شارك هذا الموضوع

المرجع الصرخي: يادواعش مقتلُ إبليس هو اليوم المعلوم

المرجع الصرخي: يادواعش مقتلُ إبليس هو اليوم المعلوم بقلم ضياء الراضي علامات ودلائل وظواهر كونية وغير كونية كل هذه ما هي إلّا تباشير وإنذار بنفس الوقت وحتى تعود الناس من غيها وترجع الى ربّها وان هذه العلامات والدلائل التي تشير لليوم الموعود ورغم إختلاف المفسرين والمحدثين فيه إلا ان سماحة المحق والمرجع العراقي الكبير السيد الصرخي الحسني أثبت ومن خلال كتب اهل الحديث ومن القرائن المؤكدة بأن اليوم الموعود هو يوم الظهور وهو يوم إحقاق الحق وإنتصاره وإنتشار العدل على يد المنقذ الموعود الذي بشر به الرسول الخاتم المصطفى (صل الله عليه واله وسلم) حتى يحلّ ويصبح الحكم بيد المؤمنين وعلى يد قائد المؤمنين الإمام المنتظر المهدي (عليه السلام) والذي بحكمه تنعم المعمورة بالعدل والمساوات والأمن والأمان ويُنحر ابليس ويقتله كما تشير الروايات الى ذلك، واثبت المرجع الصرخي بأن هذا الأمر هو اليوم الموعود أي مقتل ابليس مستنكرا سماحته على رجالات الدولة المارقة واهل النفاق واهل الغدر والخيانة الدواعش خوارج العصر اهل البدع والضلالة وزوروا الكلام وحرفوه وكفروا الناس وقتلوا الابرياء وسفكوا الدماء ونشروا الظلم والضلالة ببدعهم وخرافاتهم ورواياتهم الضالة المضلة وخلال بحث المرجع الصرخي الحسني والتحليل المعمق في العقائد والتاريخ الاسلامي (الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول) والمحاضرة الثانية عشرة منه اثبت سماحته هذا الامر مخاطبا هؤلاء المرقة الفسقة ذاكرا رواية لنعيم ابن حماد في كتاب الفتن بقوله: (يادواعش مقتلُ إبليس هو اليوم المعلوم الفتن لنعيم بن حماد: بَابُ خُرُوجِ الدَّابَّةِ: حديث1844 ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ ، قَالَ : {{خُرُوجُ الدَّابَّةِ بَعْدَ طُلُوعِ الشَّمْسِ ، فَإِذَا خَرَجَتْ قَتَلَتِ الدَّابَّةُ إِبْلِيسَ وَهُوَ سَاجِدٌ ، وَيَتَمَتَّعُ الْمُؤْمِنُونَ فِي الأَرْضِ بَعْدَ ذَلِكَ أَرْبَعِينَ سَنَةً ، لا يَتَمَنَّوْنَ شَيْئًا إِلا أُعْطُوهُ وَوَجَدُوهُ ، فَلا جَوْرَ ، وَلا ظُلْمَ ، وَقَدْ أَسْلَمَ الأَشْيَاءُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ طَوْعًا وَكَرْهًا ، وَالْمُؤْمِنُونَ طَوْعًا ، وَالْكُفَّارُ كَرْهًا ، وَالسَّبُعُ ، وَالطَّيْرُ كَرْهًا ، حَتَّى أَنَّ السَّبُعَ لا يُؤْذِي دَابَّةً وَلا طَيْرًا ، وَيُولَدُ الْمُؤْمِنُ فَلا يَمُوتُ حَتَّى يُتِمَّ أَرْبَعِينَ سَنَةً بَعْدَ خُرُوجِ دَابَّةِ الأَرْضِ ، ثُمَّ يَعُودُ فِيهِمُ الْمَوْتُ فَيَمْكُثُونَ بِذَلِكَ مَا شَاءَ اللَّهُ ، ثُمَّ يُسْرِعُ الْمَوْتُ فِي الْمُؤْمِنِينِ فَلا يَبْقَى مُؤْمِنٌ ، فَيَقُولُ الْكَافِرُ : قَدْ كُنَّا مَرْعُوبِينَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ فَلَمْ يَبْقَ مِنْهُمْ أَحَدٌ ، وَلَيْسَ يُقْبَلُ مِنَّا تَوْبَةٌ ، فَمَا لَنَا لا نَتَهَارَجُ ؟ فَيَتَهَارَجُونَ فِي الطُّرُقِ تَهَارُجَ الْبَهَائِمِ ، يَقُومُ أَحَدُهُمْ بِأُمِّهِ وَأُخْتِهِ وَابْنَتِهِ فَيَنْكِحُ وَسَطَ الطَّرِيقِ ، يَقُومُ عَنْهَا وَاحِدٌ وَيَنْزِلُ عَلَيْهَا آخَرُ ، لا يُنْكَرُ وَلا يُغَيَّرُ ، فَأَفْضَلُهُمْ يَوْمَئِذٍ مَنْ يَقُولُ : لَوْ تَنَحَّيْتُمْ عَنِ الطَّرِيقِ كَانَ أَحْسَنَ، فَيَكُونُونَ بِذَلِكَ حَتَّى لا يَبْقَى أَحَدٌ مِنْ أَوْلادِ النِّكَاحِ ، وَيَكُونُ جَمِيعُ أَهْلِ الأَرْضِ أَوْلادَ السِّفَاحِ ، فَيَمْكُثُونَ بِذَلِكَ مَا شَاءَ اللَّهُ ، ثُمَّ يُعْقِمُ اللَّهُ أَرْحَامَ النِّسَاءِ ثَلاثِينَ سَنَةً ، فَلا تَلِدُ امْرَأَةٌ ، وَلا يَكُونُ فِي الأَرْضِ طِفْلٌ ، وَيَكُونُونَ كُلُّهُمْ أَوْلادَ الزِّنَا شِرَارَ النَّاسِ ، وَعَلَيْهِمْ تَقُومُ السَّاعَةُ }}.. أقول: قال خروج الدابة بعد طلوع الشمس فإذا خرجت قتلت الدابة إبليس وهو ساجد، إذن يقتل إبليس، ومقتل إبليس هذا هو الوقت المعلوم، الوقت المعلوم إذن في آخر الزمان، عند حصول علامات الساعة، والمهدي من الساعة ومن علامات الساعة، وبعده يتمتع المؤمنون في الأرض وبعد هذا يموت المؤمنون ويبقى الكافرون فيتهارجون في الطرق تهارج البهائم إلى أن تقوم الساعة عليهم، إذن متى مات إبليس؟ قبل قيام الساعة، ومتى الوقت المعلوم؟ قبل قيام الساعة.) كلام المرجع الصرخي بهذا الخصوص http://e.top4top.net/p_352s8pil1.png المحاضرة الثانية عشرة بحث (الدولة.. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول) https://www.youtube.com/watch?v=9bVMmNozosE رابط بحث (وقفات .. تحليلة موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي) https://www.youtube.com/playlist?list=PL3USICgEwZUG7Far7p9erSJBZPZtGDKzc رابط بحث ) السيستاني ماقبل المهد الى مابعد اللحد) https://www.youtube.com/playlist?list=PL3USICgEwZUFHlx4t8IO9vHJD1TEaDEdO

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري