المرجع الصرخي : الاقصائيون التيميون يحكمهم ميِّتٌ!!!

المرجع الصرخي : الاقصائيون التيميون يحكمهم ميِّتٌ!!!
سليم الحمداني
الدواعش ومن يقدسونهم من ائمة وملوك وسلاطين ساروا على نهجهم وجعلوا منهم قديسون ويصفونهم انهم هم من كان السبب في نشر الاسلام وأوصلوه الى جميع بقاع المعمورة وبعد ما قام المحق الاسلامي الكبير الصرخي الحسني الذي كشف حقيقتهم وكشف كل دعواهم الكاذبة واعتقاداتهم الخرافية واساطيرهم في توحيدهم الجسماني للذات الالهية ومن قاموا به من اعطى الاوصاف للذات الالهية المقدسة وبين سماحته ان هؤلاء أي التيمية ما هم الا متبعين شواذا مارقة خارجين عن الدين ومن اساء للدين بالقول والفعل وكان السبب في فرقة الامة ونشر الفتن فيها ومن نشر وروج لكل فكر منحرف وسلوكيات منحطة شاذة اناس لا قرار لهم همهم جمع الاموال وتوسيع حكمهم وقضوا بالنهب والسلب والتآمر والغدر والخيانة حتى في ما بينهم و كانوا السبب في خسارة العديد من المدن والقلاع الاسلامية وسلموها الى الافرنج والصليبين لمجرد بقائهم على عروشهم ومع كل هذا وذاك نراهم ان من يحكمهم ومن يسير امورهم ومن يتحكم بقرارتهم هم مماليكهم ووزرائهم ومستشاريهم والناس منقادة منطوية وسائرة خلف هؤلاء الحكام بل وصل بهم الامر بان يحكمهم الصبي او اكثر من ذلك وصل الامر بأهل الموصل بان حاكمهم ميت وسلطانهم متوفي وهم منقادون كما حصل للحاكم ( لؤلؤ ) لانه عندما قام عماد زنكي مطالبا بالحكم بعد وفاة ابن اخيه الحاكم وله الحق حسب مقاييسهم كما اشار سماحة المحقق الصرخي حيث ان الناس منقادة الى لؤلؤ لان لو كان الحاكم موجود لعلموا بوجوده الا انه ميت او بحسبة الميت الا الناس الا التيمية منقادون انقيادا اعمى لسلاطين وبدون وعي ودون تفكير لانهم خلف سلاطينهم خلف حكامهم حتى اوصلوهم الى اسوء الحالة وقد بين سماحته هذا الامر خلال بحثه الموسم (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)المحاضرة الرابعة والثلاثون بقوله :
(الاقصائيون التيميون يحكمهم ميِّتٌ!!!
وقَفَات مع.. تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (11): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!!!..أسطورة (2): تجسيم وتقليد وجهل وتشويش..أسطورة (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: الجهة الأولى..الجهة الثانية..الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!!..الأمر الرابع: الملك العادل أبو بكر بن أيوب (الأيّوبي): نطَّلع هنا على بعض ما يتعلَّق بالملك العادل، وهو أخو القائد صلاح الدين، وهو الذي أهداه الرازي كتابه أساس التقديس، وقد امتدحه ابن تيمية أيضًا، فلنتابع الموارد التالية لنعرف أكثر ونزداد يقينًا في معرفة حقيقة المقياس والميزان المعتمد في تقييم الحوادث والمواقف والرجال والأشخاص، فبعد الانتهاء مِن الكلام عن صلاح الدين وعمه شيركوه ندخل في الحديث عن الملك العادل، فبعد التوكل على الله تعالى يكون الكلام في موارد: المورد1..المورد2..المورد35: الكامل10/(316): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ خَمْسَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة (615هـ)]: [ذِكْرُ اتِّفَاقِ بَدْرِ الدِّينِ مَعَ الْمَلِكِ الْأَشْرَفِ]: قال صاحب الكامل في التاريخ: أوّلًا..ثانيًا..ثالثًا: [ذِكْرُ وَفَاةِ نُورِ الدِّينِ صَاحِبِ الْمَوْصِلِ وَمُلْكِ أَخِيهِ]: قال ابن الأثير: {{1ـ وَلَمَّا تَقَرَّرَ الصُّلْحُ تُوُفِّيَ نُورُ الدِّينِ أَرَسْلَان شَاهْ ابْنُ الْمَلِكِ الْقَاهِرِ صَاحِبُ الْمَوْصِلِ، وَكَانَ لَا يَزَالُ مَرِيضًا بِعِدَّةِ أَمْرَاضٍ. 2ـ فَرَتَّبَ بَدْرُ الدِّينِ فِي الْمُلْكِ بَعْدَهُ أَخَاهُ نَاصِرَ الدِّينِ مَحْمُودًا، وَلَهُ مِنَ الْعُمُرِ نَحْوَ ثَلَاثِ سِنِينَ، وَلَمْ يَكُنْ لِلْقَاهِرِ وَلَدٌ غَيْرَهُ، وَحَلَّفَ لَهُ الْجُنْدَ وَرَكَّبَهُ، فَطَابَتْ نُفُوسُ النَّاسِ ; لِأَنَّ نُورَ الدِّينِ كَانَ لَا يَقْدِرُ عَلَى الرُّكُوبِ لِمَرَضِهِ، فَلَمَّا رَكَّبُوا هَذَا عَلِمُوا أَنَّ لَهُمْ سُلْطَانًا مِنَ الْبَيْتِ الْأَتَابَكِيِّ، فَاسْتَقَرُّوا وَاطْمَأَنُّوا، وَسَكَنَ كَثِيرٌ مِنَ الشَّغَبِ بِسَبَبِهِ، [أقول: إذا كان الناس لا يعلمون بوجود سلطان لهم مِن البيت الزنكي، أي أنّهم كانوا يعلمون أنّ الذي يحكمهم هو لؤلؤ، فيكون لعماد الزنكي الحق (وحسب مقاييسهم) في المطالبة بالملك والسلطنة، لأنّ ابن أخيه قد مات والناس تصدّقه في مدّعاه!!! لأنّه لو لم يكن صاحب الموصل ميِّتًا أو بحكم الميِّت، لظهر للناس وَلَعَلِموا بوجودِه، وكان ممّا قاله عماد زنكي {إِنَّ ابْنَ أَخِي تُوُفِّيَ، وَيُرِيدُ بَدْرُ الدِّينِ (لؤلؤ) أَنْ يَمْلِكَ الْبِلَادَ، وَأَنَا أَحَقُّ بِمُلْكِ آبَائِي وَأَجْدَادِي]]..}} )

المحاضرة الرابعة والثلاثون(وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?v=-xH8xkjArTw

المحاضرة الثالثة والثلاثون من بحث (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?

المحاضرة الثانية والثلاثون من بحث (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?&

المحاضرة السابعة عشرة  بحث ( الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول)

https://www.youtube.com/watch?-B1MM

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة