتِّمِائَةٍ (626هـ)]: [ذِكْرُ تَسْلِيمِ الْبَيْتِ الْمُقَدَّسِ إِلَى الْفِرِنْجِ]: قال (ابن الأثير): {{فِي هَذِهِ السَّنَةِ أَوَّلَ رَبِيعٍ الْآخِرِ، تَسَلَّمَ الْفِرِنْجُ -لَعَنَهُمُ اللَّهُ- الْبَيْتَ الْمُقَدَّسَ صُلْحًا، وَسَبَبُ ذَلِكَ: 1..2..7ـ فَسَارَ (الأشرف) إِلَى دِمَشْقَ، وَتَرَدَّدَتِ الرُّسُلُ بَيْنَهُ وَبَيْنَ أَخِيهِ الْمَلِكِ الْكَامِلِ فِي الصُّلْحِ، فَاصْطَلَحَا وَاتَّفَقَا، وَسَارَ الْمَلِكُ الْأَشْرَفُ إِلَى الْمَلِكِ الْكَامِلِ وَاجْتَمَعَ بِهِ. 8ـ فَلَمَّا اجْتَمَعَا، تَرَدَّدَتِ الرُّسُلُ بَيْنَهُمَا وَبَيْنَ الْأَنْبرورِ مَلِكِ الْفِرِنْجِ دَفَعَاتٍ كَثِيرَةً، فَاسْتَقَرَّتِ الْقَاعِدَةُ عَلَى أَنْ يُسَلِّمُوا إِلَيْهِ الْبَيْتَ الْمُقَدَّسَ وَمَعَهُ مَوَاضِعُ يَسِيرَةٌ مِنْ بِلَادِهِ، وَيَكُونُ بَاقِي الْبِلَادِ مِثْلُ الْخَلِيلِ، وَنَابُلُسِ، وَالْغَوْرِ، وَمَلَطْيَة، وَغَيْرُ ذَلِكَ بِيَدِ الْمُسْلِمِينَ. 9ـ وَلَا يُسَلَّمُ إِلَى الْفِرِنْجِ إِلَّا الْبَيْتُ الْمُقَدَّسُ وَالْمَوَاضِعُ الَّتِي اسْتَقَرَّتْ مَعَهُ. 10ـ وَكَانَ سُورُ الْبَيْتِ الْمُقَدَّسِ خَرَابًا [قَدْ] خَرَّبَهُ الْمَلِكُ الْمُعَظَّمُ، وَقَدْ [ذَكَرْنَا] ذَلِكَ. 11ـ وَتَسَلَّمَ الْفِرِنْجُ الْبَيْتَ الْمُقَدَّسَ، وَاسْتَعْظَمَ الْمُسْلِمُونَ ذَلِكَ وَأَكْبَرُوهُ، وَوَجَدُوا لَهُ مِنَ الْوَهْنِ وَالتَّأَلُّمِ مَا لَا يُمْكِنُ وَصْفُهُ}}، [أقول: حاول ابن الأثير تخفيف المصاب والتقليل مِن قبح الجريمة والخيانة العظمى التي ارتكبها أبناء الملك العادل، فقدَّم مبرِّرات خيانة بيت المقدس والمقدَّسات الإسلاميّة: أ..ب.. و- البيت المقدَّس يبكي وينزف دمًا، ويشكو إلى الله تعالى المظلوميّة التي هو فيها، فلماذا إذن لا تقتدون بصلاح الدين، فتحرِّرون البيت المقدَّس؟!!..ل..]..المورد5..

لقد بيّنت قضيّة تسليم بيت المقدس بروز عوامل الضعف على الجبهة الإسلامية، وكيف مكّنت الفرنج الصليبيين من السيطرة على الأراضي المقدسة، وكيف مكّنت من إطالة أمد وجودهم في الشرق، حتى لفظ العدوان الفرنجي الصليبي أنفاسه الأخيرة على يد المماليك بعد أن جثم على صدورنا قرنين من الزمان.

إن إشاعة فكرة أو ثقافة معينة لأيّة أمّة يجعل سلوك المجتمع متوافقاً معها، وتصبح (ثقافة الخيانة) أمراً هيّناً، فما أشبه الحاضر بالماضي، فاتفاقيات: كامب ديفيد وأوسلو ووادي عربة تفصح عن هذه الحقيقة.

مقتبس من المحاضرة {35} من بحث : " وقفات مع.... توحيد_التيمية_الجسمي_الأسطوري" بحوث : تحليل موضوعي في العقائد و التاريخ_الإسلامي للسيد الصرخي الحسني 20 رجب الأصب 1438 هـ -18-4-2017 م

https://www.youtube.com/watch?v=Gb6oymCF9Yk

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة