الاشاعة واثرها على الامن الداخلي

الاشاعة واثرها على الامن الداخلي

تمهيد

01   ليست الشائعات بالضرورة ظاهرة باثولوجية ، بمعنى تعبيرها عن افكار او معلومات توجه لهدف تحقيق اغراض مطلق الاشاعة وغالبا ما تكون بهدف  الهدم والتحطيم والتأثير على امن الجماعة او الاشخاص ، ويمكن ان تطلق الشائعة كأداة  تلجأ اليها الاجهزة المعنية بقصد  تعبئة الرأي العام او اتجاهه ازاء موضوع معين وفي هذه الحالة الاخيرة يؤدي اطلاق الشائعة الى خلق وظيفة اجتماعية هدفها التمهيد لخلق ارضية مناسبة لقرار معين  ، وعلى كل الاحوال ومهما كانت اهداف الاشاعة فهي اسلوب غير مرضي.

02   يحتاج ترويج الشائعة وتحقيق النتائج المتوخاة منها الى تربة خصبة تتوفر فيها مجالات النمو والتكاثر والاتساع ، ولهذا يحرص مصمموا الشائعات على تحسس  مراكز الضعف لدى الجماهير ويجعلوا منها موضوعا للشائعة . وبهذا يثيرون معركة خفية داخل الجسم الاجتماعي الواحد قوامها التأثير على الانفعالات والعواطف ، لان الشائعة لا تستخدم التحليل المنطقي او التعبير الكمي المجرد وانما تستخدم التأثير الوصفي الذي يفتقد العناصر الرقمية المقنعة .

03   يلجأ مطلقوا الشائعات الى اسلوب الضغط والتكرار الذي أثبت نجاحا كبيرا في التأثير على الرأي العام وفي خلق اتجاهات تنبثق نتيجة لعامل التكرار، ولهذا تتصف الشائعات الموجهه أي التي  تتظافر في اطلاقها أجهزة أو جماعات معينة -بأنها تلجأ الى  اسلوب الضغط والتكرار .

04   ان مضمون الشائعة يأخذ الأسلوب الرمزي في التعبير مبتعدا عن النقد أو التجريح المباشر وذلك حتى يسهل شيوعها  بسهولة اذ تلقى ترويجا وذيوعا نتيجة لعاملين الاول هو ان ترديد الافراد والجماعات لهذه الاشاعة لا يعتبر في نظرهم نوعا من السلوك المنحرف او ان نتائج الترويج سوف يؤثر في البناء الاجتماعي . اما العامل الثاني المساعد في سرعة دوران الشائعات هو انعدام وجود العناصر الضابطة او المعوقات الضرورية من جانب الجماهير من جهة للاعتقاد في فردية الشائعة وانعدام خطورتها ولعدم قيام التنظيمات المحلية والاجهزة الاعلامية بمواجهة مثل هذه الشائعات وتحديد ابعادها وتحليل اعماقها من جهة اخرى .

القصد

05   دراسة اثر الشائعة على الامن الداخلي وبيان خصائصها ومجالات تخصيبها في المجتمع .

تعريف الشائعة

06   يذهب بعض الباحثين  الى أن (الشائعة) تعبير يطلق على المعلومات أو الأفكار التي تنقلها الراوية الكلامية أو أساليب التواصل غير المألوفة كالنكتة والرسم الكاريكاتيري ، وتوجه طاقتها نحو التأثير على الانفعال الذي يعتري الانسان وخياله بالشكل الذي قد يصل فيه هذا الانسان الى الدرجة التي قد يرى فيها ما ليس موجودا فيضيف اليها ما يجعلها سريعة السريان والانتشار.

خصائص الشائعة

07   هناك خصائص عامة تتصف بها الشائعات يمكن ان نحدد أهمها فيما يلي:

أ.     الشائعات السوداء .   الشائعات ذات الطابع التشاؤمي - أو ما يمكن أن نسميه (بالشائعات السوداء) -تتخذ مسالك تضفي عليها سرعة في السريان والانتشار تفوق بكثير سرعة سريان الشائعات ذات الطابع التفاؤلي - أو ما يمكن أن نسميه (بالشائعات البيضاء) ويكون هدفها هو بث الرعب او خلق حالة من حالات عدم الاستقرار النفسي في المجتمع وذلك بهدف تحقيق اهداف لاحقة.

ب.  طبيعة الشائعات .  تختلف الشائعات من حيث طبيعتها الى:

(1)     الشائعة الفردية .  وهي التي تتناول فردا معينا أو اسرة بالذات أو مصنعا معينا او إحدى القرى أو الوحدات الادارية وما الى ذلك من الموضوعات ذات الطابع الفردي .

 (2)    الشائعة الجماعية .  وهي التي تتناول فئة من فئات المجتمع أو طبقة من طبقاته الاجتماعية- سواء كانت هذه الفئة ذات طابع مهني أو اجتماعي أو اقتصادي أوسياسي او ديني او عنصري كتلك الاشاعات التي تتناول فئة مهنية معينة كالاطباء أو المهندسين أو المدرسين او العمال او التي تتناول طبقة اجتماعية معينة كطبقة الكادحين او الطبقة الارستقراطية وما الى ذلك.

(3)       تختلف الشائعات من حيث حدود اطارها المكاني الى شائعات محلية وشائعات قومية وشائعات عالمية. فالشائعات المحلية هي التي تنطفىء جذوتها في محيط الاطار المحلي الذي اطلقت عليه، وقد يكون هذا التحديد راجعا الى طبيعة الشائعة أو لتوقف سريانها لإسباب خارجة عن طبيعتها كوعي الجمهور وصده لها وعدم تعاونه في نشرها أو توسيع اطارها أو بسبب انكشاف جوانب مضللة أو خاطئة بفضل الاعلام السريع أو التحليل والمواجهة الناجحة من جانب الاجهزة والهيئات الجماهرية في المستويات المحلية . أما الشائعات التي تنتشر في الاطار القومي فهي التي تتناول قضايا ذات طابع قومي ، أو التي يهتم بها المجتمع في اطاره القومي فتجد من اسباب الذيوع والانتشار ما يدفع بها خارج الحدود المحلية حتى تسري في جميع ارجاء المجتمع في المستوى القومي او لان الاجهزة المحلية لم تستطيع ان توقف سريانها خارج اطار المجتمع المحلي الذي انتشرت لاول مرة في اطاره المكاني .

(4)     تعرض الشائعة اثناء سريانها للتحريف ، ومع ذلك فقد أظهرت البحوث التجريبية التي أجريت على حجم الشائعة في مراحل سريانها حتى ذوبانها ان الشائعات يصيبها بوجه عام نوع من التضخم والاضافة ، وان هذا التضخم يتناول الجوانب التي يتوق الرواية او ناقل الشائعة الى انتهاز فرصة القوى الجاذبة في الشائعة فيلصقها بها بغية نشر واذاعة ما يرمي الى توصيله بطريق غير مشروع على المستوى الجماهيري.

(5)     يختلف اسلوب نشر الشائعات ، فقد تأخذ صورة الرواية الكلامية في اسلوبها القصصي المألوف وقد تلجأ الى اساليب غير مكشوفة وغير مباشرة كالدعابة والنكتة وهذا النوع الاخير يعتبر من اخطر اساليب نشر الشائعات لما له من تأثير كبير على الرأي العام وخاصة في الاوساط ذات المستوى الثقافي المنخفض الذي يسهل التأثير فيه واستهوائه عن  طريق الشائعة .

الشائعات والامن الداخلي  

08   الامن الداخلي هو اساس ذلك البناء الاجتماعي الذي يتحرك ويتحول ويتقدم لمواجهة احتياجات النمو والتطور سواء في ناحيتها المادية او الانسانية ، وتختلف سرعة التغير من مجتمع لآخر ومن وقت لآخر داخل اطار المجتمع الواحد فالتغير قد يحدث نتيجة لعدة عوامل تصب في النهاية في مستوى الامن والاستقرار لذلك المجتمع ويكون التغيير عند ذلك سلبيا او ايجابيا وحسب العامل الذي احدث التغيير . ولا يمكن وجود مجتمع لا يتغير من وقت لاخر حسب البيئة المحيطة والمستجدات الموجودة لان التغيير هو صفة الحياة التي هي من سمات الكائنات الحية التي تجعل من المجتمع نفسه مركزا للتغير وهنا تلعب الشائعة دورا هاما في التغيير وخصوصا ذلك التغيير السلبي الذي يحدث هدما في المجتمع وبذلك يحدث شرخا في الامن الداخلي حيث ان تغير الميول والأهداف والمثل العليا سمة أساسية في المجتمعات الانسانية . فالمجتمعات تتغير بصورة تلقائية كما انها تسرع الخطى في هذا التغير وتحدد اطاره عن طريق التخطيط ، فان هناك تغيرا اراديا يتم عن طريق الثورات . فالثورة هي اقصر طريق ارادي الى التغير ولهذا فان الطاقة التي تطلق شرارة التفاعل الثوري تتمثل دائما بالاسلوب  الذي يمكن من خلاله توجيه ضغط نفسي على  الجماهير ومحاولة التحكم بانفعالاتهم وتطلعاتهم .


حرب الشائعات

010 لا يمكن ان تنجح حرب الشائعات وتحقق الأهداف التي يرمي اليها مطلقوا الشائعات الا اذا اخفقت القوى الضابطة في المجتمع او انعدمت الى الدرجة التي تحول فيها الشائعات الجماهير الى مجرد حشود قطعية غير واعية . ومن هنا كانت المجتمعات التي لم يصل مواطنيها الى درجة كافية من المقدرة على التحليل والنقد . وتلك التي لم يتدرب فيها المواطنون على مناقشة المسائل التي تهمهم أو التي تضمهم ، أكثر من غيرها استعدادا لتقبل الشائعات والاسهام في نشرها وترويجها . فكلما هبطت الملكة الناقدة لدى الجماهير أصبحت بيئة صالحة تنجحح فيها حرب الشائعات بصورها وأساليبها المتعددة . اما اذا أخذت القوى الضابطة تؤدي وظائفها الطبيعية سواء كانت قوى الضابطة ذاتية أي نابعة عن تفكير الأفراد المختلفة التي تتلقى هذه الشائعات وتواجهها عن طريق المناقشة والتحليل والتفسير ، او تتمثل في الاجهزة الاعلامية سواء في المستوى المحلي او القومي او العالمي التي تعتمد على التوصيل الجيد للمعلومات  فتتحطم او تتلاشى أولا  بأول امام هذه الثغور الصلبة دون ان تنجرف الجماهير او تنحرف نحو تحقيق الاهداف المحطمة التي يبغى مروجوا الشائعات ان يصلوا اليها . ولهذا فان الشائعات لا تجد مجالات الذيوع والانتشار الا اذا جعلت من الجماهير ن تشكيلات عدوانية .

 

عناصر التخدير في الشائعات

011 تؤدي الشائعات الى الانحرف ويتمثل ذلك في تحويل العقلية الفردية الناقدة الى عقلية جماهيرية  تنقاد وراء محرك خفي يجعلها في وضع أشبه بحالة التخدير التي تسبق الغيبوبة الكاملة . فاذا لم تتحقق حالة التخدير هذه لن تتمكن الشائعة من تحقيق الانحراف الذي يمنحها فرصة الذيوع والانتشار . وعلى هذا فان الشائعة التي يكتب لها فرص الرواج هي التي تنضوي على قدر من العوامل المخدرة تتفاوت في درجتها بحسب طبيعة الشائعة واهدافها ومجالاتها ، ومع ذلك فان هناك حدا ادنى تحتاج اليه الشائعة حتى تحقق مقومات التخدير اللازمة لانتشارها الى هذا الحد الادنى الذي يتمثل فيما يلي :

أ.   ان تتضمن الشائعة محورا او اكثر من محاور ارتكازها يستند على واقعه او حدث صحيح او يصور أنه صحيح وبدون هذا المحور لا يمكن للشائعة ان تجتاز انطلاقها المحلي . فاذا كانت الاشاعة فردية تدور حول الشخص (أ) مثلا في احد محاورها انه اعتقل لاكتشاف انتمائه الى احدى شبكات التجسس . هذه الشائعة تحتاج الى مقوم اساسي يسهم في عملية التخدير اللازم لذيوعها وانتشارها وهو غياب هذا الشخص عن مرأى ومسمع الجماعات او المجتمعات التي يرجى ان تنتشر في اطارها الشائعة ، وليس من الضروري ان يكون سبب الغياب وهو المحور الذي يرتكز عليها الشائعة هو الاعتقال وانما يكفي غيابه في سفر او بسبب المرض او لمهمة خاصة وما الى ذلك حتى يتحقق عنصر التغطية بوجود واقعة صحيحة او يتصور انها صحيحة في حين ان انعدام هذه الواقعة التي تعتبر محور ارتكاز اساسي للشائعة يعوق من فرص انتشارها بصفة اساسية داخل اطارها المكاني المحلي وبالتالي يحد من سرعة سريانها خارج هذا الاطار .  واذا كانت شائعة مجتمعية تدور حول احدى السلع الاستهلاكية وفي احد محاور الشائعة ان هذه السلعة سوف توزع بالبطاقات . فان عنصر التخدير الذي يمكن ان يساعد في انتشار هذه الشائعة يكفي لقيامه ان يتقرر توزيع سلعة استهلاكية اخرى عن طريق البطاقات ويساعد في ازدواج عملية التخدير ان \يسبق انطلاق الشائعة شائعة اخرى ممهدة كأن يقال ان هذه السلعة تقرر تصدير جانب منها للخارج او تعرض انتاجها لظروف ادت الى انخفاض معدل الانتاجية وقد ترتكز الشائعة على حقيقة تستخدمها معبرا لتهيئة مجالات التخدير المناسبة وحجمها والتطور في ظروف انتاجها وتسويقها .

ب.   ان لا يكون للشائعة في مظهرها الخارجي طابع عدائي لان هذا الطابع العدائي يفقدها عوامل التخدير اللازمة لانتشارها وعلى الأخص في المراحل الاولى لذيوعها . ويرجع ذلك الى ان الشائعة ذات العدوان المكشوف يثير في مستقبلها ملكة النقد والتحليل قبل ترددها مما يعوق سرعة سريانها من جهة ويؤدي الى ضحالة تأثرها وانعزاله في فئات معينة تتفق الشائعة في طباعها العدواني مع مصالحها المستترة او المكشوفة من جهة اخرى .   والشائعة التي يكتب لها فرصة الذيوع والانتشار السريع هي التي تتناول مسائل تمس القيم او أي انماط السلوك المتعارف عليها بحيث يصبح أي جرح لهذه القيم او أي خروج عليها  يثير الانفعالات وهي التربة الخصبة لدفع الشائعة على آثارها تبتعد عن المعاداة للنظم السياسية او الاقتصادية او الاجتماعية السائدة في المجتمع  وان كان هدفها  المستتر قد يكون موجها اساسا على تحطيم دعائم هذه النظم او رموزها في هذا المجتمع .

012 في حين ان الشائعة بشكلها ومضمونها ليست الا أداة لاثارة مجموعة من عوامل الكراهية والتجريح للنظام السياسي او الاقتصادي او الاجتماعي القائم بحسب موضوع الشائعة على الوجه الاتي :

أ.   ان الفرد (س) مثلا بتفكيره في تهريب امواله خارج البلاد يعتبر دلالة على حالة من عدم الثقة والاطمئنان لا تدفعه الى الاحتفاظ بأمواله  داخل البلاد.

ب. ان الفرد (س) بالرغم من انه يعتبر من مؤدي النظام السياسي القائم لما يلقاه منذ رعايته يخفي في اعماق نفسه عدم الايمان او الكراهية لهذا النظام ، ومعنى هذا انه قد يوجد اخرون لديهم نفس الكراهية .

جـ.  ان النظام الاقتصادي الذي يقوم على تدخل الدولة لا يلقى التأييد بدليل ان الفرد (س) قد خرج على القيود المفروضة على الاخراج وبهذا التسلل تتعدد احتمالات الاثارة التي يرمي اليها مصمم الشائعة  بحيث تتحول من الاطار الفردي الظاهري الى الاطار المجتمعي في اعمق مظاهره . وتترسب هذه الاحتمالات شيئا فشيئا مع سرعة دوران الشائعة حتى تصبح لها اثرها المحطم على الامن الداخلي الذي ترمي اليه بعد ان تكون قد استنفذت احتياجها الى الصورة الساذجة التي عبئت داخلها في اول مراحل اطلاقها .

013 ان يمس موضوع الشائعة بصورة مباشرة او غير مباشرة اوجاع او تطلعات او آمال الجماهير في جانب معني من جوانب الحياة . ولهذا فان مصممي الشائعات يكونون  عادة خبراء في اساليب إثارة وتعبئة الرأي العام الشامل او النسبي كما يكون لهم المام بالعادات ومناحي السلوك في المجتمع القومي او العالمي بحسب خبراته ودراساته واتصالاته بعدد محدد او كبير من الشعوب .

 

014 من امثلة ذلك ان هناك شائعات تصمم خصيصا لاطلاقها في فترات معينة  وفي اطارات إمكانية خاصة ومعنى هذا ان الشائعات وهي في العادة بحكم ما تستلزمه من أجهزة منظمة تكون من الشائعات ذات الطبيعة المجتمعية أو الموجهة لأهداف ذات آثار مجتمعية .  فهناك شائعات تتناول واحدة او أكثر من الأفكار الهدامة ومنها .

أ.   ان الدولة غير قادرة على توفير احتياجات المواطنين من السلع الاستهلاكية .

ب. ان الدولة توجه اموالها الى جوانب لا يهتم بها الشعب.
جـ.  ان السلع الاستهلاكية التي تظهر عدم كفايتها لمواجهة الطلب تختزن للاتجار فيها بمعرفة بعض ذوي النفوذ.

د.   ان على المواطنين الاسراع باختزان كميات وفيرة من هذه السلع خشية اختفائها او ارتفاع اسعارها .

015 ويستخدم في صياغة الشائعات التي تتناول مثل هذه الافكار اساليب دائمة التغيير والتلون بحيث تعبر عن الفكرة المطلوب نشرها او الايحاء بها دون عرضها بشكل مباشر وخاصة في المراحل الاولى لانطلاق الشائعة . ولهذا فقد تأخذ شكل مداعبات او نكات ترددها الجماهير بصورة بريئة غير واعية وقد تأخذ صور رسوم كريكاتيرية مباشرة بالشائعات دون ان يدرك محررها انهم واقعون فريسة سهلة لحرب منظمة خفية تحت ستار الشائعات .

016 وتبين خطورة مثل هذه الشائعات من كونها تمس الجوانب ذات الحساسية الخاصة في حياة المواطنين سواء كانت تعليمية او اقتصادية او انسانية عامة . ويتزايد هجوم هذه الشائعات في الفترات التي تتناول فيها الهيئات المختصة بعض المسائل التي تعنيها بالدراسة او البحث التجريبي بقصد ابعاد الجماهير عن التعاون القلبي المثمر مع الاجهزة المعنية بالبحث والتخطيط . فمن المعروف انه اذا سيطر علىالجماهير فكرة معينة او اعتقاد خاطئ تحمله اليهم الشائعات فان اجهزة البحث وجمع البيانات لا يمكنها الانتظار حتى يتطاير اثر الشائعة من افكار الجماهير بل تستمر في عملية البحث تحت ظروف غير ملائمة مما يؤدي الى ارتكاز الخطة على بيانات خاطئة او مظللة لحد كبير .وقد يرمي مصمموا الشائعات الى دفع الهيئات المسؤولة  للاسراع في بعض العمليات وتنفيذ بعض المشروعات على عجل وعن غير طريق البحث والدراسة التحليلية العميقة لإرضاء الجماهير والتخفيف من حدة الضغوط التي تمارسها نتيجة للاعتقاد الخاطئ  بأن هذه الهيئات لا تنوي تنفيذ ما تعلن عن نيتها في تنفيذه .  فقد تعتزم الحكومة مثلا تحسين انظمة التوظيف بما تضعه من قواعد خاصة بالمرتبات والعلاوات والترقيات وما الى ذلك .

018 ان تدور الشائعة حول فكرة او خبر وتترك صياغته للمجتمعات المحلية بحيث يقوم على مبدأ الايجاز في التعبير وقاعدة ان انسب اسلوب يغزو عقول وقلوب أي فئة جماهيرية هو الذي يتفق مع لهجات هذه الفئات ومستوياتها الفكرية والعقلية . ومعنى هذا ان مصمم الشائعة داخل فئة جماهيرية معينة او في حدود إمكانية خاصة انما يصمم قاعدة الارتكاز في الشائعة وسرعة سريانها . وتعتبر هذه الطريقة من اسباب قابلية الشائعات للانتشار على اوسع مدى مكاني وجماهيري . فيكفي ان يحدد شكل الشائعة . ولا يقلل هذا التباين في طريقه انتشار الشائعة من خطورتها او تأثيرها الجماهيري ما دام الشكل والمضمون واحد في كافة مراحل انتشارها . وتساعد وحدة المضمون والشكل في الكشف عن درجة التنظيم الذي تأخذه الشائعة كما تساعد في التعرف على اهدافها المباشرة وغير المباشرة. وبهذا يمكن تحديد مصادر اطلاقها او التي يهمها انتشارها وذيوعها من جهة اخرى .

مسارات وتحركات الشائعات

019 من المعروف ان الآداب الشعبية والعادات ولهجات الحديث تختلف من مجتمع الى آخر ومن بيئة محلية الى بيئة محليةاخرى داخل المجتمع الواحد . ولهذا يحرص مروجو الشائعات على ان تأخذ في إنتشارها الارتكاز على اغنية شعبية سائدة او بعض المواويل اوالاساطير ذات الدلالة في نفوس ابناء المجتمع المحلي ، وبوجود هذه الاغاني والمواويل تجد الشائعات طريقها الى النفاذ في قلوب الجماهير الساذجة ويجد الموال مجالا الى التردد التلقائي مع التجديد الذي يعتقد مردده انه انما يشكله لمواجهة  مستلزمات العصر ، كما يستخدم مروجوا الشائعات اسلوب الضغط على الاغاني التي بدأت تتلاشى من  مجتمعنا بالعمل على ترويجها ونشرها دون ادخال أي تعديل او تحوير فيها ذلك لانها الهدف المنشود في هدم المثل العليا واضعاف قوة وتماسك المجتمع وتماسكه .

الإحصاءات والأرقام غير الدقيقة

020 قد تستخدم الشائعات مسارات سهلة وميسورة بالارتكاز على معلومات كمية او رقمية خاطئة على انها  مدروسة او اظهرتها البحوث والاحصاءات . ونظرا لعدم اكتشاف الاهداف العميقة لاطلاق مثل هذه المعلومات فانها تجد مجالا الى الذيوع والانتشار عن طريق الصحافة او بعض الادوات الاعلامية التي لا تتحرى  الدقة فيما تتناوله من معلومات وهذه تعتبر نقطة ارتكاز بالغة الاهمية تستشري على اساسها الشائعة وتتشكل بالاساليب المناسبة لكل موقف . ولهذا يقع على كافة الاجهزة  الاعلامية مسؤولية بالغة الخطورة وهي ضرورة الدراسة الفاحصة لكافة  المعلومات والارقام التي قد يتداولها المحررون او المشرفون على هذه الاجهزة حتى تتأكد صحة  هذه المعلومات والبيانات وإلا اسهمت هذه الاجهزة بصورة غير واعية في عملية الهدم التي يهدف اليها مروجو الشائعات .

 قصور اساليب التواصل

021 ومن بين الاساليب التخديرية التي تشق الشائعات عن طريقها مجالات واسعة في الانتشار  والذيوع واستغلال اساليب التواصل والوحدات الجماهيرية المختلفة في اطارها الخارجي من جهة وقوة هذا التواصل وسرعتة داخل كل وحدة أي في اطارها الداخلي من  جهة اخرى ،ومعنى هذا انه قد توجد بعض المجتمعات التي تتصف بخاصية التباعد المكاني عن مراكز اشعاع  ونشر المعلومات للرأي العام مما يجعلها وفقا لهذه  الخاصية بيئة صالحة لانتشار الشائعات لقصور القوى الضابطة  او المقومات التوجيهية السريعة القادرة على مواجهة آثار ما يمكن ان تنطبق من شائعات وفي الوقت نفسه تسهم طبيعة هذا  المجتمع المحدود او الذي يعرف كل فرد فيه باقي افراده وجها لوجه في انتشار الشائعة فور اطلاقها او ما يمكن تشبيهه بالشريان اللهيبي.

فقد وضع مصمموا الشائعة في اعتبارهم انه قد تلاحقهم الاجهزة الاعلامية  بعد ان تكون الشائعة قد استشريت بسرعة في المجتمع المحلي .

المجتمعات المنعزلة وتفريخ الشائعات

022 ومن المظاهر التي قد تثير الدهشة ان المعنيين بتتبع مسارات الشائعات واتجاه هذه المسارات قد اتضح لهم ان نسبة كبيرة من الشائعات لا تنتشر بصورة  واسعة في العواصم والمدن الكبرى الا بعد ان تجد مجالات الذيوع في القرى وعلى الاخص في المناطق الريفية النائية . وقد يتصور المرء لاول وهلة ان الذيوع وانتشار مثل هذه الشائعات من المجتمعات المكانية الضيقة الى المجتمعات ذات الاطار الواسع امر عسير المنال لضعف اساليب  التواصل بين هذه المجتمعات المنحلة المنعزلة والمجتمعات الكبيرة المتشابكة المصالح والمعقدة في علاقاتها الانسانية . ولكننا اذا ادركنا خصائص مثل هذه المجتمعات الصغيرة  المنعزلة من  ناحية استقبال وتصويل المعلومات نجد انها تتصف بامكانيات على درجة عالية من القوة في استعدادها للتواصل الجماهيري فيتضح ما يلي :

أ.   يلعب القادة المحليون دورا بالغ الاهمية في التأثير على جماهير مجتمعهم لدرجة قد تصل الى حد القداسة في استقبال ما ينقلونه اليهم من افكار ومعلومات .

ب. نظرا لوجود فرص التجمع واللقاء بين افراد مثل هذه  المجتمعات الصغيرة المنعزلة بصورة تكاد تكون منتظمة وفي فترات زمنية قصيرة بين كل لقاء وآخر فان سرعة انتقال الافكار والمعلومات التي قد وصلت اليهم عن طريق قادتهم من  ذوي النفوذ الجماهيري في اطار نفوذهم المحلي يبلغ حده الاقصى في مثل هذه المجتمعات .

جـ.  بالرغم من التباعد المكاني لمثل هذه المجتمعات عن مراكز اشعاع ونشر المعلومات في العواصم والمدن الكبرى الا ان قدرة هذه المجتمعات في طرد المعلومات والافكار التي تلقيها يفوق بدرجات كبيرة قدرة المجتمعات الحضرية التي تقل فيها فرص التلاقي الجماعي بصورة سريعة ومنظمة . وبالرغم من ان هذه المجتمعات المنعزلة تعتمد في استقبالها للافكار الجديدة على ذوي النفوذ من قادتها الا ان عملية طرد هذه الافكار مرة اخرى ونقلها الى مجتمعات جديدة لا يستلزم بالضرورة ان يتم عن طريق هؤلاء القادة انفسهم او غيرهم من ذوي النفوذ من  قادتها .

د.   تتعرض الشائعات وهي في انتقالها من دائرة ظهورها لاول مرة الى دوائر اوسع منها لعملية تحوير واضحة . ويستفيد مصمموا الشائعات من  هذا التطعيم الذي تتعرض له الشائعة لان الشائعة قد يصبغها  باللهجات المحلية وبالاساليب ذات الاثر الجماهيري المباشر ونظرا لان الجانب الاكبر من مرددي الشائعات وناقليها  في المجتمعات المحلية المنعزلة يكونون محدودي الثقافة ولم تصهرهم تجارب العلاقات الانسانية بصورتها المتشابكة فانهم يتطوعون لمجرد اظهار مقدرتهم على معرفة خفايا الامور .

الشائعات كمقياس لتحركات الرأي العام

023 الشائعة ترمي في نهاية مطافها الى خلق رأي عام نوعي لم يكن موجودا من قبل حول موضوع معين او تحويل رأي عام قائم بالفعل عن اتجاهه  او تعبئة رأي عام مستعد ومتقبل ولكنه لا يجد اطارا محددا يبرز فيه طاقاته . اذ ان الشائعة وهي في المراحل الاولى لتثبيت معالمها لا تستطيع ان تشكل رأيا عاما شاملا او نسبيا وكل ما يمكن ان تحققه في مراحلها المبكرة هي ايجاد رأي اشبه بتحركات القطيع الذي لم تتحدد امامه معالم الطريق بعد .

024 وعلى هذا فان الشائعات رغم آثارها المحطمة فانها  ادوات ناجحة لقياس درجة نضج  الرأي العام فهي المحك الذي لا يرقى اليه الشك في قدرة الرأي العام على التعبير عن محصلة تشكيلية وعرض مظاهر رضاه او غضبه حول ظاهرة معينة او موضوع بالذات .

الشائعات التي تنجح في تعبئة الرأي العام

025 الراي العام شديد الحساسية للشائعات التي وصلت في ذيوعها وانتشارها الجماهيري حدا يجعل لها أثرا كبيرا في الاهتمامات والتطلعات العامة . ولهذا فان الشائعات التي تؤثر في الرأي العام يمكن ان يرجع تأثيرها الى واحد او اكثر من الاسباب الآتية :

أ.   تضييق حدود الاعلام الجماهيري عن موضوع معين وفرض نطاق من  السرية حوله مما يجعله مجالا لكثير من الافتراضات والتكهنات وقد يصل الحد في استغلال هذا الغموض الى ترويج شائعات على درجة كبيرة من الخطورة .

ب. ارتباط موضوع الشائعة بجانب هام في حياة الجماهير دون ان تستطيع هذه الجماهير التعبير عنه عن طريق اساليب التواصل المألوفة أما نتيجة لعدم سريان الاتصال من القاعدة الى القمة بأية صورة من  الصور واما لعدم توافر امكانيات التعبير عن الرأي داخل الجماعات والمنظمات والهيئات المحلية .  ولهذا فان علاقة الرأسية الديمقراطية أي التي تسير من القمة هي التي تزيل عوامل التعويق التي قد تؤدي الى تفريخ وانتشار الشائعات . وتحقق هذه العلاقات الديمقراطية اذا ما استطاعت اجهزة الادارة العليا في كافة التنظيمات التعرف على آمال ورغبات وتطلعات المواطنين في القاعدة بثوره مباشرة وسريعة . ولهذا فان مهمة لجان الوحدات الاساسيى والجماهيرية للاتحاد الاشتراكي العربي في التعرف على احتياجات المجتمع المحلي وتطلعات ابناءه ومناقشة شكاواه والوقوف على رغباته تعتبر من الامور بالغة الاهمية في تحقيق الاتصال الديمقراطي المباشر بين القاعدة والاجهزة المسئولة عن الانتاج والخدمات والرعاية الاجتماعية .

جـ.  ان تكون طبيعة الشائعة من النوع الذي يفوت على اجهزة الاعلام او الوحدات الجماهيرية ادراك حقيقتها كشائعة مما يدفع بها الى اجتياز الحواجز الجماعية الضيقة ويمكنها من التأثير في الرأي العام القائم حولها  . ومن امثلة هذا النوع  من الشائعات ما لا يحمل شكله الخارجي طابعا يمكن تحميل مرددها او مروجها أية مسئولية اذ غالبا ما يقف هذا الشخص موقفا استفساريا بحتا وقد يذهب الى حد الوقوف موقفا استنكاريا لما ينقله الى الاخرين .

الاسلوب الاستفساري والاستنكاري في نقل الشائعات

026 يعتبر الاسلوب الاستفساري والاستنكاري في نقل الشائعات من اكثر الادوات المساعدة لها على اقتحام طريقها الى الرأي العام وبالتالي التأثير على امن الداخلي للدولة حيث  ان الاسلوب الاستنكاري في نقل الشائعات يعتبر  اكثرها دهاء لان صاحبه لا يكشف عن احقاده التي تدفعه الى ترويج الشائعة  بل يظهر استنكاره لما يسميه بالشائعه ويؤكد عطفه الى الوجه المضاد لها فالشخص الذي يستنكر ان يكون يبين المعروض من السلعة التي يتناولها بالحديث مثلا راجعا الى اعتزام الشركة المنتجة لها الى رفع اسعارها لا ينقل شائعة فحسب وانما يدفع بعدد من الشائعات في وقت واحد فهو يثير قضية قد لا تكون قائمة على الاطلاق وهو نقص المعروض من هذه السلعة  كما يثير قضية اخرى هي ان هناك اسبابا خفية يرتكز عليها نقص المعروض من هذه السلعة .

الاسلوب الاثباتي في نقل الشائعات

027 اما تفسير التحول الفجائي من الاسلوب الاستنكاري الى الاسلوب الاثباتي فيقوم على خاصية كامنة في الاسلوب الاستنكاري ذاته اذ انه قناع مؤقت يستخدم لجس نبض مستقبل الشائعة والتعرف على اتجاهاته ودرجة استعداده لتقبلها . فهو مدخل مؤقت تنفذ منه الشائعة بصورة غير مكشوفة ودون ان يتعرض مروجها للحرج في التفاعل مع ما ينقل اليه من افكار ومعلومات جديدة .

شبكة الاتصال الشخصي

028 ان تأثير الافراد في نقل الشائعات اسرع من رد الفعل الذي تتخذه الاجهزة الاعلامية ويلاحظ ان المؤثرين او ذوي النفوذ يكونون مقربين من هؤلاء الذين يقعون تحت تأثيرهم . ولهذا  فكلما كانوا من نفس الطبقة الاجتماعية كان تأثيرهم أقوى وأكثر فاعلية ، وقلما نجد شخصا من طبقة أعلى يؤثر في شخص من طبقة أدنى او العكس .وهكذا تتبين أهمية التعرف على قادة الرأي العام وذوي النفوذ في كل مجتمع محلي ، لان هؤلاء يكونون اكثر تأثرا بالاسلوب الاعلامي فهم بحكم وعيهم اقدر على تذوق المعلومات المدعمة بالارقام والاحصاءات الدقيقة ، كما  انهم بحكم استنارتهم يستطيعون التمييز بين الشائعات وبين الاعلام  الصادق . ويمكن من جهة اخرى ان تتاح لهم فرصة التعامل او التجريب بالنسبة للمسائل موضوع الشائعة حتى يتأكد لديهم نتيجة للممارسة الذاتية درجة صدق هذه المعلومات . وبهذا يتحقق عن طريق هؤلاء القادة شبكات من الاتصال الشخصي عبر مجتمعهم المحلي بصورة واسعة .

تحليل وتفسير الشائعات

029 أبعاد وأعماق الشائعات.  بالرغم من  ان أبعاد وأعماق الشائعة لا  يمكن تحديدها بأساليب القياس الكمي المعروفة لأن الشائعات ليست محدوده الاطار او ثابتة الاعماق فهي أشبه بالدخان او الغبار المتطاير دون معرفة مصدرة او نقطة اتبعاثه على وجه الدقة ، بالرغم من  ذلك فان المقصود بتحديد أبعاد وأعماق الاشاعة هو الوقوف على المسائل الآتية .

أ.   شكل الشائعة وموضوعها  في أول استقبال لها .

ب. الفئة أو الفئات التي ذاعت الشائعة والتي استطاع جامعوا الشائعات أن يلتقطوا الشائعة في اطارها .

الاطار المكاني والجماهيري

030 اعماق الشائعة يمكن تحديدها بالتعرف على كل من الاطار المكاني والاطار الجماهيري الذي ظهرت في  حدوده الشائعة لاول مرة ومهما كان من قوة سريان الشائعة واتساع اطارها الجماهيري فانها تبدأ في اطار مكاني محدود وتنبعث في اطرار جماهيري محدود النطاق ايضا ، كما ان لابعاد وأعماق الشائعة اهمية في تحديد الخطوة الاولى لمواجهة الشائعة ويمكن ان تصنف كالآتي :

أ.   شائعات يرجع سريانها أو بطء هذا السريان الى الشكل الذي اتخذته.

ب. شائعات ترجع سرعة أو بطء سريانها الى حساسية أو عدم أهمية الموضوع الذي تناولته .

جـ.  شائعات تتصف بأهمية وحساسية خاصة لانتشارها بين فئات معينة من الجمهور بالرغم من ضحالة موضوع الشائعة .

د.   شائعات تحتاج الى تحليل دقيق للمضمون نظرا لأن موضوع الشائعة التي اطلقت وطبيعتها يبدو انه ليس على درجة عالية من  الخطورة .

تحليل الشائعات

031 بعد تحديد أبعاد وأعماق الشائعة يقتضي أن تمر بمراحل التحليل بالرغم من ان تحليل الشائعات يعد من الامور التي تكتنفها الصعوبات لغموض العناصر التي تشكلها او لانها لا تأخذ في العادة صورا مباشرة ومكشوفة الا ان التحليل الذي نعنيه يتكون مما يلي .

أ.   الربط بين التوقيت الزمني للشائعة وكل من الشكل الذي تأخذه والموضوع الذي تتناوله والجمهور الموجه اليه .

ب. الاستدلال على الاهداف القريبة والبعيدة للاشاعة .

جـ.  التنبؤ بالآثار التي يمكن ان تترتب لو لم تواجه الشائعة بالتوضيح والتبصير والتفسير المناسب .

032 وتظهر اهمية الربط بين التوقيت الزمني للشائعة التي قد تتكون من كل او بعض العناصر الاتية :

أ.   عنصر المباغتة او المفاجأة الذي سلكتهه الشائعة .

ب. عنصر الدهاء والتخفي الذي انخذته أسلوبا للتنكر داخله .

جـ.  المواقع الضعيفة التي تنطلق منها الشائعة ودوافع اختيارها .

د.   القوى المتفاوته في تصميم واعداد وترويج الشائعة .

هـ.  القاعدة التي ارتكزت عليها الشائعة كمقوم للدلالة على صحتها .

الاستدلال على الاهداف الظاهرة والعميقة  للشائعة

033 من واقع التكامل في  العناصر التي تقوم عليها الشائعة يمكن الوصول الى تحليل على مستوى أعمق لأهداف الشائعة على الوجه الآتي :

أ.   هل هناك ارتباط موجب بين التوقيت الزمني لاطلاق الشائعة وبعض التغيرات الطارئة في البناء الاجتماعي او في اشكال الحياة بالمجتمع.

ب. هل تمس الشائعة - من حيث مضمونها - بعض الرموز والانماط البارزة في المجتمع اذا ما أسقطت الصورة الظاهرة للشائعة ؟.

جـ.  هل تؤدي الشائعة برغم هدفها المباشر والوحيد الى آثار غير مباشرة في جوانب أخرى لم توجه اليها الشائعة وما طبيعة هذه الجوانب من ناحية كونها فردية او جماعية او مجتمعية ؟.

034 والتنبؤ جزء متمم لتحليل الشائعة اذ ان التنبؤ يسهم في تحديد المسائل الآتية :

أ.   ما سوف تعبئة الشائعة من قوى ضاغطة قد تؤثر في مخطط الدولة او دفعها الى الكشف عن بعض المسائل ذات السرية التامة او الاستمرار في حجب اية معلومات تتعلق بموضوع الشائعة .

ب. ما ينتظر ان تلقاه الشائعة بشكلها ومضمونها انتشار او عدم انتشار اذا تركت في سيرها التلقائي دون ان تتخذ اجراءات معنية لمواجهتها .

جـ.  ما ينتظر ان تلقاه الشائعة اذ ان شحنات جديدة دافعة والمصادر المحتملة لهذه الشحنات وما يستلزمه هذا التغيير من تعديل في اساليب المواجهه.وما ينتظر ان تحققه الشائعة من نجاح لدى بعض فئات الجمهور والاسباب الدافعة لهذا النجاح .

الامن الداخلي ومواجهة الشائعات  

035 ان مواجهة الشائعات يعتبر من ركائز الحفاظ على امن الداخلي وذلك لان هذه المواجهة يقصد بها تحديد انسب الاساليب الملائمة لمواجهة الشائعات حيث يأخذ ذلك صورة او اكثر مما يلي :

أ.   التخطيط لمواجهة شائعات الضغط . اذا كانت الشائعة تمس موضوعا يتعذر الكشف عن الحقائق المجردة فيه في الوقت الذي تنطلق فيه الشائعات بسبب ارتباط الموضوع بالاسرار الحربية او بالعلاقات الدولية او بالسياسة النقدية او الانتاجية وما الى ذلك ويتيح الاستمرار في عدم الرد على الشائعة يضع ذلك في الاعتبار الى زيادة سريانها وذيوعها ، فان مصمم الشائعة يضع ذلك في الاعتبار عندما يبدأ في تصميمها.ولهذا فان التخطيط لمثل هذا النوع من  الشائعات  يرتكز عادة على المبادئ الآتية :

(1)     شائعات الضغط - التي ترمز الى اثارة القلق ما لم يكشف النقاب عن موضوعات تكتنفها السرية ينبغي معالجتها بأسلوب لا يؤدي الى تحقيق   اهدافها .

(2)     ينبغي الا تواجه شائعات الضغط باصدار بيانات او تصريحات تستند على وقائع غير سليمة او معلومات غير دقيقة لمجرد مواجهة الشائعات لان العلاج المؤقت الذي يؤدي اليه هذا الاسلوب ليس الا سلاحا ذا حدين .

(3)     اذا ما امكن مواجهة شائعات الضغط بصورة صريحة ومكشوفة بمعنى توضيح جوانب الصحة في الشائعة والتضليل والخداع في الجوانب الاخرى عن طريق الاسلوب الكمي الذي يخاطب العقل بالمعطيات الرقمية فان هذا الاسلوب يساعد في عدم تهيئة التربة الصالحة لتفريخ وترويج الشائعات .

ب  الشائعات الفردية ذات الهدف المجتمعي . اذا كانت الشائعة ذات طبيعة فردية ولكنها تؤدي الى آثار جماهيرية ومجتمعية فينبغي الا تعتبر من قبيل الشائعات المجتمعية البحتة  وانما توجه الاجهزة المجتمعية معاونتها غير المباشرة بالشكل الذي يتفق مع طبيعتهاالفردية من حيث المادة والتكوين.

036 فالشائعة ذات الطبيعة الفردية والهدف المجتمعي تحتاج الى تخطيط خاص في مواجهتها على الوجه الآتي :

أ.   ينبغي عدم ترك الشائعة للمواجهة والعلاج الفردي لما لها من خطورة اعمق من دلالتها الفردية .

ب. ينبغي ان يحدد الاسلوب المناسب لمواجهتها من واقع ما يظهره تحديد ابعاد واعماق الشائعة في اول مراحل انتشارها .

جـ.  تتدرج اساليب مواجهة الشائعة تصاعديا او تنازليا بحسب درجة سريان الشائعة مع تعديل في هذه الاساليب وفقا لما تظهره من نجاح في توجيه الجماهير والتحويل  الوجداني لانفعلاتها .

د.   ينبغي الا تتجاوز اساليب الاتصال او الاعلام المستخدمة الحدود المعروفة لمواجهة الشائعة ذات الطبيعة الفردية .

الشائعات ذات الهدف الجماعي

037 تعتبر مواجهة الشائعات التي تستخدم اسلوب المداعبة او النكتة من الامور شديدة الصعوبة نظرا للاسلوب الذي تستخدمه النكته - وهو غالبا ما يكون بعبارات لا تصلح للمناقشة الجدية الموضوعية ولهذا تحتاج الشائعات التي تستخدم اسلوب النكتة مواجهة من نوع خاص تتمثل في واحد او اكثر من الاساليب التالية:

أ.   استخلاص المضمون الذي تقوم عليه الشائعة بعد تجريدها من شكلها والفاظها ومواجهة هذا المضمون بالاسلوب الذي يتفق مع سيكولوجية الجماعات او الجماهير التي تتداول هذه الدعابات .

ب. تتميز الشائعات الجماعية التي تستخدم اسلوب النكتة بأنها تتناول الاحداث البارزه او المشكلات الحساسة وقد تتجه بصفة خاصة الى اشاعة الكراهية نحو جماعة معينة او نحو رمز جماعي معين في المجتمع مما يؤدي الى حالة عدم استقرار تؤثر على الامن الداخلي .

الشائعات ذات الاثر على الامن الداخلي

038 الشائعات ذات الطبيعة المجتمعية تتصف بخاصية فريدة تميزها عن كل من الشائعات الفردية والجماعية اذ ان كلا من الشائعات الفردية اوالجماعية تنطلق وتروج داخل اطار المجتمع المحلي او القومي بالرغم مما يكون لها من جذور وتنظيمات خارجية فهذا النوعان من الشائعات لا يجدان مساندة من ادوات التوصيل او الاعلام ومن تستلزم مواجهة داخلية بحته مهما انكشفت القوى الخارجية التي تغذيها في حين ان الشاعات المجتمعية تستند في الغالب على جهود تبذلها ادوات النشر الخارجية ويكون اطلاق مثل هذه الشائعات عادة جزءا من حرب مستترة او مكشوفة تستخدم فيها الاكاذيب والوان التضليل والخداع كأسلوب لتحريك الرأي العام وتهديد الامن الداخلي  من خلال دفع اهتمامات المواطن الى مستوى مناقشة المسائل موضوع الشائعة ويلاحظ عادة ان اطلاق مثل هذا الشائعات عن طريق اجهزة النشر العالمية تضفي عليها خطورة شديدة لما يشيعه هذا النشر والمساندة من جانب هذه الاجهزة في اطلاقها وترديدها في انها صحيحة او ترتكز على مصادر صحيحة ولهذا فان هذا اللون من الشائعات يعتبر من اخطر انواع الشائعات على الامن الداخلي ويحتاج الى تصحيح مباشر وسريع للاكاذيب التي تتضمنها الشائعة مستخدما في ذلك اساليب النشر والاعلام التي استخدمت لاطلاق الشائعة على المستوى العالمي وقد يحتاج الموقف الى استخدام البحوث والدراسات المصورة والرقمية كاداة دامغة لحملة الاكاذيب المضلله . وعلى هذا فان الشائعات ذات الطبيعة المجتمعية تستلزم مواجهتها تخطيطا من نوع خاص يظهر في صورة او اكثر مما يلي :

أ.   توصيل المعلومات الى الجماهير بصورة مباشرة وسريعة حتى  ما يتعلق منها بشائعات واكاذيب لم تخترق بعد حاجز حدودنا القومية .

ب. يستلزم مواجهة الشائعات المجتمعية استخدام المنهج التكاملي في اساليب واجهزة الاعلام .

جـ.  من المفضل عند مواجهة الشائعات المجتمعية عدم الاكتفاء بعرض الحقائق التي تنفذ هذه الشائعات وانما الكشف عن مصادر الشائعات كلما كان ذلك ممكنا .

د.   تستلزم الشائعات المجتمعية مواجهة تبدأ من القاعدة  لا  من القمة كما يتصور بعض المهتمين بدراسة سيكولوجية وسوسيولوجية الشائعات .

فن مواجهة الشائعات والحفاظ على الامن الداخلي 

039 الموضوعية في استقبال الشائعات .  من المهم ان ندرك ان استقبال الشائعات والتعبير عنها يقضي الموضوعية الكاملة حتى لا تعكس اوجاع وتطلعات القادة المحليين انفسهم في تصوير ابعاد واعماق الشائعة وللتخلص من هذا العيب وجب تعدد القادة في المجتمع المحلي الواحد من جهة وتباين مستوياتهم الثقافية والمهنية والطبقية من جهة اخرى . لكن لا بد ان يجمع هؤلاء القادة وحدة المنهج من جهة ووحدة المقومات الاخلاقية المهنية من جهة اخرى وهذا يعني ان اختيار القادة وتدريبهم ينبغي ان يخضع لاصول وقواعد مهنية تقوم على الاسس الآتية :

أ.   ان يتصف القائد بالسمعة الطيبة والماضي النظيف وان يكون قادرا على كسب صداقات الناس عن جدارة لما يتصف به من مقومات اخلاقية اهمها عدم الغيبة او النميمة اوالرغبة في التسلق على اكتاف الآخرين .

ب.   ان لا يستخدم هذا القائد مقدرته على الاتصال والكشف عن مصادر الشائعات في الايقاع بأصحابها او تعريضهم للأذى .

جـ.   ليس مهمة هذا القائد اطلاق الشائعات وانما تتركز مهمته في استقبال الشائعات داخل حدود اطاره المحلي .

هـ.   لا يعني عدم وقوف القائد موقفا اخلاقيا في استقبال المعلومات ان مهمته تقتضي عدم التدخل في الحديث او المناقشة .

و.    من العناصر الضرورية لتغذية الايمان من جهة وتدعيم المقدرة على التأثر من جهة اخرى وضوح الرؤية امام هؤلاء القادة الذين يؤدون دورهم الانساني .

التوصيل الجيد للمعلومات

040 التوصيل الجيد للمعلومات يقتضي استخدام ادوات لا يرقى الشك  الى قدرتها في نقل الافكار وفي تهيئتها للتقبل الجماهيري . ان مسؤولية اجهزة الاعلام في مواجهة الشائعات مسئولية اخلاقية وتربوية قبل ان تكون مجرد ادوات لتوصيل المعلومات عبر الجماهير ويعني ذلك ان يكون لكل جهاز مخططه الاعلامي الذي يرتكز على فلسفتنا الثورية الاعلامية على الوجه الآتي .

أ.   تمكين الفرد من التعبير عن ذاته دون البحث وراء حياته الخاصة .

ب. مخاطر الاسراف وراء السبق الاعلامي .

جـ.   التمهيد لمواجهة التغير .

التعبئة النفسية

041 بالرغم من الاعتقاد بصحة المثل القائل بأنه " لا يفل الحديد الا الحديد " الا ان معركة الشائعات ليست في حقيقتها الا حربا نفسية مستترة تخفي وراءها قوى خافتة مضمحلة تهدف الى زعزعة الامن الداخلي من خلال حرب الاشاعة وذلك باستخدام اسلحة هذه الحرب وهي الكذب والتضليل والخداع واساليبها هي الرواية الكلامية التي تظهر في صورة نكتة او اقصوصة وقد تتخذ احيانا اسلوب الرسم الكاريكاتيري . وهذه الاسلحة كلها ليست على ضراوتها صالحة لان تمثل اسلحة لحرب دفاعية تبغي كشف الاكاذيب وازالة القناع عن اصحاب المصلحة الحقيقيين في تصميم وترويج الشائعات كما ان الاساليب التي تخدمها ليست صالحة ايضا من حيث الشكل لكي تستخدم في مواجهة الشائعات . هناك بعض الشائعات التي تستخدم جماعة بالذات قد تكون بعيدة الهدف كان تثير القلاقل والاضراب بين جماعات اخرى في المجتمع ، وعلى هذا فان مثل هذه الشائعات يمكن ان تطفئها التعبئة النفسية الجماعية بالوسائل التالية :

أ.   تحديد  المجالات والانشطة التي  ينبغي على الدولة حمايتها .

ب. ان تقوم المؤسسات والدوائر والقطاعات الخاصة ( الاقتصادية ، المهنية ، الثقافية ، الدينية ، والترويحية ب

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة