الأردن أولا

الأردن أولا

1.  الأردن أولا عنوان لشعار أطلق بمبادرة من جلالة الملك عبد الله الثاني ليتحول إلى مشروع إصلاح سياسي شامل للدولة الأردنية ، وجاءت هذه المبادرة لتنتشل الوضع الداخلي من حالة الترقب السلبي المرهون بالحدث الخارجي إلى حالة المبادرة والفعل الداخلي .

2.  ولتحقيق أهداف الشعار صدرت الارادة الملكية السامية  في 30 /10/ 2002 بتشكيل هيئة الأردن أولا لوضع الوسائل والآليات لكي يتحول الشعار إلى  برنامج نهوض سياسي وطني لجميع الأردنيين .

مفهوم شعار الاردن اولا  

3.   بداية ما الذي تعنيه كلمة الاردن ؟ انها تعني الوطن …الدولة … وجميع عناصرها ومقوماتها الموصوفة في التعريف الشامل المعترف به عالميا والذي ينص على( ان الوطن جمع طبيعي شامل من الناس يرتبطون بوحدة ارضهم ذات الحدود الدولية المعترف بها ولغتهم المتميزة وينحدرون من اصل وتاريخ مشترك واحد ويعتنقون حضارة وثقافة وعادات وتقاليد وروابط اجتماعية مشتركة ويشكلون دولة سياسية مستقلة ذات سيادة ويتعاونون ويتعاضدون فيما بينهم ويقيمون سلطاتهم التي تحكمهم بإرادتهم ويسعون لتحقيق مصالح سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية مشتركة ) .

4.  من هذا التعريف الموجز نستطيع فهم حقيقة ان النداء الهاشمي النبيل للتفكير في جعل الاردن اولا يشمل بعفوية معقولة مقبولة : شعبنا الاردني اولا … ارضنا وبيئتنا ومصادر ثرواتنا اولا … لغتنا العربية الصحيحة اولا … اصلنا وتاريخنا العربي وكل تجاربنا الانسانية اولا .. وحضارتنا وثقافتنا وعاداتنا وتقاليدنا واجتماعياتنا اولا …ودولتنا واستقلالها وسيادتها اولا … وتعاوننا وتعاضدنا اولا … وحكم انفسنا بسلطاتنا التي نقيمها بارادتنا الحره اولا … وسعينا نحن الشعب كل واحد منا لتحقيق مصالحنا المشتركة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية اولا .                                                 

 5.   من هنا نستطع القول ان شعار الأردن أولا هو الرافعة الكبرى التي     من شأنها صهر الأردنيين والأردنيات جميعا في نسيج اجتماعي موحد يحفز حسهم بالانتماء لوطنهم والاعتزاز بأردنيتهم وعروبتهم واسلامهم في مناخ من الحرية والديمقراطية والتعددية والتسامح والعدالة الاجتماعية، وجامع مشترك لنسيج مجتمعنا الموحد ، وهو خطة عمل للمثقف والسياسي والنقابي وللحزبي أكان إسلاميا …أم قوميا … ام وسطيا ، وبعيدا عن كل الانحيازات السياسية والدينية والعرقية .

6.  الدعوة للأردن أولا ليست دعوة للانكفاء او الانغلاق ، فالأردن الفخور بهويته الاسلامية وانتمائه العربي والمدافع دوما عن حقوق الأمة ومصالحها سيبقى كعهد أمته به ، رافعا شعار الوحدة والبناء والتضامن العربي ، ومتمسكا بمبادئ الدين الإسلامي السمحة، يؤمن اشد الإيمان  بان أردنا عزيزا مقتدرا منيعا باقتصاده وامنه الاجتماعي هو خير عون وسند لمحيطه العربي ، ويسند أشقاءه عربا ومسلمين .

أبعاد الشعار

7.   شعار الأردن أولا يرتكز من حيث مضمونه على ثلاثة أبعاد هي :

 أ .   البعد الفكري / التاريخي.

(1)   فالشعارات لا تأتي من فراغ ، بل توضع لتحديد معالم المرحلة التي تمر بها الأوطان ، ولقد رفع الأردن شعارات مختلفة لكل مرحلة من مراحل حياته فابتدأ في الستينات بشعار : " فلنبن هذا البلد ولنخدم هذه الأمة " ترجمة لحاجة البلاد إلى الاستثمار في قطاع البنية التحتية والخدمات الصحية والاجتماعية ، وقطاع الإنتاج الصناعي والزراعي والخدمي .

(2)   بعد الانجاز المميز في هذه المرحلة جاء شعار السبعينات والثمانينات هو" الإنسان أغلى ما نملك " وجاء ليترجم الإيمان الأردني الهاشمي بان الإنسان هو ثروة الأردن الرئيسية ومورده الأول ، ويدعو إلى تكثيف الاستثمار في الإنسان من خلال التربية والتعليم والتأهيل والتدريب والرعاية المختلفة المجالات .

  (3)   ثم جاء شعار على قدر أهل العزم بعد تولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين مقاليد الحكم  ليترجم مرحلة هامة جديدة، فبعد استكمال البنية التحتية حيث أصبحت الخدمات تصل إلى كل بيت وقرية ومدينة ، واصبح التعليم يصل لكل أسرة ، وتهيأت الفرص أمام المواطن لكي يعمل بجد وجهد وعلى المستثمر الأردني ان يبدع في استثماراته، وعلى العامل في شتى المجالات ان يعطى ما لديه بامانة واخلاص فيكافأ المنتج ويحاسب المقصر .

 (4)   اخيرا جاء شعار " الأردن أولا "  مكملا لهذه الشعارات، بمعنى ان جهد المواطن في هذه الأوقات بالذات يجب ان ينصب على بناء الأردن الحديث القوي ، الأردن الذي يستطيع ان يواكب التطورات المتسارعة في عصر المعلومات ونوعية الحياة ، الأردن الذي يستطيع ان ينافس في عالم يتوجه نحو السوق الواحدة ؛ الاردن الذي يستطيع ان يميز نفسه، لانه من دون التميز لا يمكن المنافسة ، ومن دون القدرة على المنافسة سيفقد الاردن الكثير من رصيده ودوره على المستوى العربي والدولي  سياسيا واقتصاديا .

" فالاردن اولا " شعار يهدف إلى التميز ولذلك فان تحقيق هذا التميز يتطلب الاستثمار في العديد من الانشطة وعلى مستويين.

   الاول:  تحسين نوعية حياة المواطن، ومن هنا جاءت خطة التحول الاقتصادي والاجتماعي.

  الثاني تحسين التعليم والإنتاجية ،وتوسيع قاعدة الاقتصاد لزيادة العمالة ومحاربة  الفقر، وهو ما يعمل على تحقيقه جلالة الملك عبد الله الثاني من خلال الحكومة والقطاع الخاص والمشاركة الحقيقية بينهما .

البعد العقائدي .

الأردن هو وريث الثورة العربية الكبرى ، مبادئه  مبادئ الثورة العربية الكبرى التي تتجلى في الوحدة والحرية والعدالة الاجتماعية، وتحقيق هذه الاهداف هو رسالة الاردن بقيادته الهاشمية.

 شعار الاردن اولا هو ترجمة لمتطلبات المرحلة في هذا البعد العقائدي ، فالحرية تعني بالضرورة الحرية المسؤولة التي تعمل من اجل بناء الاردن وتقدم شعبه، وتعني ايضا الذود عن الاردن والمحافظة على امنه واستقراره ، فبدون ذلك لن تكون هناك حرية بل فوضى وفتنة .

 ومفهوم الوحدة العربية في هذه المرحلة هو قيام اتحادات اقتصادية واجتماعية وتحالفات سياسية بين وحدات سياسية قطرية ولن تتحقق الوحدة بمفهومها هذا ولن يكون للأردن دور قيادي في تحقيقها من دون بناء الاردن القوي اقتصاديا واجتماعيا وفكريا، ومن هنا كان رفع" شعار الأردن أولا" واجبا.

(جـ)   البـعد الديـنـي .

(1)    يتعرض الإسلام في هذه الأيام إلى حملة شرسة من قبل أناس جاهلين بهذا الدين وبأحكامه السمحة، واصبح العالم يرى الإسلام بصورة رسمها المغرضون  التطرف الديني ، ومن هنا جاء" شعار الأردن اولا" ليطرح مفهوم الدولة الاسلامية الوسطية، فالإسلام دين الدولة والشريعة مصدر القوانين ، وحرية العبادة مصونة، ويعتمد الأردن في هذا الأنموذج على قيم الإسلام في التسامح والتعايش بين الديانات واحترام حقوق الإنسان.

الدولة الاسلامية الوسطية تتطلب قيام نظام ديمقراطي يؤمن بأهمية الحفاظ على هذه الدولة لا تدميرها، كما يؤمن بقيام هيئات المجتمع المدني ومؤسسات الدولة التي تعمل كلها من خلال مؤسسية الحكم لتحقيق نجاح هذه الدولة الاسلامية الوسطية .                                                                                                                                               

وثيـقة الأردن أولا .

8.    تشكلت "هيئة الأردن اولا " مهمتها تحديد مفهوم الأردن اولا    بارادة ملكية سامية لتحديد وللبحث  في السبل واليات العمل التي توصل رسالة الأردن اولا وترسيخ فكرة  "الأردن اولا  " في الممارسة اليومية  في مختلف اركان المجتمع التربوية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية.

9.     انبثقت عن هذه الهيئة  "وثيقة الاردن اولا "  وهي بحكم الميثاق للمرحلة الحالية .

10. تضمنت  الوثيقة عشرة مفاهيم تفسر الشعار وتوضح مقاصده إلى جانب التوصية بآليات عمل واقتراحات لتطبيقه في ثمانية قطاعات رئيسية هي : الحكومة ، والبرلمان ، القضاء ، الاحزاب ، النقابات المهنية ، الصحافة ووسائل الاعلام ، المدارس والجامعات والشباب، واخيرا القطاع الخاص .

بنود " وثيقة الاردن اولا "

11.   يمكن اجمال اهم البنود التي طرحتها الوثيقة بما يلي :

 أ.   الاردن اولا . توافق اجتماعي بين الأردنيين والأردنيات أفرادا   وجماعات حكومة ومعارضة يؤكد على تغليب مصلحة الاردن على غيرها من الحسابات والمصالح ، ويعيد مصلحة علاقة الفرد بالدولة، فهي لجميع ابنائها وبناتها على حد  سواء لهم منها العدالة والمساواة وسيادة القانون والشفافية وحق المساءلة، وعليهم واجب احترام قوانينها وهيبتها وصون ثوابتها وحماية استقرارها وامنها الوطني والذود عن مصالحها بكل اخلاص وتفان.

 ب.   الاردن اولا . بوتقة انصهار تعمل على تمتين النسيج الوطني لجميع الأردنيين والأردنيات، وتحترم تنوع مشاربهم واصولهم واتجاهاتهم واعراقهم ومشاعرهم ، وتسعى إلى دمجهم وطنيا ومجتمعيا لتكون تعدديتنا الاردنية مصدر قوة لمجتمع مدني حديث ومتماسك يزدهر في مناخات من الحرية والديمقراطية البرلمانية وسيادة القانون والعدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص .

ج.  الاردن اولا  . استثمار في الانسان الاردني في تعليمه وتأهيله وتدريبه وصحته ورفاهته ليكون اساسا لمستقبل اردني واعد بالعلم والمعرفة والانجاز .

 د.  الاردن اولا  . تكريس لمفهوم المواطنة كحق اساسي لكل مواطن اردني ، كفله الدستور لا يجوز الانتقاص منه، وهي عامل إيجابي محفز على تعميق المشاركة السياسية وتخطي النزعات السلبية وعنوانها ، لا فضل لاحد على الاخر الا بما يقدمه لوطنه وشعبه .

 هـ.  الاردن اولا  . دعوة لمؤسسات مجتمعنا المدني من أحزاب ونقابات ومنظمات أهلية لاعادة ترتيب سلم اولوياتها كل حسب اختصاصه ، مستوحية روح هذا المفهوم  ومضامينه ، ساعية في رفع إسهامها في هذا المشروع النهضوي لبناء الاردن الحديث بتركيز العمل على تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وايجاد الفرص الانتاجية ومحاربة الفقر والبطالة وتحسين مستوى معيشة المواطن .

    و.  الاردن اولا  . دعوة لوسائل الاعلام ومؤسسات التوجيه الوطني كافة لتبني قضايا الوطن والاهتمام بقضايا مواطنيه في مناخات من التعددية والحرية المسؤولة والاستقلالية والمهنية المتطورة التي تتوخى الدقة والموضوعية وتحترم الحقيقة وعقل المواطن وحقوقه .

   ز.   الاردن اولا  . ضمانة لدور المعارضة الوطنية في البلاد على قواعد احترام  الدستور والقوانين وأولويات الوطن، معارضة تكون لممارسات وسياسات حكومية وليس لثوابت الدولة .

 ح.  الاردن اولا  . تاكيد على ان اردنا" قويا عزيزا منيعا هو مصدر قوة واقتدار لامته ورافعة لتعزيز صمود الاهل والاشقاء في فلسطين مستندا إلى ارث موصول من الالتزام بالمصالح القومية .

    ط .  الاردن اولا  .  فلسفة حكم ونهج قيادة ينهض على ضرورة وضع المصلحة الوطنية الاردنية في صدارة اهتمامات الدولة والوطن … الحكم والحكومة … والمجتمع الاهلي ، من دون انكفاء عن قضايا الامة العربية وهمومها ومن غير انعزال عن الدائرة الاسلامية الاوسع التي ظل الاردن الهاشمي على الدوام في موقع البؤرة منها فالشعب الاردني وفقا للدستور جزء من ا لامة العربية والاسلام دين الدولة .

     ي.    الاردن اولا  . انتظام الانتخابات في مواعيدها، واستهداف اكبر       مشاركة شعبية في الانتخابات ، واستحداث كوتا نسائية في البرلمان المقبل لزيادة مشاركة النساء في الحياة العامة .

الخاتمة .

12.   ان رفع شعار" الاردن اولا " يحمل جرأة استثنائية ، ليس فقط فيما يحمله من مضامين بل في توقيته ومغزاه وواقعيته الشديدة التي تقرر اولويات لدولة صغيرة تقع  في بؤرة الصراع الاقليمي وبين دول متصارعة احيانا ومتحالفة احيانا اخرى .

13.   الشعار بحد ذاته شفاف وواضح وصريح ليس للاردنيين امام انفسهم بل للاردن ملكا ودولة وشعبا امام الامتين العربية والاسلامية فالاردن اولا يرفع كشعار في الوقت الذي يرفع فيه الاخرون من الاشقاء شعارات اكبر بكثير من امكانات واقعهم وامكانات الامة باكملها ، وهو دليل واضح على واقعية الرؤية الاردنية لامكانات الاردن تجاه نفسه وتجاه قضايا امته .

14.   "الاردن اولا " ليس شعارا انعزاليا يريد الاردن من ورائه الانكفاء على ذاته، كما انه ليس هروبا اردنيا من واجباته القومية، بل على العكس من ذلك فهو تفعيل كامل لامكانات الاردن الذاتية والاهتمام بها من اجل نفسه اولا ومن اجل الاخرين ثانيا ، فالاردن القوي اقتصاديا والمستقر سياسيا هو بالضرورة قوة اضافية للاشقاء  لذلك فان تطبيقات "شعار الأردن اولا " جاءت محددة في تصريحات جلالة الملك المتكررة ، ففيما يتعلق بالقضايا العربية الساخنة وعلى صعيد الشان العراقي كان الجهد الأردني منصبا على منع توجيه ضربة عسكرية تؤدي إلى نتائج وخيمة على العراق وشعبة اولا وعلى المنطقة ثانيا اما في الملف الفلسطيني كان الأردن سندا  قويا ومؤثرا لصالح الحق الفلسطيني والمتمثل في اقامة دولة فلسطينية مستقلة في الأراضي التي احتلتها اسرائيل عام 67 وعاصمتها القدس .

 15.    ان شعار الاردن اولا  شعار متواضع قياسا بطموحات الشعارات السابقة او غيرها في عواصم عربية اخرى،  ولكنه قوي في تواضعه وناصع البياض كونه خال من أي تضليل للذات او للاخرين ، ولانه شعار واقعي خال من الأوهام والأحلام والطموحات غير المشروعة او الطموحات غير القابلة للتحقيق ، لذلك فهو يستحق منا جميعا نحن الأردنيين كل الدعم لانجاحه، ويستحق من العرب والأشقاء كل الاحترام على وضوحه وصراحته وجرأته .

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة