المرجع الصرخي: الأعزّاء يُضحّون بدمائهم وأهل الإنحطاط يحتفلون!!

  • الكاتب صادق حسن
  • تاريخ اﻹضافة 2017-03-03
  • مشاهدة 5

المرجع الصرخي: الأعزّاء يُضحّون بدمائهم وأهل الإنحطاط يحتفلون!!

بقلم _احمد محمد العربي 
 
إنّ مواقف المرجعية الرسالية هي مواقف عظيمة تجاه العراق والعراقيين، ودائما ما نرى دفاعها عن أي مظلومية تحصل لكل أبناء البلد بدون تفرقة وهذا إن دل فهو يدل على إعتدال هذه المرجعية الصادقة مع الشعب، واليوم نرى إن السيد الصرخي يدافع عن مظلومية أبنائنا وإخواننا الذين يضحون بأنفسهم من اجل أن يعيش الجميع بسلام وأمان، لكن وللأسف نرى الجميع قد نسى وتناسى أن هؤلاء الشجعان هم مَن تصدّى لهجمة الدواعش المنحرفين الذين مزّقوا العراق بأفعالهم وإجرامهم فصار الكل يحتفل ويرقص بأعياد ياليتها للإسلام حتى نحتفل بها فهي أعياد لليهود والغرب الكافر الذي أراد تمزيق وتشويه صورة الاسلام بهذه الأعياد، فمن هنا خاطب السيد الصرخي كل ابناء العراق أن يلتفتوا ويتفكّروا في ما يحصل للعراق والعراقيين ويجب ان ينتبهوا لأفعالهم حيث قال في محاضرتة العشرون من بحث "وقفات مع توحيد التيمية الجسمي الاسطوري": 
 الناس البسطاء الأبناء الأعزاء المخلصون المؤمنون يذهبون إلى جبهات القتال ويقتلون ويذبحون هناك، وفقدنا الكثير من الأعزاء، ويأتي سفهاء الأحلام وأهل السفاهة والتفاهة والانحطاط والانحراف وسوء الأخلاق والبهيمية يحتفلون بهذه الأعياد الفاسدة الواردة على بلاد الإسلام وعلى بلاد الشرق وعلى بلاد العرب وعلى بلدان الأخلاق، يحتفلون بعناوين ويقيمون المهرجانات التي تبيح المحرمات، التي تنتهك الأخلاق والحرمات، التي تجمع بين الذكور والإناث، فيأتيك سباق هنا، ومؤتمر أو احتفالية ورقص وطرب ولهو وفلنتاين وما يرجع إلى هذا الفسق والفجور والانحراف والانحلال، والأبناء الأعزاء يبذلون الدماء ويفقدون الأرواح، وكأن الأمر لا يهمنا ولا يعنينا، لا يوجد تفاعل مع كل تلك التضحيات، ما هذا الانحلال؟ ما هذا التمرد على الأخلاق وعلى الإنسانية؟ حتى تعجب أنهم يمارسون الرذيلة وسوء الخلق والانحطاط أكثر من تلك الدول التي صدرت إلينا هذه المظاهر الانحلالية الفاسدة .
جاء هذا في المحاضرة {200} من بحث: "وقفات مع.. توحيد التيمية الجسمي الأسطوري" بحوث: تحليل موضوعي في العقائد والتاريخ الإسلامي للسيد الصرخي الحسني 26 جمادى الاولى 1438 هــ - 24 -2- 2017 م
http://store6.up-00.com/2017-02/148814074458971.png

===============
 : المحاضرة العشرون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري" https://www.youtube.com/watch?v=LQTuG1HxPes
===============
المحاضرة الحاديةُ والعشرون "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري"
https://www.youtube.com/watch?v=VDWMQkDqZF8

===============
المحاضرة السابعة عشرة " الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول"
https://www.youtube.com/watch?v=R1zP48-B1MM

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة