الشباب الجزائري بين الوهم و الواقع

  • الكاتب Oussama Youcef
  • تاريخ اﻹضافة 2017-10-17
  • مشاهدة 1

إن الوضع الراهن الذي نمر به نحن الشباب الجزائري في نظرنا هو امر صعب اما بالنسبة لهم ما هو الا امر سهل يسهل التحكم به و لا يستحق العناء او التفكير فيه للامد البعيد و هذا حسب إيديولوجية التي يرونها هم مناسبة و سهلة لكي يسيرو بها الشباب الجزائري ليبقى حبيس اوهام صنعوها لنا نحن الشباب و نمل  من الحياة و نستسلم للواقع الذي نعيشه فاغلبنا اصبح يفكر بالهجرة نحو الخارج بشتى الطرق ليفر من هذا الجحيم او التودد لوكالات تشغيل الشباب او اللجوء الى القروض الربوية للظفر بما يعرضونها علينا او مناصب ادماج لا تتناسب مع مستواهم العلمي و الاكاديمي او الجوء الى التجارة في الممنوعات التي اصبحت منتشرة بين الشباب كوسيلة ناجحة و سهلة لكسب الرزق و تعاطي المخدرات و المشروبات الكحولية ليتناسو الواقع الذي هم فيه و البقاء داخل الوهم الكبير الذي صنعوه بايديهم 

لهذا نلجأ الى طرح هذا التساؤل لاعلى انفسنا اولا لماذا؟ لماذا هذا الصمت الرهيب على وضع نعيشه و نحس بمرارته القاتلة ؟ و هل نستطيع ان نجد حلولا بانفسنا ؟ فنحن نسعى الى ايجاد عمل و لا نفكر ان ننشئ عمل حر لنخلق به فلاص لنا و لغيرنا 

و اما التساؤل الذي نطرحه على اصحاب السلطة و المال و السياسة في البلاد الى متى ستتركوننا هكذا و كل السلطة و القوة  و المال  و كل مصادر الاقتصاد في الدولة بين ايديكم و نحن من وضعنا فيكم الثقة و زكيناكم  لماذا كل هذا الاحتكار لانفسكم وحدكم  انتم  بيدكم كل شيء  و لن تستطيعو فعل اي شيء  فانتم لم تعدلو لانفسكم و لن تكونو عادلين معنا 

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة