المتعطِّشون للحرب والدماء أضاعوا التربية والأخلاق والتكامل والعقيدة!!!

  • الكاتب صادق حسن
  • تاريخ اﻹضافة 2017-07-14
  • مشاهدة 12

المتعطِّشون للحرب والدماء أضاعوا التربية والأخلاق والتكامل والعقيدة!!!

بقلم /صادق حسن
إلى كل باحث عن حقيقة عليه أن يبحث ويدقق في دين وعقيدة التيمية التي جاء بها لأجل التغرير ببعض المسلمين وتحريفهم عن دين المسلمين الذي جاء به النبي وآله وصحبه فكل المسلمين يعتقدون بأن دين الإسلام هو دين رحمة وألفة وتعايش بين المسلمين بل وحتى مع باقي الأديان هذه هي عقيدة ديننا الحنيف دين خلق وأخلاق وكما قال النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق فعندما تقرأ تأريخ التيمية وأئمتهم تجدهم كل همهم هو تخريب هذا الدين بأفعالهم حيث القتل وإباحة الدماء أكبر همهم فسنبين انحراف عقيدة التيمية وأئمتهم الذين يدعون أنهم مسلمين لكن هم بعيدون بأفعالهم عن الإسلام فقد كشف سماحة الأستاذ المحقق قبح قادة التيمية وتعاملهم في الحروب والغزوات وهذا ما جاء من كتبهم ورواة أحاديثهم حيث جاء في المحاضرة {28} من بحث ( وقفات مع.... توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري)
ابن الأثير: الكامل في التاريخ10/(126): قال ابن الأثير: {{[ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ تِسْعٍ وَثَمَانِينَ وَخَمْسِمِائَة(589)]: [ذِكْرُ وَفَاةِ صَلَاحِ الدِّينِ وَبَعْضِ سِيرَتِهِ]:1ـ فِي هَذِهِ السَّنَةِ، فِي صَفَرٍ، تُوُفِّيَ صَلَاحُ الدِّينِ يُوسُفُ بْنُ أَيُّوبَ بْنِ شَاذِي، صَاحِبُ مِصْرَ وَالشَّامِ وَالْجَزِيرَةِ وَغَيْرِهَا مِنِ الْبِلَادِ، بِدِمَشْقَ، وَمَوْلِدُهُ بِتِكْرِيتَ، وَقَدْ ذَكَرْنَا سَبَبَ انْتِقَالِهِمْ مِنْهَا، وَمُلْكِهِمْ مِصْرَ سَنَةَ أَرْبَعٍ وَسِتِّينَ وَخَمْسِمِائَةٍ. 2ـ وَكَانَ سَبَبُ مَرَضِهِ أَنْ خَرَجَ يَتَلَقَّى الْحَاجَّ، فَعَادَ، وَمَرِضَ مِنْ يَوْمِهِ مَرَضًا حَادًّا، بَقِيَ بِهِ ثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ وَتُوُفِّيَ، رَحِمَهُ اللَّهُ. 3ـ وَكَانَ قَبْلَ مَرَضِهِ قَدْ أَحْضَرَ وَلَدَهُ الْأَفْضَلَ عَلِيًّا وَأَخَاهُ الْمَلِكَ الْعَادِلَ أَبَا بَكْرٍ، وَاسْتَشَارَهُمَا فِيمَا يَفْعَلُ، وَقَالَ: قَدْ تَفَرَّغْنَا مِنَ الْفِرِنْجِ، وَلَيْسَ لَنَا فِي هَذِهِ الْبِلَادِ شَاغِلٌ فَأَيُّ جِهَةٍ نَقْصِدُ؟ [[تعليق: حرب حرب حرب!!! لابدّ مِن الحرب حتى لو كانت مع أصحاب الأمس مِن المسلمين ومِن الزنكيين وغيرهم، لا يوجد بناء وإعمار، ولا يوجد تربيّة وأخلاق، ولا يوجد عقيدة وإيمان، ولا يوجد تكامل الإنسان!!!]] 4ـ فَأَشَارَ عَلَيْهِ أَخُوهُ الْعَادِلُ بِقَصْدِ خِلَاطَ، لِأَنَّهُ كَانَ قَدْ وَعَدَهُ، إِذَا أَخَذَهَا، أَنْ يُسَلِّمَهَا إِلَيْهِ، 5ـ وَأَشَارَ [عَلَيْهِ] وَلَدُهُ الْأَفْضَلُ بِقَصْدِ بَلَدِ الرُّومِ الَّتِي بِيَدِ أَوْلَادِ قَلْج أَرَسَلَانَ، وَقَالَ: هِيَ أَكْثَرُ بِلَادًا وَعَسْكَرًا وَمَالًا، وَأَسْرَعُ مَأْخَذًا، وَهِيَ أَيْضًا طَرِيقُ الْفِرِنْجِ إِذَا خَرَجُوا عَلَى الْبَرِّ، فَإِذَا مَلَكْنَاهَا مَنَعْنَاهُمْ مِنَ الْعُبُورِ فِيهَا، 6ـ فَقَالَ (صلاح الدين): كِلَاكُمَا مُقَصِّرٌ نَاقِصُ الْهِمَّةِ، بَلْ أَقْصِدُ أَنَا بَلَدَ الرُّومِ، وَقَالَ لِأَخِيهِ: تَأْخُذُ أَنْتَ بَعْضَ أَوْلَادِي وَبَعْضَ الْعَسْكَرِ وَتَقْصِدُ خِلَاطَ، فَإِذَا فَرَغْتَ أَنَا مِنْ بَلَدِ الرُّومِ جِئْتُ إِلَيْكُمْ، وَنَدْخُلُ مِنْهَا أَذْرَبِيجَانَ، وَنَتَّصِلُ بِبِلَادِ الْعَجَمِ، فَمَا فِيهَا مَنْ يَمْنَعُ عَنْهَا، 7ـ ثُمَّ أَذِنَ لِأَخِيهِ الْعَادِلِ فِي الْمُضِيِّ إِلَى الْكَرَكِ، وَكَانَ لَهُ، وَقَالَ لَهُ: تَجَهَّزْ وَاحْضُرْ لِتَسِيرَ، فَلَمَّا سَارَ إِلَى الْكَرَكِ مَرِضَ صَلَاحُ الدِّينِ، وَتُوُفِّيَ قَبْلَ عَوْدِهِ... وَخَلَّفَ سَبْعَةَ عَشَرَ وَلَدًا ذَكَرًا...
واليوم نرى اتباعهم المغرر بهم يمجدون بهم ويرفعون من شأنهم بل ويكفرون كل من يناقش عقائدهم الفاسدة القاتلة للبشرية التي تسببت في قتل الاف الناس وبأسم الدين والدفاع عن الاسلام بل هم يدافعون عن أئمتهم المارقة ويلسقون هذه الافعال للمسلمين حتى اصبح دين المسلمين دين قتل وتكفير عند باقي الديانات 
مقتبس من المحاضرة {28} من #بحث ( وقفات مع....#توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري)#بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_المهندس الصرخي الحسني
25 جمادى الآخرة 1438 هــ -24- 3 -2017 م
http://store4.up-00.com/2017-07/14998940049311.png

===============
المحاضرة الثامنة والعشرون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري" 
https://m.youtube.com/watch?v=z0nynWdq3Vo

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة