الجريمة السياسية للشهوة الرئاسة

ليس امام  الجيش  الراسمالي  المصري  طريقة  كي  يتنفس  الصعداء  .

سوى  صيد  الاقباط  والتنكيل  بهم  كي  يتسول  للعالم  ان  مصر  تحتاج  دعم  مالي  وعسكري  كي  تحافظ  على  الامن  الراسمالي  العالمي  الدي  تزعزع  اثر  الربيع  العربي  واصبح  العالم  يفقد  توازنه  وانعدام  التقة  في  نفسه  بعد  سقوط  سلالم  الفساد  المتربعة  على  الشعوب  العربية  التي  تعاني  الويلات  من  جهل  مصطنع بواسطة  تعليم  غير  متزن  واعمال  تفقد  المصلحة  العامة  .  وسياسة  الخوصصة التي  اعطت الضوء  الاخضر  للجشع والتانفس  على  الهيمنة واستقطاب  البشر الجاهل ومساومته بالباطل  والنفاق  وحب المصلحة  قبل حب العمل  البناء  ///////

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة