المرجع الصرخي ...الخبث والمكر ومهارة التدليس عند دواعش الفكر والسلوك التيمية!!!

المرجع الصرخي ...الخبث والمكر ومهارة التدليس عند دواعش الفكر والسلوك التيمية!!!اتصف التيمية المارقة بالخبث والمكر ساتكلم اليوم عن الخبث والمكر إنّ مكارم الأخلاق تملي على الإنسان أن يكون واضحاً في تعامله مع الناس، ومحبّاً للجميع، وتاركاً للرياء والنفاق، وكثيراً ما يتسبب لجوء الشخص إلى الأساليب الملتفة والأخلاق السيئة بزعزة ثقة الناس به، وزيادة الأحقاد والضغائن في المجتمع، كلجوئه للخبث الذي يلهي الناس عن منافع حياتهم وضرورياتها، ويعرّف الخبث في اللغة العربية بأنّه حالة نفسيّة توجد في نفس من يسعد بالاستهزاء بغيره، كما يعني الرياء والمكر، وعدم الطّيبة فيقال: خبيث، أي ليس بطيّب، ولا يحمل المحبة والخير في قلبه لأحد، وخبث الشّيء أي صار فاسدًا ومنبوذاً، وهو من شرور الأفعال، ومكاره الأخلاق. أما معنى الخبث الاصطلاحي فهو إخفاء الشّر للناس، وإظهار الخير لهم، واستخدام الحيلة والخديعة في التعامل معهم، حتى يكاد الخبث أن يصبح منهج حياة لدى المخبثين؛ وهم الأشخاص الذين يحبون الخبث ويسلكون مسلكه.بالاضافة لما قاله السيد الصرخي في المحاضرة {38} من بحث ( وقفات مع.... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري) بحوث : تحليل موضوعي في العقائد و التأريخ_الإسلامي للمرجع السيد الصرخي الحسني الخبث والمكر ومهارة التدليس عند دواعش الفكر والسلوك التيمية!!!وقَفَات مع.. تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!!!..أسطورة (2): تجسيم وتقليد وجهل وتشويش..أسطورة (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: الجهة الأولى..الجهة الثانية..الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!!..الأمر الخامس..المورد1:..المورد2.. المورد15: في كلّ مئة عام، أو كلّ عشرة أعوام، أو في كلّ عام لابدّ مِن مدلّس، يتلاعب بألفاظ الأحاديث والروايات والكتب والمخطوطات، ويغير في معانيها ويأتي بمعاني وتفسيرات جديدة ما أنزل الله بها مِن سلطان، مِن أجل دفع ما ثبت عليهم مِن وهْن وكذب وبطلان، فيكون هذا المدلِّس الجديد مرجعًا جديدًا ومصدرًا لأكاذيبهم وافتراءاتهم المتجدِّدة على طول الزمان، فمثلًا بعد أن كَثُرَ الكلام عن لؤلؤ، واحتج الكثير بلؤلؤ، وبعد أن انكشفتْ واُشيعتْ مواقف لؤلؤ، اضطرَّ منهج التيمية للتدليس، فَوَجَدَ أنْ لا خلاص مِن خزي وعار لؤلؤ، إلّا بأن يَدّعي أنّ لؤلؤًا شيعِيّ رافضي!!! ففعلها ابن كثير، ففتح فتحًا تدليسيًّا مبينًا، حيث قال في البداية والنهاية13: (([الْبَدْرُ لُؤْلُؤٌ صَاحِبُ الْمَوْصِلِ]: 1ـ الْمُلَقَّبُ بِالْمَلِكِ الرَّحِيمِ، توفي في شعبان عَنْ مِائَةِ سَنَةٍ وَقَدْ مَلَكَ الْمَوْصِلَ نَحْوًا مِنْ خَمْسِينَ سَنَةً. 2..7ـ وَقَدْ كَانَ بَدْرُ الدِّينِ (لُؤْلُؤٌ) هَذَا أَرْمَنِيًّا اشْتَرَاهُ رَجُلٌ خَيَّاطٌ، ثمَّ صَارَ إِلَى الْمَلِكِ نُورِ الدِّينِ أَرْسَلَانُ شَاهْ بْن عِزِّ الدِّينِ مَسْعُودِ بْنِ مودود بن زنكي بن آقْسُنْقُرَ الْأَتَابِكِيِّ صَاحِبِ الْمَوْصِلِ..10ـ وَكَانَ يَبْعَثُ فِي كُلِّ سَنَةٍ إِلَى مَشْهَدِ علي قِنديلًا ذهبًا زِنَتُهُ أَلْفُ دِينَارٍ..13ـ وبعَثه إلى مشهد علي بذلك القنديل الذهب في كلّ سنة دليل على قلة عقله وتشيّعه، والله أعلم}}!!! [تعليق: أ..ب..د- لم يذكر أهم حدث وأخطرَه وأفظَعَه قام به لؤلؤ، فتحدَّث عن عمره وعن شكله وجماله، وتحدَّث عن غير ذلك، لكنّه لم يذكر خيانة لؤلؤ ودورَهُ في سقوط بغداد والخلافة مِن خلال الدعم العسكري وتأمين مؤونة عساكر التتار مِن مأكل ومشرب ومسكن وتأمين الطريق وإمدادهم بالعساكر!!! فهل نسي هذا؟!! هـ- بالتأكيد لا يمكن أن ينساه، فهو قد أشار إليه في مورد آخر في كتابه، لكنّه المكر والخبث ومهارة التدليس وبراعة التدليس، فيريد أن يجعل المتلقِّي يفهم أنّ قضيّة تشيّع لؤلؤ طبيعيّة واقعيّة يُرجَع إليها عند الحاجة إليها!!!..ح..]))..المورد18...https://c.top4top.net/p_485opfzp1.jpgبالإضافة إلى محاضراته القيمة المحاضرة رقم (17) من بحث (الدولة.. المارقة... في عصر الظهور... منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم)https://www.youtube.com/watch?v=R1zP48-B1MMالمحاضرة رقم 37من بحث (وقفات مع .... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري)https://www.youtube.com/watch?v=PPn3dsJNcPkالمحاضرة رقم 38من بحث (وقفات مع .... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري)https://www.youtube.com/watch?v=eHeQL2Cp3Cgعلي البيضاني

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة