البحر الميت ..... أسرار وخبايا البحر الميت

في مشهد يجسد قدرة الخالق على صنع الطبيعة، يقع"البحر الميت"داخل أكثر المناطق الساحلية انخفاضًا في العالم، وتحديدًا في وادي الأردن، وعلى انخفاض أكثر من400متر عن سطح البحر.

وسُمِّي "البحر الميتبهذا الاسم لشدة ملوحة مياهه؛ ما يصعب على الكائنات البحرية العيش فيه؛ فقد أكد الباحثون أن نسبة الملوحة فيه تتجاوز عشرة أضعاف ملوحة البحار والمحيطات.

Image title

ورغم الملوحة الزائدة في البحر، فإنه غني بالأملاح والمعادن التي تمثل ثروة هائلة يمكن الاستفادة منها في مجالات متعددة، سواء في الصناعة أو مجالي الطب والعلاج؛ إذ تُعَد تلك المياه غنية بالأملاح والطين المستخرج منه، علاجًا ناجحًا لأمراض جلدية عديدة.

ومن أشهر الأمراض التي تعالجها مياه "البحر الميت"، "الصدفيةو"الحساسيات الجلديةالمتنوعة؛ فعندما يلتقي مياه البحر بصخور الشاطئ تصطبغ بلون الثلج من جراء الأملاح المتجمعة على صخور الساحل.Image titleوكثيرا ما ورد بان البحر الميت موقع قوم لوط الذين كانوا يقومون بالفواحش 

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة