الأستاذ المحقق الصرخي... أئمة الدواعش آباءً وأبناءً يتصارعون فيما بينهم على الكرسي!!! .

الأستاذ المحقق الصرخي... أئمة الدواعش آباءً وأبناءً يتصارعون فيما بينهم على الكرسي!!!...............................إن الرئاسة تُورثُ المفاسدَ العظيمةْ ,وتنتج الخسائر الدنيوية والأخروية .حيث أن طالبَ الرئاسةِ يقضي حياتهُ بالتملقِ والترحيبِ , ويفني عمره بالنفاقِ على هذا وذاك لا يهنأ نومه ولا يرتاح ويطمئن في نهاره !!.قال الله عز وجل (تلك الدارُ الآخرة نجعلها للذين لا يُريدون عُلوًاً في الأرض ولا فسادًا والعاقبةُ للمتقينْ)وعن النبي محمد(صلى الله عليه وآله وسلم ) قال: من احب أن يتمثل له الرجال قياماً فليتبوأ مقعده من الناروعن امير المؤمنين(عليه السلام )قال:آفة العلماء حب الرئاسةبالإضافة لما قاله السيد الأستاذ الصرخي في إحدى محاضراته التي يلقيها من على شبكة الانترنت وعبر قنوات الإعلام الخاصة بمرجعيته عبر الفيس بوك وقناة اليوتيوب وغيرها :((أئمة الدواعش آباءً وأبناءً يتصارعون فيما بينهم على الكرسي!!!))فقد نقل عن ابن العبري في محاضرته المحقق الأستاذ :-((...وَقَفَات مع.. تَوْحِيد ابن تَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!!!..أسطورة (2): تجسيم وتقليد وجهل وتشويش..أسطورة (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: الجهة الأولى..الجهة الثانية..الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!! الأمر الأوّل..الأمر الثاني..الأمر السابع: الطوسي والعلقمي والخليفة وهولاكو والمؤامرة!!!: النقطة الأولى..النقطة الثانية..النقطة الرابعة: هولاكو وجنكيزخان والمغول والتتار: 1..2..7..المورد1..المورد2..المورد8....سنأخذ صورة عن هولاكو والتتار وعن حكّام المسلمين في تلك المدة، حتى تتّضح عندنا وتقترب إلينا الحقائق والأمور الواقعيّة التي حصلتْ بنسبة معينة: 1ـ قال ابن العبري/ (242): {{(الظاهر بن الناصر): ولمّا تُوُفِّيَ الناصر لدين الله، بويع ابنه الإمام الظاهر بأمر الله في ثاني شوّال مِن سنة اثنتين وعشرين وستمائة (622هـ): أـ وكان والده قد بايع له بولاية العهد، وكتب بها إلى الآفاق، وخطب له بها مع أبيه على سائر المنابر. ب ـ ومضتْ على ذلك مدّة، ثم نَفَرَ عنه بعد ذلك، وخافه على نفسه، فإنّه كان شديدًا قويًّا أيِّدًا (قويًّا شديدًا) عالي الهمة، فأسقط اسمه مِن ولاية العهد في الخطبة، واعتقله وضيّق عليه. حيث علق المحقق الأستاذ قائلًا ضمن المحاضرة :[[أقول: ما شاء الله!!! أحقر وأخبث وأقبح صراع على السلطة والكراسي والمُلك والنفوذ!!! فيضعُ الأبُ الأبنَ في السجن، ويقتل الأبُ الأبنَ، ويقتل الأبنَ الأبَ، ويقتل الأخُ الأخَ!!! فأين هذه التربية لمارقة ابن تيمية مِن تربية الرسول الكريم وآل بيته الطاهرين وأصحابه الكرام (صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين)؟!! أين هم مِن تربية الإمام علي للحسن والحسين (عليهم السلام)؟!! وأين هم مِن تربية الصحابة لأبنائهم؟!!]] أنتهى تعليق السيد الأستاذ المحقق.هذه هي أفعال أئمة التيمية آباء يسجنون أبنائهم من أجل السلطة والأبناء يقتلون آبائهم من أجل السلطة https://f.top4top.net/p_588l95jn1.pngقلم ....علي البيضاني

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة