المرجع الصرخي .. المارقة ينهبون أموال المسلمين ويسبون نساءهم في بيت الله!!!

المرجع الصرخي .. المارقة ينهبون أموال المسلمين ويسبون نساءهم في بيت الله!!!
ضياء الراضي
إن تصرفات وأفعال أئمة الدواعش وخلفائهم تعدت كل الحدود وتطاولا بفعالهم على جميع المقدسات فلم يراعوا أي شيء لم يراعوا حرمة أي محرم فنراهم يتجرئون بأفعالهم القبيحة على كل شيء والشواهد ما يحصل اليوم حيث نرى الدواعش لم يتركوا فعل شنيع إلا فعلوه قتلوا وسبوا ونهبوا وخربوا المدن وأتلفوا الزرع وسرقوا الآثار والتراث هدموا دور العبادة لم يراعوا حرمتها سيراً على نهج أجدادهم على نهج أئمتهم وخلفائهم المارقة القتلة مستبيحي الحرمات ففي شهر الحرام وفي يوم الحرام والاحرام وفي أقدس البقع في مكة وأثناء مناسك الحج وفي يوم عرفة وفي ليلة العيد ليلة الافاضة إلى المشعر الحرام ونرى أن هؤلاء المارقة يتقاتلون ويتحاربون يسفكون دماء بعضهم البعض وينهبون الأموال ويسبون النساء وهذا ما حصل فعلاً بين الحجاج العراقيين الذين تحت امرة (مُجِيرُ الدِّينِ طَاشْ تِكِينُ)وحجاج الشام الذين تحت امرة (ابْنُ الْمُقَدَّمِ) حيث أن أمير الحاج العراقي أوصى إلى أمير الشام بأن لا يفيض قبله من عرفة وأن يوقف الضرب بالكوسات والتي هي دلالة على الرحيل والافاضة إلا أن أمير الشام امتنع عن ذلك ما جعل أمير الحاج العراقي بأن يأمر غوغاء العراق وطاعته بأن يهجموا عليهم ويمنعوهم ويعترضوا أمير الشام وحجاجه ويفتكوا بهم وينهبوا أموالهم ويسبوا نسائهم هذه صورة من صور أفعال أئمة الدواعش وهذا فعل من أفعالهم القبيحة وهذه هي سيرتهم المليئة بالمهاترات فنرى أنهم لم يراعوا حرمة البيت ولا حرمة الشهر ولا حرمة المشاعر ومع ذلك يقدسوهم وهذا ما أشار إليه المحقق الصرخي خلال المحاضرة السابعة والعشرون من بحثه الموسوم (وقفات مع .... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري) بقوله:

(فِي هَذِهِ السَّنَةِ، يَوْمَ عَرَفَةَ، قُتِلَ شَمْسُ الدِّينِ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْمَلِكِ الْمَعْرُوفُ بِابْنِ الْمُقَدَّمِ بِعَرَفَاتٍ، وَهُوَ أَكْبَرُ الْأُمَرَاءِ الصَّلَاحِيَّةِ.
 وَكَانَ قَدِ اجْتَمَعَ تِلْكَ السَّنَةَ مِنَ الْحُجَّاجِ بِالشَّامِ الْخَلْقُ الْعَظِيمُ مِنَ الْبِلَادِ: الْعِرَاقِ، وَالْمَوْصِلِ، وَدِيَارِ بَكْرٍ، وَالْجَزِيرَةِ، وَخِلَاطَ، وَبِلَادِ الرُّومِ وَمِصْرَ وَغَيْرِهَا، لِيَجْمَعُوا بَيْنَ زِيَارَةِ الْبَيْتِ الْمُقَدَّسِ وَمَكَّةَ، فَجُعِلَ ابْنُ الْمُقَدَّمِ أَمِيرًا عَلَيْهِمْ فَسَارُوا حَتَّى وَصَلُوا إِلَى عَرَفَاتٍ سَالِمِينَ، وَوَقَفُوا فِي تِلْكَ الْمَشَاعِرِ، وَأَدَّوُا الْوَاجِبَ وَالسُّنَّةَ. وَكَانَ قَدِ اجْتَمَعَ تِلْكَ السَّنَةَ مِنَ الْحُجَّاجِ بِالشَّامِ الْخَلْقُ الْعَظِيمُ مِنَ الْبِلَادِ: الْعِرَاقِ، وَالْمَوْصِلِ، وَدِيَارِ بَكْرٍ، وَالْجَزِيرَةِ، وَخِلَاطَ، وَبِلَادِ الرُّومِ وَمِصْرَ وَغَيْرِهَا، لِيَجْمَعُوا بَيْنَ زِيَارَةِ الْبَيْتِ الْمُقَدَّسِ وَمَكَّةَ، فَجُعِلَ ابْنُ الْمُقَدَّمِ أَمِيرًا عَلَيْهِمْ فَسَارُوا حَتَّى وَصَلُوا إِلَى عَرَفَاتٍ سَالِمِينَ، وَوَقَفُوا فِي تِلْكَ الْمَشَاعِرِ، وَأَدَّوُا الْوَاجِبَ وَالسُّنَّةَ.فَلَمَّا كَانَ عَشِيَّةُ عَرَفَةَ تَجَهَّزَ هُوَ وَأَصْحَابُهُ لِيَسِيرُوا مِنْ عَرَفَاتٍ، فَأَمَرَ بِضَرْبِ كَوْسَاتِهِ الَّتِي هِيَ أَمَارَةُ الرَّحِيلِ، فَضَرَبَهَا أَصْحَابُهُ، ((هذه قافلة الحج مِن الشام التي وصفها وذكر مَن موجود فيها.))فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ أَمِيرُ الْحَاجِّ الْعِرَاقِيِّ، وَهُوَ مُجِيرُ الدِّينِ طَاشْ تِكِينُ، يَنْهَاهُ عَنِ الْإِفَاضَةِ مِنْ عَرَفَاتٍ قَبْلَهُ، وَيَأْمُرُهُ بِكَفِّ أَصْحَابِهِ عَنْ ضَرْبِ كَوْسَاتِهِ.فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ: إِنِّي لَيْسَ لِي مَعَكَ تَعَلُّقٌ، أَنْتَ أَمِيرُ الْحَاجِّ الْعِرَاقِيِّ، وَأَنَا أَمِيرُ الْحَاجِّ الشَّامِيِّ، وَكُلٌّ مِنَّا يَفْعَلُ مَا يَرَاهُ وَيَخْتَارُهُ، وَسَارَ وَلَمْ يَقِفْ، وَلَمْ يَسْمَعْ قَوْلَهُ.فَلَمَّا رَأَى طَاشْ تِكِينُ إِصْرَارَهُ عَلَى مُخَالَفَتِهِ رَكِبَ فِي أَصْحَابِهِ وَأَجْنَادِهِ وَتَبِعَهُ مِنْ غَوْغَاءِ الْحَاجِّ الْعِرَاقِيِّ وَبَطَّاطِيهِمْ، وَطَمَّاعَتِهِمُ، الْعَالَمُ الْكَثِيرُ،وَالْجَمُّ الْغَفِيرُ، وَقَصَدُوا حَاجَّ الشَّامِ مُهَوِّلِينَ عَلَيْهِمْ.فَلَمَّا قَرُبُوا مِنْهُمْ خَرَجَ الْأَمْرُ مِنَ الضَّبْطِ، وَعَجَزُوا عَنْ تَلَافِيهِ،فَهَجَمَ طَمَّاعَةُ الْعِرَاقِ عَلَى حَاجِّ الشَّامِ وَفَتَكُوا فِيهِمْ،وَقَتَلُوا جَمَاعَةً.وَنُهِبَتْ أَمْوَالُهُمْ وَسُبِيَتْ جَمَاعَةٌ مِنْ نِسَائِهِمْ، ((لا إله إلّا الله، في الحج، والحمد لله هؤلاء ليس مِن الشيعة وليس مِن الروافض وليس مِن الفاطميين، وليس مِن السبئيين وليس مِن الإسماعيليين، وليس مِن الزيديّة، وليس غير هؤلاء مِن الشيعة، هؤلاء مِن السنة مِن أتباع الخليفة العباسيّ، وأولئك مِن السنة مِن أتباع الأيوبي، لا حرمة للبيت ولا للشهر ولا لليوم ولا للإنسان ولا للدين ولا للأخلاق، والحمد لله لا يوجد فيها شيعة، ولا نعلم لماذا لم يلتفت ابن الأثير للنهج التيمي؟!! لماذا لم يأخذ بالنهج التيمي ويقول: الذي أوقع بينهم ابن سبأ المجوس الصفويّون الشيعة، الفاطميّون الإسماعيليون، الحشّاشة، العلويّون، لا نعلم لماذا فاتت عليه، وهذا هو نهجهم؟!! ومَن يأخذ بالنهج الوسطي جزاه الله خير الجزاء، سنعرف أنّه كان تحت ضغط السلاطين، وكتب ما كتب جزاه الله خير الجزاء، وأوصل لنا الكثير مِن الحقائق، لكن هذا نقاش علمي، لإيصال الفكرة وتثبيتها في مقامات نغير بأسلوب الكلام وبنبرة الكلام، والكل يدخل في النقاش العلمي، يقول: هؤلاء في بيت الله الحرام في شهر الله الحرام، هؤلاء يسبون نساء هؤلاء!!! أي دين هذا؟!! أي أخلاق هذه؟!! أي إسلام هذا؟!! يقول: ونهبتْ أموالهم وسبيتْ جماعة مِن نسائهم، هذه هي الأخلاق؟!! هذه هي التربية؟!! هذا هو الدين؟!!)) إِلَّا أَنَّهُنَّ رُدِدْنَ عَلَيْهِمْ.وَجُرِحَ ابْنُ الْمُقَدَّمِ عِدَّةَ جِرَاحَاتٍ، وَكَانَ يَكُفُّ أَصْحَابَهُ عَنِ الْقِتَالِ، وَلَوْ أَذِنَ لَهُمْ لَانْتَصَفَ مِنْهُمْ وَزَادَ، لَكِنَّهُ أَخَذَهُ طَاشْ تِكِينْ إِلَى خَيْمَتِهِ، وَأَنْزَلَهُ عِنْدَهُ لِيُمَرِّضَهُ وَيَسْتَدْرِكَ الْفَارِطَ فِي حَقِّهِ)

كلام المرجع الصرخي بهذا الخصوص

https://www.youtube.com/watch?

المحاضرة الثالثة والثلاثون من بحث (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?

المحاضرة الثانية والثلاثون من بحث (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?&

المحاضرة الحادية والثلاثون من بحث (وقفات مع ... توحيد التيمية الجسمي الاسطوري)

https://www.youtube.com/watch?

المحاضرة السابعة عشرة  بحث ( الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول)

https://www.youtube.com/watch?-B1MM

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة