الشماتة لا تليق بمسلم تجاه أخيه المسلم أبدا

  • الكاتب kennouche
  • تاريخ اﻹضافة 2016-12-27
  • مشاهدة 12

..إخواني أخواتي في الله لا تظهروا الشماتة لأحد فيعافيه

الله ويبتليكم ...

لأن الشماتة خلق وضيع نهى عنه الاسلام بل أنه يسارع إلى التخفيف عن المبتلى ويرثى لحاله ويتألم لمصابه.

فعن أبي هريرة _رضي الله عنه قال: _ كان النبي

(صل الله عليه وسلم ): " يتعود بالله من جهد البلاء ، ودرك الشقاء ، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء".

الشماتة لا تليق بمسلم تجاه أخيه المسلم أبدا، لأنها من صفات الأعداء الذين حذر الله منهم ووصفهم بقوله :

(( إن تمسسكم حسنة تسوهم وأن تصبكم سيئة يفرحوا بها

وان تصبروا وتثقوا لا يضركم كيدهم شيئا إن الله بما يعملون محيط ..))-(آل عمران:120 )..

《اللهم لا تجعلني ممن يستهزء بعبادك ثم يبتلى،

اللهم اني اعوذ بك من شر لساني، ومن شر نظري،

وأعوذ بك من شر نفسي..》

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة