بعد معركة تدخّل فيها "ترامب" وبابا الفاتيكان.. الرضيع "تشارلي" يرحل في هدوء

  • الكاتب Roqaya
  • تاريخ اﻹضافة 2017-07-29
  • مشاهدة 6

بعد معركة تدخّل فيها "ترامب" وبابا الفاتيكان.. الرضيع "تشارلي" يرحل في هدوء

عانى حالة مرضية نادرة ورفضت المحكمة نقله للعلاج في أمريكا أو لمنزل والديه


بعد معركة قانونية طويلة شغلت العالم، وتدخّل من الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" والبابا "فرانسيس"، بابا الفاتيكان، أسدلت بريطانيا الستار على قصة الرضيع تشارلي جارد (11 شهراً)؛ حيث جرى نقله من المستشفى إلى دار لتوفير الرعاية ليموت بهدوء.

وحسب وكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ"، توفي الرضيع البريطاني تشارلى جارد الذي يعاني حالة مرضية نادرة في نُزل، حسب ما نقلت وسائل الإعلام عن والديه، أمس الجمعة.

وقالت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية: إن محكمة بريطانية رفضت سفر "جارد" لتلقي العلاج بالولايات المتحدة الأمريكية؛ لعدم وجود أدلة على جدية العلاج، كما رُفض طلب والديه لنقله إلى المنزل ليموت هناك، بينما تمت الموافقة على نقله إلى دار رعاية ليموت فيها.

ونقلت صحيفة "الإندبندنت" ووسائل إعلام عن "كوني ييتس"، والدة الطفل قولها: "لقد توفي طفلنا الرضيع، ونحن فخورون جداً بك يا تشارلي"، وذلك بعدما نالت تأييداً من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والبابا فرانسيس في حملة لإبقاء ابنها على قيد الحياة، خلال الفترة الماضية.

وجرى نقل الطفل تشارلي جارد إلى دار لتوفير الرعاية له حتى يموت، بعد معركة قانونية طويلة حول مصيره بين الوالدين والأطباء في مستشفى جريت أورموند ستريت في لندن.

وكانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، قد قررت أخيراً أنه يتعين على السلطات البريطانية عدم نزع أجهزة دعم الحياة عن الطفل تشارلي جارد، وهو الرضيع الذي يعاني مرضاً نادراً وتلفاً في المخ.

وأصدرت المحكمة ومقرها "ستراسبورج" تعليمات أولية إلى السلطات البريطانية بعدم نزع أجهزة دعم الحياة عن الطفل، بناءً على طلب من والديه.

0" >


0}" >1
شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة