التيمية مختطفوا الحكم جعلوا البلاد الإسلاميّة إرثًاً لأبنائهم!!!

قال تعالى( إِنَّا نَحْنُ نَرِثُ الْأَرْضَ وَمَنْ عَلَيْهَا وَإِلَيْنَا يُرْجَعُونَ ) 40 مريم
كما هو متعارف أن الأرض بما فيها من خيرات واعمار وبناء وتشييد الذي قام به الإنسان إلى أن الأرض هي لله سبحانه وتعالى وهذا ما جاء بنص الآيات المباركة والنصوص الواردة عن النبي حيث جاء بنص القرآن أن عودة الملك للمالك والمالك المطلق هو الله إنا لله وإنا إليه راجعون حتى الإنسان هو عبد مملوك لله . تعد القوانين الوضعية لدى الحكام والسياسات أن الأرض تحدد بقوانين وأنظمة وكل قطعة من الأرض تكون عائدة لطرف أو شخص إن كان حاكماً أو والياً أو زعيماً أو محتل أو أو أو كثير من المسميات والعناوين . وبعد فرض السيطرة على هذه البقاع تكون تحت تصرف الموكل له . بقاع وأراضي إسلامية أبان صدر الإسلام تكون تحت الحكم والقانون الإسلامي عائدة لسلطة الحاكم ولا يجوز التلاعب بها في أرض لشخص إنما هي لكافة المسلمين هذا في زمن الخلافة الراشدة ولكن ما بعد الخلافة وتسلط الولاة أصبح الأمر مغايراً لكل الأعراف والبروتوكلات والسنن حيث أخذ الولاة بإعطاء الأرضي لأبنائهم وجعلوا منها قطعاً مفدرلة أي فدراليات مقسمة ولكل بقعة قانون وهذا ما حصل اليوم في البلدان العربية هي مفدرلة بفدراليات قطع متناثرة ممزقة فلا تستطيع السفر إلى أي بلد عربي إلا بجواز سفر وتأشيرة من قبل السفارة للدولة التي تود الذهاب لها . المهم التأريخ حافل بافرازات كثر منها أن الولاة أعطوا الأراضي كهدية أو إرث أو جائزة أو منحة لأبنائهم !!! والمسلمين مهجرين مشردين مطردين السلطة الحاكمة منعمة والرعية مشردة هذا هو دين الإرهاب الداعشي التيمي المارقة لا يحب الخير للناس إنما همه مصلحته وكيف يعيشون برفاهية وأمان وأناس جياع حفات (هل هذا هو الإسلام !!) المرجع الصرخي خلال محاضرته الخامسة والعشرين من بحث (وقَفَات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري).. الثالث: سنطَّلع هنا على بعض ما يتعلّق بالملك الناصر السلطان الفاتح صلاح الدين الأيوبي، والكلام في موارد: المورد1..المورد2.. المورد20: حصار للموصل جديد، وشيركوه الحفيد: في الكامل10/(9ـ 11): قال ابن الأثير: {{[ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ إِحْدَى وَثَمَانِينَ وَخَمْسِمِائَةٍ(581)]: [ذِكْرُ عَوْدِ صَلَاحِ الدِّينِ إِلَى بَلَدِ الْمَوْصِلِ وَالصُّلْحِ بَيْنَهُ وَبَيْنَ أَتَابِكْ عِزِّ الدِّينِ]. 1..2.. 6ـ وَأَمَّا صَلَاحُ الدِّينِ فَإِنَّهُ طَالَ مَرَضُهُ بِحَرَّانَ، وَكَانَ عِنْدَهُ مِنْ أَهْلِهِ أَخُوهُ الْمَلِكُ الْعَادِلُ، وَلَهُ حِينَئِذٍ حَلَبُ، وَوَلَدُهُ الْمَلِكُ الْعَزِيزُ عُثْمَانُ، وَاشْتَدَّ مَرَضُهُ حَتَّى أَيِسُوا مِنْ عَافِيَتِهِ، فَحَلَفَ النَّاسُ لِأَوْلَادِهِ، وَجَعَلَ لِكُلٍّ مِنْهُمْ شَيْئًا مِنَ الْبِلَادِ مَعْلُومًا، وَجَعَلَ أَخَاهُ الْعَادِلَ وَصِيًّا عَلَى الْجَمِيعِ. [[أقول: مِلْك صِرفٌ واقطاعات خاصة توزّع على الأبناء وغيرهم ويكون كلٌ منهم ملكًا على ما مُنح له مِن بلاد!!! فتقسّم البلاد الإسلاميّة إلى عشرات الدويلات والممالك الصغيرة كلّ يعمل على هواه!!! وهذا كلّه حلال وشرع وإسلام وإمامة ووصيّة شرعيّة وحكم الله، وفقط وفقط وصيّة الرسول الأمين بالخلافة لعلي (عليه السلام) بِدعة يهوديّة وخارجة عن الشرع والإسلام، وكلّ مَن يقول بها، فهو رافضي، مجوسي، يهودي، خارج عن الملة والإسلام، مباح الدم والعرض والمال، حسب شرع ابن تيمية وأتباعه دواعش هذا الزمان وكلّ زمان؟!! فيا تُرى هل ترك عُمَر لأولاده شيئًا مِن الحكم أو المال؟!! وهل ترك أبو بكر لأولاده شيئًا مِن الحكم أو المال؟!! فعلى أي سنة ومنهج يسير هؤلاء المماليك ومَن شرّع لهم ذلك؟!!]]..12... قال (ابن الأثير): {{[ذِكْرُ عُبُورِ صَلَاحِ الدِّينِ الْفُرَاتَ وَمُلْكِهِ دِيَارَ الْجَزِيرَةِ]1.. 2.. 8ـ فَلَمَّا مَلَكَ(صلاح الدين) الْمَدِينَةَ (الرُّهَا) زَحَفَ إِلَى الْقَلْعَةِ، فَسَلَّمَهَا إِلَيْهِ الدِّزْدَارُ الَّذِي بِهَا عَلَى مَالٍ أَخَذَهُ. 9ـ فَلَمَّا مَلَكَهَا، سَارَ عَنْهَا (الْقَلْعَة)، عَلَى حَرَّانَ، إِلَى الرَّقَّةِ، وَمَلَكَهَا صَلَاحُ الدِّينِ وَسَارَ إِلَى الْخَابُورِ، قَرْقِيسْيَا، وَمَاكِسِينَ وَعُرَايَانَ، فَمَلَكَ جَمِيعَ ذَلِكَ. فَلَمَّا اسْتَوْلَى عَلَى الْخَابُورِ جَمِيعِهِ سَارَ إِلَى نَصِيبِينَ، فَمَلَكَ الْمَدِينَةَ لِوَقْتِهَا، وَبَقِيَتِ الْقَلْعَةُ، فَحَصَرَهَا عِدَّةَ أَيَّامٍ، فَمَلَكَهَا أَيْضًا. 10ـ وَأَتَاهُ الْخَبَرُ أَنَّ الْفِرِنْجَ قَصَدُوا دِمَشْقَ، وَنَهَبُوا الْقُرَى، وَوَصَلُوا إِلَى دَارِيَا، وَأَرَادُوا تَخْرِيبَ جَامِعِهَا، فَأَرْسَلَ النَّائِبُ بِدِمَشْقَ إِلَيْهِمْ جَمَاعَةً مِنَ النَّصَارَى يَقُولُ لَهُمْ: إِذَا خَرَّبْتُمُ الْجَامِعَ جَدَدْنَا عِمَارَتَهُ، وَخَرَّبْنَا كُلَّ بَيْعَةٍ لَكُمْ فِي بِلَادِنَا، وَلَا نَمَكِّنُ أَحَدًا مِنْ عِمَارَتِهَا، فَتَرَكُوهُ، وَلَمَّا وَصَلَ الْخَبَرُ إِلَى صَلَاحِ الدِّينِ بِذَلِكَ أَشَارَ عَلَيْهِ مَنْ يَتَعَصَّبُ لِعِزِّ الدِّينِ بِالْعَوْدِ، فَقَالَ: يُخَرِّبُونَ قُرًى وَنَمْلِكُ عِوَضَهَا بِلَادًا، وَنَعُودُ نُعَمِّرُهَا، وَنَقْوَى عَلَى قَصْدِ بِلَادِهِمْ، وَلَمْ يَرْجِعْ فَكَانَ كَمَا قَالَ}}. [[أقول: لكن قبل أكثر مِن عشر سنين عندما كانت بلاد الإفرنج قاب قوسين أو أدنى مِن الفتح المؤكَّد المؤزَّر، لماذا فرّ مِن الزحف والغزو وترك نور الدين زنكي وحده في المعركة مدّعيًا خوفه مِن خروج مصريين ضد سلطته في مصر؟!!]]..المورد20...
أيوجد أكثر من هكذا حيف وظلم على مر الأزمنة والعصور فهل يعقل الآن الإسلام جاء رحمة للناس يرفع عنهم الفقر والعوز والحرمان أم جاء يغتصب حقهم ويسلب حريتهم وينتهك حقوقهم المعيشية والحياتية فهذا لا عقل ولا منطق ولا إنسانية ولا دين يقبل بذلك كيف وأن المشرع للإسلام هو النبي الذي ساوى بين المسلمين بين المهاجرين والأنصار وأعطى كل ذي حق حقه . إنما من جاء بهذه الأفعال هم الدخلاء المتسترين برداء الإسلام وهو منهم براء .
http://cutt.us/Izjtv
المحاضرة الخامسة والعشرون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري"
http://cutt.us/rdmsQ
المحاضرة التاسعة والعشرون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري"
http://cutt.us/cD4we
ابراهيم محمود

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة