شارك هذا الموضوع

حق المرأة و حق الإنسانية

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-12-17
  • مشاهدة 4

  ستكون البداية صارخة ولكن ما المشكلة فهذا هو الحال حولنا هذة الأيام ولن أطيل في كلام مرسل فصلب الموضوع لا يحتمل، ففي البدء حاولت تجنبه أو حتى إنكاره إلى أن بدأ يفرض علينا في كل مكان و إن كان كلامي رفض فهو ليس لأشخاص و إنما لوباء إجتاح حياتنا ، أفتح التلفاز لأرى إعلان "فيلم العيد " ولن أتحدث عن فيلم بذاتة فالفكرة واحدة في كل الأفلام " مهرجانات + بنت حلوة + بنت (مش حلوة) " و في أخر الإعلان كان كل ما رأيت هو الإنتهاك لكل حقوق الإنسانية ، فكان إنتهاك إحترام و حقوق المرأة بظهور فتاة جميلة لا يهم إن كانت تستطيع التمثيل أو لا المهم للمنتج هو حجم المساحة العارية التي تظهر من جسدها وهي تتمايل على صوت الموسيقى - إن كان ما نسمعه الأن يستحق أن يسمى موسيقى- ثم تظهر فتاة أخرى - أعزروني في اللفظ - "حولة " أو بدينة جدا أو قصيرة جدا أو أي شيء يبرز جمال الفتاة الأخرى ليعامل كل بنت على انها سلعة تباع "بسعر" جمالها !! و يجعل كل بنت من بعد ذلك مكتئبة مقهورة " عشان بقت شبه فلانة الحولة أو علانة القصيرة " أو أي مما يهين كرامتها و يزعزع من ثقتها بنفسها و إن كانت من الداخل أجمل ما يكون من زهور الربيع في هذا الزمن العاصف ولكن لا يهمها فهي لا تشبه جميلات السنيما - إلي غالبا مش بيعرفوا يمثلوا ! ( عندي سؤال حناقشة بعدين بس هو في حد ليه الحق إنه يتغر بجماله أو لونه أو من انه بلد رغم ان ده حاجة ربنا انعم بيها علينا مش احنا الي اخترناها أو لينا أى فضل في وجودها ؟! )
   و بإنتهاكه إحترام المرأة و معاملة جسدها بمثل هذة الطريقة - سامحوني- القذرة فهو أيضا أنتهك إحترامي و حقوقي كرجل بمعاملة الرجال كحيوانات و كلما تمنع منهم زاد حجم المساحة المعروضة من الجسم! فهل يسير مجتمعنا نحو الدعارة ؟!
  و الحل السحري واضح " المهرجانات" ليزيد عدد المشاهدين المغيبين و تقف النجمات المفترض كونهم قدوة " يشرشحوا " لبعض في أغنية ! و أغنية تقول : " هاتي بوسة يا بت " و أخرى لا أعلم ان كانت ترد على الأولى أم أصبح هذا هو الطبيعي فتقول : " عايز مني بوسة أديلوا ولا أيه " - ولا أيه طيب أنا عايز أفهم !- فيكون انتهاك اخر لحق المرأة
   أنا لا أعارض الفن فأنا طالب فنون و الفن حياتي ، ولكن و إن كان كل تعبير عن الرأي أو المشاعر برسم أو تمثيل أو شعر أو شكل غنائي أو أي كان يعتبر فن ولكن ليس كل فن راق، فهناك فن راقي و فن هابط و إذا كان الفن هو مقياس لثقافة البلاد و كان الفن هابط فالثقافة إذا هابطة ! 
  لا أدعو إالى مقاطعة ولكن أدعو لفن نظيف راق و أرى في كل هذا الظلام مخرج فستبقى فلسفتي واحدة : لو ما كان الظلام في الدنيا لما كان لنور الشمس معنى و أهمية .. فهذه دعوة للرقي للفن للثقافة .. أو للمستقبل


آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري