شارك هذا الموضوع

{المرجع الصرخي..ياتيمية ماهو تأويل رؤيا الرب في المنام}

{المرجع الصرخي..ياتيمية ماهو تأويل رؤيا الرب في المنام}

_بقلم محمد علي محمد_

لا شك أن كل المسلمين يعتقدون بأن الله بعث الأنبياء والرسل لهداية البشرية إلى طريق الحق وهو الدين الإسلامي الذي أراده الله فكل الأنبياء بعثوا من قبل الله ليحثوا الناس على طريق الإيمان بالله وحده وترك عبادة الأصنام والأوثان فلكل أمة بعث الله نبياً أو رسولاً ليهديهم وينور عقولهم للسير إلى جادة الحق والهداية فهذا ما يعتقد به كل المسلمين وتوجد الكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية تشير إلى ظهور المخلص أو المنتظر أو الرسول في آخر الزمان فكل هذه الصفات تدل على معنى واحد وهو ظهور المهدي المنتظر من ذرية النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) لينقذ البشرية من الشبهات والإنحرافات الفكرية والشيطانية التي زرعها النواصب الخوارج في عقول بعض السذج والأغبياء كما زعم ابن تيمية بأنه رأى ربه ووصفه بهيئة شاب ليوهم الناس بأمانهم ومعتقدهم بالله سبحانه فهم الآن يحاربون كل المسلمين لأنهم يعتقدون بظهور المهدي عليه السلام هذا مابينه السيد الصرخي في محاضرته الثانية عشرة .من بحث (الدولة.. المارقة...في عصر الظهور ...منذ عهد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم )حيث قال

العنوان الأول .ميزوا الفتنة ..إياكم والفتنة !!..٢..٦..العنوان الثاني .المارقة والدولة!!!.اليوم الموعود..في القرآن.١..٢..٣_لقد سبقت كلمتنا ..انهم لهم المنصورون..الكلام في نقاط.١..٢..٥..٢١.انه ذكر للعالمين ..نبأه بعد حين ..٢٢_إلى يوم الوقت المعلوم ..هنا أمور..الأول ..الثاني ..الثالث..(إلى يوم الوقت المعلوم )ورد فيه عن الصحابة الكرام ،وعن أهل بيت النبوة وجدهم الرسول الأمين (عليهم الصلاة والسلام) إنه وقت وعصر ظهور المهدي وعيسى والدابة وتحقق الرجعة لمن يشاء الله من عباده ، ونذكر عدة شواهد ١..٢..٧..٢٣_يسومهم سوء العذاب إلى يوم القيامة .قال الله (سبحانه وتعالى).{واذ تأذن ربك ليبعثن عليهم إلى يوم القيامة من يسومهم سوء العذاب إن ربك لسريع العقاب وإنه لغفور رحيم }الأعراف .١٦٧.هنا نقاط ١..٢ تفسير القرطبي .أي أعلم أسلافهم إنهم إن غيروا ولم يؤمنوا بالنبي الأمي بعث الله عليهم من يعذبهم .ومعنى {يسومهم} يذيقهم .قيل .المراد بخت نصر ، وقيل .العرب وقيل .أمة محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)وهو أظهر.فإنهم الباقين إلى يوم القيامة ،والله أعلم .وأي بقاء لأمة محمد (صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم) وتسلطهم على اليهود وأخذ الجزية منهم إلى يوم القيامة ؟!!إنه بقاء الذل والهوان في الأمة .فأمة محمد (صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ) صارت تصب عليها العذابات صباً.وهذا واقع يخالف تماماً الواقع الموعود الذي واعدنا الله (تعالى) به ونص عليه في قرآنه ،فمتى يتحقق الوعد الإلهي ؟!! لاجواب عندكم أبداً إلا بالمخلص الإلهي الموعود في آخر الزمان .ونسأل الله (تعالى) أن يكون ذلك قريباً ،، ثم قال القرطبي..قال ابن عباس {سوء العذاب} هنا أخذ الجزية فإن قيل .فقد مسخوا .فكيف تؤخذ منهم الجزية ؟فالجواب إنها تؤخذ من أبنائهم وأولادهم ، وهم أذل قوم ،وهم اليهود.وعن سعيد بن جبير {سوء العذاب} قال الخراج :ولم يجب نبي قط الخراج .إلا موسى (عليه السلام) هو أول من وضع الخراج ،فجباه ثلاث عشر سنة ، وهي صاغرة ذليلة ،وهذا واقع نعيشه ،ونذوق مرارته ونتجرع سمومه ،كل يوم ،وكل ساعة، وكل لحظة،والمعول والمعاول الأعظم فتكاً بنا هي معاولنا ،معاول مدعي الإسلام زيفاً ونفاقاً ،فمتى يحصل الفتح ،وينتصر الحق ،ويتحقق العدل ،وتعز أمة الإسلام إلى يوم القيامة ؟!! إن ذلك يكون في آخر الزمان ،في عصر الظهور ودولة المهدي الموعود ،حتى قيام يوم الدين

٤_تفسير ابن كثير

http://e.top4top.net/p_353tjlf31.png

===============

المحاضرة الثانية عشرة " الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول"

https://www.youtube.com/watch?v=k53-hl2Gjhs

===============

المحاضرة الثامنة عشرة ( السيستاني ما قبل المهد الى ما بعد اللحد )

https://www.youtube.com/watch?v=snIJYzLGmKU

===============

المحاضرة السادسة "وَقَفات مع.... تَوْحيد التَيْمِيّة الجِسْمي الأسطوري" https://www.youtube.com/watch?v=lMW0-J-aYA4

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري