الأستاذ المحقق الصرخي ..أبو بكر وعمر وأئمة المذاهب يدينون فتك الدواعش الخارجة بأهل مصر!!!

الأستاذ المحقق الصرخي ..أبو بكر وعمر وأئمة المذاهب يدينون فتك الدواعش الخارجة بأهل مصر!!!إن من أخلاقيات الحرب في الإسلام من يطلب الأمان من الجانب المقابل لايقتل لكن هنا نجد قادة مدعي الإسلام يعطون الأمان للناس وبعد ذلك يقتلونهم سبحان الله أين أنتم من نهج الصحابة الكرام أيرضون بأفعالكم لا وألف لا وكذلك هل يرضون أصحاب المذاهب الأربعة هل يرضى علي وأهل بيته لا وألف لاسأذكر شي عن أخلاقيات الحرب عند الإمام علي عليه السلام قال (عليه السلام) : ( فَوَاللَّهِ ، مَا دَفَعْتُ الْحَرْبَ يَوْماً إِلاَّ وأَنَا أَطْمَعُ أَنْ تَلْحَقَ بِي طَائِفَةٌ ، فَتَهْتَدِيَ بي وتَعْشُوَ إِلَى ضَوْئِي ، وذَلِكَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ أَنْ أَقْتُلَهَا عَلَى ضَلالِهَا وَإِنْ كَانَتْ تَبُوءُ بِآثَامِهَا ) (1) . فقد كان في حروبه كلها يكره أن يكون البادئ بالحرب ، بل كان يبادر إلى وعظ عدوه وخصمه وإرشاده ؛ مُلقياً الحجة ، ومبيّناً له فداحة النتائج ، حتى لا يتذرَّع أحد بعد وقوع الواقعة بأنَّنا لو كنا نعلم أو نعقل ما كنا من أصحاب السعير !بالإضافة لما قاله الأستاذ المحقق في محاضرته أبو بكر وعمر وأئمة المذاهب يدينون فتك الدواعش الخارجة بأهل مصر!!!وقَفَات مع.. تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!!!..أسطورة (2): تجسيم وتقليد وجهل وتشويش..أسطورة (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: الجهة الأولى..الجهة الثانية..الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!!..الأمر الثالث: سنطلع هنا على بعض ما يتعلّق بالملك الناصر السلطان الفاتح صلاح الدين الأيوبي، والكلام في موارد: المورد1:..المورد2: ابن الأثير: الكامل في التاريخ9: 345: [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ أَرْبَعٍ وَسِتِّينَ وَخَمْسِمِائَةٍ (564هـ)]... قال: {{[ذِكْرُ وَقْعَةِ السُّودَانِ بِمِصْرَ]: أ..ب.. هـ ـ وَاسْتَعْمَلَ عَلَى الْجَمِيعِ بَهَاءَ الدِّينِ قَرَاقُوشَ، وَهُوَ خَصِيٌّ أَبْيَضُ، وَكَانَ لَا يَجْرِي فِي الْقَصْرِ صَغِيرٌ وَلَا كَبِيرٌ إِلَّا بِأَمْرِهِ وَحُكْمِهِ!!! وـ فَغَضِبَ السُّودَانُ الَّذِينَ بِمِصْرَ لِقَتْلِ مُؤْتَمَنِ الْخِلَافَةِ حَمِيَّةً، وَلِأَنَّهُ كَانَ يَتَعَصَّبُ لَهُمْ، فَحَشَدُوا وَجَمَعُوا، فَزَادَتْ عُدَّتُهُمْ عَلَى خَمْسِينَ أَلْفًا، وَقَصَدُوا حَرْبَ الْأَجْنَادِ الصَّلَاحِيَّةِ، فَاجْتَمَعَ الْعَسْكَرُ أَيْضًا، وَقَاتَلُوهُمْ بَيْنَ الْقَصْرَيْنِ، وَكَثُرَ الْقَتْلُ فِي الْفَرِيقَيْنِ!!! زـ فَأَرْسَلَ صَلَاحُ الدِّينِ إِلَى مَحَلَّتِهِمُ الْمَعْرُوفَةِ بِالْمَنْصُورَةِ، فَأَحْرَقَهَا عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَأَوْلَادِهِمْ وَحَرَمِهِمْ، فَلَمَّا أَتَاهُمُ الْخَبَرُ بِذَلِكَ وَلَّوْا مُنْهَزِمِينَ، فَرَكِبَهُمُ السَّيْفُ، وَأُخِذَتْ عَلَيْهِمْ أَفْوَاهُ السِّكَكِ!!! ح- فَطَلَبُوا الْأَمَانَ بَعْدَ أَنْ كَثُرَ فِيهِمُ الْقَتْلُ، فَأُجِيبُوا إِلَى ذَلِكَ، فَأُخْرِجُوا مِنْ مِصْرَ إِلَى الْجِيزَةِ، فَعَبَرَ إِلَيْهِمْ شَمْسُ الدَّوْلَةِ تُورَانْشَاهْ أَخُو صَلَاحِ الدِّينِ الْأَكْبَرُ فِي طَائِفَةٍ مِنَ الْعَسْكَرِ، فَأَبَادَهُمْ بِالسَّيْفِ، وَلَمْ يَبْقَ مِنْهُمْ إِلَّا الْقَلِيلُ الشَّرِيدُ، وَكَفَى اللَّهُ تَعَالَى شَرَّهُمْ، وَاللَّهُ أَعْلَمُ}}. [[تعليق1..تعليق2.. 7ـ أين أبو بكْر وعمر؟!! أين أبو حنيفة ومالك والشافعي وابن حنبل؟!! هل يرضَون ذلك؟!! هل يُقرّون ذلك؟!! هل يسكتون على ذلك؟!! هل يرضى عليّ وأهل بيت النبي والرسول الأمين (عليه وعليهم الصلاة والتسليم) بذلك؟!! اسألوا أهل التكفير المارقة وانتظروا عسى أن تحصلوا على الجواب مِن أئمتهم المجسّمة دواعش الإرهاب!!!]] المورد3...نجد هنا المارقة الخوارج قد مارسوا أبشع أنواع القتل بالناس الأبرياء ونكلوا بهم وهي لم تكن من أخلاق الإسلام بالحرب http://up.1sw1r.com/upfiles2/kss72513.jpg.....علي البيضاني

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة