الدكتور نعيم رمضان يكتب عن انواع الحب وعذابه ولهفته ودرجاته

بسم الله الرحمن الرحيم










 مع بداية كل صباح تشرق الشمس من ظلمة الليل الموحشه لتبعث الانتعاش في النفوس بنورها. ومع بداية كل مساء يضيئ القمر ليهدئ النفوس من وحشة الليل المرعبه ويبعد عنها ظلمته. وكما وكأن الشمس و القمر يربطهما علاقة محبه و تعاون و وجدان وغموض. ومع بداية كل قصة حب يبداء الشعور الذي عجزت النفوس عن تعبيرها. ومع نهاية كل قصة حب يبقى الشوق يحرق في قلب كل محبوب. وتبقى قصة الحب وتبقى ذكرى يعجز الجميع عن نسيانها. ويبقى ذالك الشعور المحير و المبتلا على صاحبه طول عمره. وكثير من الناس يسالون ذالك السؤال و معنا ذالك السؤال و كثير عن ذالك السؤال (ما هــو الــــحــــب) الحب هو ذلك الشعور الخفي الذي يتجول في كل مكان و يطوف الدنيا بحثا عن فرصته المنتظرة ليداعب الإحساس و يسحر العيون ليتسلل بهدوء و يستقر في غفلةٍ من العقل و رغمً عنا داخل تجاويف القلب ليمتلك الروح و الوجدان , ليسطر على كيان الإنسان ..والحب هو ذلك الشعور الذي يمتلك الإنسان في داخله ويطوف به العالم حيث يشاء بأفراحه وأحزانه , يجول في كل مكان فوق زبد البحر يمشي دون أن يغوص في أعماقه. هالحب هو ذلك الوباء اللذيذ المعدي الذي يصيب جميع الكائنات دون استثناء و بدونه لن تستمر الحياة على أي كوكب .....وللحب معاني عظيمة و تعاريف عديدة يختلف من عاشق لأخر فكل محب لديه تصور وتعريف خاص لمعنى الحب ...وأيضاً يقولون أن الحب كلمة من حرفين عجز كثير من الناس تفسيرها1. الحب2. الحاء= حيرة.الباء= بلاء. فقالوا عنه حيرة وبلاء الحب كلمة يعجز اللسان عن وصف إحساس الحب فهو إحساس جميل. الحب تملك و أنانية فلا تريد أن يشارك أحداً محبوبك ولا تريدها أن تشارك أحداً حتى في أفراحهم و أحزانهم..الحب غيرة والغيرة هي حرارة الحب فلا حب بدون غيرة فماذا أقول عن الحب أأقول عذاب كما قالوا الحب عذاب..هو فعلاً عذاب ولكن أحلى عذاب يطعم العسل ونكهة الورد ولكن عندما نتكلم عن الحب فلماذا لا نتكلم عن الفراق , فالفراق بداية نهاية ولكل بداية نهاية لكن أقسى بداية كثيرٌ منهم يوهم بالحب فالحب الحقيقي هو تبادل شعور مشترك بين طرفين كلٌ منهم مرتبط بالأخر و كلٌ منهم لا غنى له عن الأخر كالقلب و الجسم ولكن ما هي الاسباب الدافعه للــــحـــــب. الحب اساس للصحه النفسيه عند الانسان ايا كانت صورة الحب وايا كان عمر الانسان...ولكن الحب بين الرجل والمرأه له اسباب نفسيه خاصه..اى حب الرجل البالغ للمراه ..1. احتياج الصحبه. الصحبه احتياج انسانى والحب يوفر هذه الصحبه بشكل خاص...ان الصحبه تجعل الانسان قادرا على مشاركة الطرف الثانى قيمه ومشاعره واهتمامه واهدافه ومتعة فى الحياه...والانسان يشعر بكل ما سبق من امور بشكل افضل اذا شاركه فيها انسان اخر...وبلا انسان اخر وبلا صحه فان قيم ومشاعر واهتمامات الانسان فاتره بلا طعم او حياه.2. حاجه ان تحب احدا. الانسان فى حاجه الى ان ينشط وتمرن مشاعره الانسانيه..قلب الانسان وخياله فى حاجه الى ان ينبضنا بحب انسان اخر..وفى حاجه الى ان يعجبنا بانسان، والانسان واحاسيسه فى حاجه الى ان يثاروا..نعم نحن نحب لاننا فى حاجه الى من يثرنا ونوجه له اهتمامتنا وطاقاتنا..3. حاجه الى ان يحبنا احد. نحن كبشر فى حاجه الى ان يحبنا احد..نحن فى حاجه الى ان نشعر باننا نثير شخصا اخر لان فينا شيئا مثيرا..نريد ان نشعر بقيمتنا وباهتمام احد اخر بنا...ان الانسان اذا لم يحبه احد يكون لا شى..وحين يحبه انسان يكون شيئا مهما..4. حاجتنا الى الرؤيا النفسيه. الانسان يجهل نفسيته...ردة فعله العاطفيه وردة فعل الاخرين العاطفيه ..احساس الحب يكشفنا امام ذواتنا وقدرتنا ورودود افعالنا وكذلك قدرات ورودود افعالنا وكذلك قدرات ورودود افعال الاخرين من خلال الحب كما قلنا..نعم الحب مرايا فيها حقيقتنا وحقيقة الاخرين..5. حاجة الوعى بالذات. الحب كذلك يخلق لدينا حاجة الوعى بالذات...من ؟؟ ومن انا بالنسبه للغير؟؟ ماهى عقدى؟؟ ما شكل تفاعلى مع الاخرين؟؟ ما شكل توافقى مع من حولى ومع الازمات...الخ. كل هذه الامور النفسيه الخاصه بفهم وادراك الذات تجربه قادره على جعلنا نكتشفها فى ذواتنا..غضبنا ، تصرفاتنا،فرحتنا ونحن فى انفعال الحب قادره على خلق هذ الوعى الذاتى..6. حاجة مشاركة نشوة الاحساس باننا احياء. العلاقات الانسانيه كلها قد تعطيك قدرا جيدا بالحياه، الامومه،الصداقه،الجيره، الزماله،.....الخ كلها علاقات انسانيه تحرك داخلك احساس الحياه ولكن علاقة الحب لها نشوة اقوى ولها احساس اعمق بالحياه..هذا القلب النابض وهذه العيون التى ترى كل شى جميلا وترى الحياه لذه ...كل هذا يجعل الحب وعلاقة الحب الاكثر قدرة على الاحساس بنشوة الحياه ولكن ما هي انواع الــــحــــب ؟ النوع الأول : هناك من يحبك بجنون ويسعى جاهداً لإصابتك بهذا الجنون ولا يستوعب رفضك لمشاعره بهذه السهولة فيحاصرك بسيل من المشاعر الغير مرغوبة ويمارس عليك الغيره غير المباحة فيكتفي بحبه لك ويحملك جميل هذا الحب ويجب لزاماً عليك أن تحبه وإلا نعتك بصفات مرفوضة إنسانياً ! والنوع الثاني : هو من تحبه أنت بجنون فيكون مصيبتك العظمى حين يدرك حجم هذا الجنون فيتفنن في إيذائك وكأنه ينتقم منك لأنك أحببته فيتمادى في إيذائك ليذيقك مرارة حبك وافتقاده ويتمادى في الهجر والصد . والنوع الثالث : هو من يحبك بصدق فيعاملك معامله الود يحبك بصمت ويحترمك بصمت ويتمناك بينه وبين نفسه يمنعه اعتزازه بنفسه من الإقتراب منك إذا كنت مشغولاً بغيره فيكتفي بالحب من أجل الحب ويحتفظ بك صورة جميلة في ذاكرته . والنوع الرابع : هو من تحبه أنت وتبادله شعوره فيضمك إلى ممتلكاته بإسم الحب يحاصرك بغيرته فيسجنك بدائرة الممنوعات يحسب عليك أنفاسك يحاسبك على أحلامك ويسلبك حتى أبسط حقوقك وهي التعبير عن شعورك تجاه الآخرين فتعيش في صراع دائم . والنوع الخامس : هو من يغادر حياتك فيترك ورائه فراغاً باتساع السماء فتحاول جاهدا ملئ الفراغ فتتعرف على من يستحق ومن لا يستحق وتقع في المشاكل . والنوع السادس :هو من يجعلك تندم على معرفته فيسقيك الإحساس بالألم والندم معاً ، مواقفه تخذلك وتصرفاته تخجلك . والنوع السابع : هو من يطيل الإنتظار أمام بوابة أحلامك ؛ وإذا سمحت له بالدخول خرب في مدينة أحلامك وشوه أجمل الأشياء بقلبك وتركك نادماً على معرفته ! والنوع الثامن : هو من يدخل حياتك بلا إستئذان ، يقدم لك الحب فوق أوراق الورد ، يحملك الي عالم الأحلام ، يحول حياتك إلى عالم الخرافات والأساطير ، يشعرك بمسؤليته تجاهك وأنك مسؤول منه يعلمك الصدق والحب والإخلاص ، يحول سوادك إلى بياض ؛ وليلك إلى نهار ؛ وظلمتك إلى شمس ، يصبح قلبك الذي تعشق به ،، وعينك التي ترى بهما ،، هذا الإنسان إذا ضاع بحق نبكي بحرقة. ولكن ما هي درجات الحب ! وكما انا للحب درجات يمر بها كل محب واليكم تلك الدرجات 1- العشق: وهو فرط الحب وامره واخبثه. 2- الهوى: وهو ميل النفس الي الشيئ. 3- العلاق: وهو الحب اللازم للقلب. 4- الكلف: وهو شدة الحب. 5- الشغف: وهو ارتفاع الحب اعلى موضع من القلب. 6- الشعف: وهو احراق الحب للقلب. 7- الجوى: وهو الهوى الباطن والحرق وشدة الوجد من عشق او حزن. 8- التتيم: وهو التعبد والمتيم هو الذي تيمه الحب اذا عبده. 9- التبل: وهو ان يسقمه ويمرضه الهوى. 10- التدله: وهو ذهاب العقل من الهوى. 11- الهيام: وهو شدة العطش. 12- الصبابه: وهي رقة الشوق وحرارته. 13-المقه: وهي المحبه الوامق المحب. 14- الوجد: هو الحب الذي يتبعه الحزن. 15- الدنف: وهو المرض واستعمل العرب هذا الاسم للحب اللازم. 16- الشجو: وهو الحب الذي يتبعه الهم والحزن. 17- الشوق: وهو سفر القلب الي المحبوب. 18-البلبال: وهو الهم وسواس الصدر هو حاجة المحب اشد الي محبوبه. 19- الكمد: وهو الحزن المكتوم. 20- الأرق: وهو السهر وهو من لوازم الحب. 21- الحنين: وهو الشوق الممزوج برقه. 22- الجنون: ومن الحب ما يكون جنوناً واصل مادة الجنون الستر والحب المفرط يستر العقل. 23- الود: وهو خالص الحب والطفه وأرأفه. 24- الخله: توحيد المحبه وقيل سميت خله لتخلل المحبه جميع اجزاء الروح. 25- الغرام: وهو الولوع والحب اللازم وأغرم بالشيئ اي اولع به. 26-الوله: وهو ذهاب العقل والتحير من شدة الوجد. 27- الرسيس: ووهو الثبات ورسوخ صورة المحبوب في النفس. 28- الجزع: وهو عدم الصبر على الفرقه. 29- الشهد: شدة السهر وتواتر احوال المحبوب على القلب. 30- الغل: شدة العشق. 31- اللهف: حزن وتحسر اللهفان المتحسر واللهيف المضطر. 32- التباله: تبله الحب اي اسقمه وافسده. 33- اللوعه: الحرقه لوعة الحب حرقته. 34- الداء المخامر: وهو من اوصافه وسميى مخامر لمخالطته القلب والروح. 35- السدم: وهو الحب الذي يتبعه ندم وحزن.

بقلم ا.د. نعيم رمصان

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة