استفهام للعقول والإنسان وليس للحجارة والبهائم!!!

  • الكاتب صادق حسن
  • تاريخ اﻹضافة 2017-08-04
  • مشاهدة 3

استفهام للعقول والإنسان وليس للحجارة والبهائم!!!

بقلم /صادق حسن
حقائق تكشف مع الزمن وأمور بانت للعيان فهل يتعظ الناس هل تميز هل بقي شيء بعد من أفعال التيمية وأئمتهم أصحاب العقول الضيقة التي لا يفقهون بها بل هم كالانعام والبهائم وبسبب تفكيرهم وفكرهم الخاوي الفارغ أصبحت البلدان الإسلامية بيد الغزاة يصولون ويجولون بها حتى سفكت دماء المسلمين وخربت البلاد وهجرت العباد وهم يقولون أن التتر جاؤوا لأجل أن يعرفوا هل يوجد جيوش تصد جيوشنا فيا مارقة أين قادتكم وأين خططهم العسكرية لدفع الغزاة وصدهم لكن اتضح أنهم لا يصلحون أن يكونوا سوى رعاة لا أكثر لأن عقولهم كالحجارة فقد كشف المحقق الصرخي فشل هؤلاء القادة وتعاملهم في الحروب تسبب في ضياع المسلمين وبلدانهم وهذا ماجاء في أم كتبهم ورواة أحاديثهم حيث جاء 
في الكامل10/(260- 452): ابن الأثير: 1..2..39- قال ابن الأثير، ج10/451: {{[ذِكْرُ طَاعَةِ أَهْلِ أَذْرَبِيجَانَ لِلتَّتَرِ]: أـ وَلَقَدْ وَقَفْتُ عَلَى كِتَابٍ وَصَلَ مِنْ تَاجِرٍ مِنْ أَهْلِ الرَّيِّ فِي الْعَامِ الْمَاضِي، قَبْلَ خُرُوجِ التَّتَرِ. ب ـ فَلَمَّا وَصَلَ التَّتَرُ إِلَى الرَّيِّ وَأَطَاعَهُمْ أَهْلُهَا، وَسَارُوا إِلَى أَذْرَبِيجَانَ، سَارَ هُوَ مَعَهُمْ إِلَى تِبْرِيزَ. جـ ـ فَكَتَبَ إِلَى أَصْحَابِهِ بِالْمَوْصِلِ يَقُولُ: إِنَّ الْكَافِرَ - لَعَنَهُ اللَّهُ - مَا نَقْدِرُ أَنْ نَصِفَهُ، وَلَا نَذْكُرَ جُمُوعَهُ حَتَّى لَا تَنْقَطِعَ قُلُوبُ الْمُسْلِمِينَ، فَإِنَّ الْأَمْرَ عَظِيمٌ. د ـ وَلَا تَظُنُّوا أَنَّ هَذِهِ الطَّائِفَةَ الَّتِي وَصَلَتْ إِلَى نَصِيبِينَ وَالْخَابُورِ، وَالطَّائِفَةَ الْأُخْرَى الَّتِي وَصَلَتْ إِلَى إِرْبِلَ وَدَقُوقَا، كَانَ قَصْدُهُمُ النَّهْبَ، إِنَّمَا أَرَادُوا أَنْ يَعْلَمُوا هَلْ فِي الْبِلَادِ مَنْ يَرُدُّهُمْ أَو لَا؟ [[التفتْ: وكأنما هذه السرايا التي اجتاحتِ البلدان بمثابة سرايا الاكتشاف كما يبيّن هذا التاجر بأنّها عبارة عن جس نبض، ويقولون: التتار لا يعلمون ماذا في بغداد وأرسل إليهم ابن العلقمي المعلومات وبناءً على تلك المعلومات تحرّكوا!!! خرافة تيمية بامتياز!!!]] هـ ـ فَلَمَّا عَادُوا، أَخْبَرُوا مَلِكَهُمْ بِخُلُوِّ الْبِلَادِ مِنْ مَانِعٍ وَمُدَافِعٍ، وَأَنَّ الْبِلَادَ خَالِيَةٌ مِنْ مَلِكٍ وَعَسَاكِرَ، [[تعليق: في سنة (628هـ) تيقّن التتار أنّ البلاد خالية مِن ملك وعساكر!!! أي أنّ خليفةَ بغداد وكلَّ سلاطين دُوَل الإسلام وعساكرَهم لا اعتبار لهم عند التتر ولا يمثّلون أي قوة تُذكر، إلى المستوى الذي يعتبرون فيه البلاد خالية مِن أيِّ ملك وأيِّ عساكر!!! وهذا في سنة (628هـ)، فكيف إذن الحال في سنة (656هـ)؟!! وكيف نتصوّر إذن وجود عاقل يقول أو يحتمل أنّ ابن العلقمي سببُ مجيء المغول وسقوط بغداد وخلافتها؟!! استفهام للعقول والإنسان وليس للحجارة والبهائم!!!]] و ـ فَقَوِيَ طَمَعُهُمْ، وَهُمْ فِي الرَّبِيعِ يَقْصِدُونَكُمْ. ز ـ وَمَا يَبْقَى عِنْدَكُمْ مُقَامٌ، إِلَّا إِنْ كَانَ فِي بَلَدِ الْغَرْبِ، فَإِنَّ عَزْمَهُمْ عَلَى قَصْدِ الْبِلَادِ جَمِيعِهَا، [[يعني بغداد غير مستثناة يا أغبياء يا مدلِّسة يا داعشة الفكر والأخلاق!!!]] ح ـ فَانْظُرُوا لِأَنْفُسِكُمْ. هَذَا مَضْمُونُ الْكِتَابِ، فَإِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ، وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ}}، [[وبهذا انتهى المقتبس موضع الحاجة، وبه انتهى أيضًا تأريخ ابن الأثير إلى سنة (628هـ)، وبأحداث هذه السنة انتهى كتابه الكامل في التاريخ]].
هؤلاء هم قادة التيمية وهذه عقولهم فكيف باتباعهم الدواعش الذين نراهم اليوم اتخذوا نفس المنهج لأنهم أرادوا الانتصار لأئمتهم لا لأجل الدين والإسلام كما يدعون وهذا يدل على عقولهم المتحجرة وتفكيرهم الفاسد الذي جاؤوا به للتغرير ببعض المرتزقة وتحريفهم عن عقيدتهم ودينهم 
مقتبس من المحاضرة { 47} من #بحث ( وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري)#بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي#للمرجع الأستاذ المحقق
27 شوال 1438هـ - 22-7-2017م
https://d.top4top.net/p_575foct51.jpg

===============
المحاضرةُالسابعة والأربعون وَقَفاتٌ مع...تَوحيدِابن تَيْمِيّةالجِسْمي الأسطوري"https://www.youtube.com/watch?v=DXEpOu05BTk

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة