ابن العِبري يشخِّص افتتان أئمة الدواعش بالشراب والطيور!!!

  • الكاتب صادق حسن
  • تاريخ اﻹضافة 2017-08-16
  • مشاهدة 3

ابن العِبري يشخِّص افتتان أئمة الدواعش بالشراب والطيور!!!

بقلم/ صادق حسن
إلى كل من يهمه الإسلام ودين المسلمين من الانحرافات الفكرية عليه أن يطلع على تأريخ التيمية وأئمتهم الذين يغررون ببعض المرتزقة باسم الدين والدفاع عن المسلمين فأي دين هذا الذي جاء به أئمة التيمية إنه دين اللهو واللعب على مشاعر الآخرين إنه دين الدنيا وملذاتها الذين نرى أئمة التيمية فنوا أعمارهم لأجل هذا الدين الجديد الذي جاؤوا به بدلاً عن دين المسلمين الذي يعتقدون به وهنا سنعرف حقائق خفيت على المسلمين بسبب المدلسين والكذابين الذين أرادوا أن يروجوا لهذا المنهج الفاسد فقد كشف المحقق الإسلامي السيد الصرخي فساد عقيدة هؤلاء القادة الذين أصبحوا ناصرين للإسلام عند اتباعهم الجهلة وهذا مابينه أحد رواة أئمة التيمية وكشف خداعهم وكذبهم على المسلمين حيث قال ابن العِبري/ (254): أـ المستعصم بن المستنصر: وفي سنة أربعين وستمائة (640هـ) بويع المستعصم يوم مات أبوه المستنصر، وكان صاحب لهو وقَصْف (صاحب لهو ولعب وافتنان في الطعام والشراب)، شَغِف بلعب الطيور (أحبّ وأصاب قلبه وأولعَ بلعب الطيور)، واستولتْ عليه النساء. ب ـ وكان ضعيف الرأي، قليل العزم، كثير الغفلة عمّا يجب لتدبير الدول. جـ ـ وكان إذا نبّه على ما ينبغي أن يفعله في أمر التّتار، إمّا المداراة والدخول في طاعتهم وتوخّي مرضاتهم، أو تجييش العساكر وملتقاهم بتُخُوم خراسان قبل تمكّنهم واستيلائهم على العراق، فكان يقول: {أنا بغداد تَكْفِيني ولا يستكثرونها لي إذا نزلتُ لهم عن باقي البلاد، ولا أيضًا يهجمون عليّ وأنا بها وهي بيتي ودار مَقامي (مُقامي)}، فهذه الخيالات الفاسدة وأمثالُها عَدَلَتْ به عن الصواب، فأصيب بمكاره لم تَخْطُر ببالِه. د ـ وفي سنة احدى وأربعين (641هـ)، غزا يساورنوين الشام، ووصل إلى موضع يسمّى حيلان على باب حلب، وعاد عنها لحفي أصاب خيول المغول [تَقَشَّرَت حَوافر الخيول مِنْ كَثْرةِ الْمَشْيِ]. هـ ـ واجتاز بمَلَطية، وخرّب بلدها، ورعى غَلّاتِها وبساتينَها وكرومَها، وأخذ منها أموالًا عظيمة حتى خَشَلِ النساء وصُلبان البِيَع ووجوه الأناجيل وآنية القُدّاس المصوغة مِن الذهب والفضة، ثم رَحَلَ عنها. و ـ وأقحطتِ البلاد بعد ترحال التتار، ووبئتِ الأرض، فهلك عالَمٌ، وباعَ الناسُ أولادَهم بأقراص الخبز، [لاحِظ: في البلاد الإسلاميّة إنّ الملوك، السلاطين، الأئمة، الخلفاء، يعيشون مترفين في غنى ورقص وطرب وفجور وخمور، بينما الناس تبيع الأولاد وثمنهم أقراص مِن الخبز!!! أين الخليفة الأوّل أبو بكر (رضي الله عنه؟!! أين عمر (رضي الله عنه)؟!! أين أهل البيت (عليهم السلام)؟!! أين علي (عليه السلام)؟!! أين النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)؟!! أين هؤلاء وأين هؤلاء الأئمة الفجرة، أئمة ابن تيمية، وقادة ابن تيمية، وخلفاء ابن تيمية؟!!] ز..}}
إذا هذا هو دين ومنهج قادة وأئمة الدواعش الذين نراهم اليوم يسيرون على منهجهم المنحرف الذي مزق وحدة الإسلام والمسلمين وفتك في البلاد الإسلامية وحصل القتل والذبح والدمار لأجل أن يدافعوا عن منهج ودين أئمتهم لا كما يزعمون بأنهم يدافعون عن دين النبي وآله وصحبه الذين جاؤوا به فدين المسلمين بريء من أفعالهم القبيحة التي لا تمت للإسلام بأي صله فعلى جميع المسلمين أن يحذروا منهج الدواعش القاتل للبشرية جمعاء دون أن يفرق بين طوائف المجتمع فكل المسلمين في خانة القتل عند الدواعش التيمية 
مقتبس من المحاضرة {48} من #بحث ( وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري)#بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_المحقق 
18 ذي القعدة 1438 هـ 11_8_2017م
https://d.top4top.net/p_591jy4vu1.jpg

================
المحاضرةُ الثامنة والأربعون وَقَفاتٌ مع... تَوحيدِ ابن تَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري"https://www.youtube.com/watch?v=ePeLthHW0c4&t=336s

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة