اديان الجاهلية نجدها عن ابن تيمية

-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اديان الجاهلية نجدها عن ابن تيمية

في عصر الجاهلية كان الناس يصنعون لهم في كل مناسبة صنما ليعبدوه ويترجموا صورة لربهم بهيئة انسان او حيوان وما شابه

فالتجارة صنعوا لها ربا والزواج له ربا والمطر والسقاء له صنما ولحماية اموالهم ربا حارسا وقوافلهم تحمل الارباب وبمرور السنوات ملئت مكة بمئات الاصنام فضلا عن البيوت والمحال التجارية حتى وصلت بهم الحال الى حمل اربابهم وأصنامهم على أكتافهم

ويبدو ان الاسلام لم يغير من اتباع ابن تيمية شيئا ولم يؤثر في أخلاقهم الرسول محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم ولم يغير منهم القرءان خصلة ما لأننا وجدنا اديان  الجاهلية عن ابن تيمية  كما ذكر ابن كثير في كتاب البداية والنهاية  وهو الكتاب المقدس عند  التيمية ان لهم ربا في كل ظرف سياسي او ازمة خانقة

هذا اسلوب التدليس التيمي الذي كشف عنه النقاب المحقق والمرجع الصرخي الحسني من خلال محاضرات تاريخية

حتى يدخل الصرخي الى تحليل مواقف خلفاء التيمية في بغداد  سنة 656 للهجرة وقبيل احتلال بغداد من قبل التتار  حتى كانت حربا عظيمة فسقطت بغداد بيد المغول وكانت وقعة على الاسلام والمسلمين حتى نهبت دور قرابات الوزير

هؤلاء هم قادة و دواعش التيمية الذين يشرعون للنهب والسلب والقتل مبينا اي الصرخي الحسني أصول ومنابع التكفير والسلب والنهب الذين شرع لهم أئمة التكفير كل هذه افعال القبح  والفساد الذين لم تحملهم الحمية ألا على عائلات الوزير وحاشيته وباقي الناس لا يهتم لهم ولا يبكي عليهم ابن تيمية وربه الشاب الامرد

وذكر الصرخي ان في نهاية المطاف وجد التيمية صنما يقال له  العلقمي ليرموا على كاهله تهمة الخيانة العظمى والتأمر مع التتار ضد الخليفة الذي حصل على مكرمات هولاكو مقابل تسليمهم بلاد المسلمين عنوة مقابل المحافظة على حياتهم ومكاسبهم ومناصبهم

فقد وجد التيمية صنما يرمون على عاتقه فشلهم وخيانتهم وخستهم وتأمرهم ضد المسلمين وبلاد الاسلام فكل دين في الجاهلية تجده عند التيمية

https://www.youtube.com/watch?

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة