الدفاع الروسية: واشنطن قد تستهدف الجيش السوري براجمات الصواريخ "HIMARS" قرب التنف

كدت وزارة الدفاع الروسية أن الولايات المتحدة نشرت منظومات لراجمات الصواريخ من طراز "HIMARS" قرب معبر التنف جنوب سوريا.

واعتبرت الوزارة في بيان صدر عنها بهذا الصدد اليوم الخميس أن الولايات المتحدة قد تشن ضربات على وحدات من الجيش السوري باستخدام راجمات الصواريخ المذكورة.

إقرأ المزيدصورة أرشيفيةأمريكا تنشر منظومة صواريخ جنوب سوريا

وقال البيان إن "وزارة الدفاع الروسية تتابع بدقة الوضع قرب الحدود السورية الأردنية"، موضحا أن "الولايات المتحدة قامت بنقل منظومتين لراجمات الصواريخ من طراز HIMARS من الأردن إلى القاعدة الأمريكية للعمليات الخاصة قرب بلدة التنف السورية الواقعة على بعد 18 كيلومترا من الحدود الأردنية".

وشددت الوزارة، في هذا السياق، على أن "نشر كل نوع من الأسلحة التابعة للقوات الأجنبية، ولا سيما راجمات الصواريخ، يجب تنسيقه مع حكومة الدولة ذات السيادة".

وأشار البيان إلى أن "مدى استخدام راجمات الصواريخ من طراز HIMARS لا يسمح بتقديم الدعم لوحدات قوات سوريا الديمقراطية، التي تسيطر عليها الولايات المتحدة وتعمل ضد إرهابيي داعش في الرقة".

وذكرت وزارة الدفاع الروسية، في هذا السياق، بأن "قوات التحالف المناهض لداعش بقيادة الولايات المتحدة سبق أن شنت مرارا ضربات على القوات الحكومية السورية، التي تعمل ضد التنظيم قرب الحدود مع الأردن"، لافتة إلى أنه "ليس من الصعب لهذا السبب الافتراض أن مثل هذه الضربات على وحدات من الجيش السوري قد تستمر لاحقا، لكن هذه المرة باستخدام راجمات الصواريخ من طراز HIMARS".

واختتم بيان الوزارة بالتساؤل: "ولهذا ما هي الأهداف الحقيقية التي تسعى إلى تحقيقها الولايات المتحدة في سوريا، وضد من ينوي العسكريون الأمريكيون القتال هناك حقا؟".

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة