خبير ألماني: تأجيل الاستفتاء في اقليم كردستان أصبح مستحيلاً

رأى خبير ألماني، ان تأسيس دولة مستقلة سعي طويل الأمد، لكنه خطوة أمام إقليم كردستان لوضع أسس دولة كردستان في المستقبل.

                                            

وقال البروفيسور أودو شتاينباخ، الخبير في الدراسات الإسلامية في حوار مع موقع (دويتشه فيله) الألماني، ان الاستفتاء لا يمكن تأجيله الآن، فقد أُعلن عن إجرائه منذ فترة طويلة وتأجل مرارا وتكرارا لأن الحكومة المركزية في بغداد تُعارض سعي إقليم كردستان في الاستقلال.

 

واعتبر شتاينباخ ( الذي ترأس معهد الشرق الألماني في هامبورغ من عام 1976 إلى عام 2007)، ان "ضغط المجتمع الكردي على حكومة إقليم كردستان كبير جدا وتأجيل الاستفتاء أصبح أمرا مستحيلا، لكن تحقيق الاستقلال عن بغداد طموح أمامه طريق طويل".

 

وحول تأثير استقلال إقليم كردستان على باقي الكرد الذين يعيشون في دول أخرى، قال الخبير الألماني، ان هذا "أحد أسباب تأجيل الاستفتاء مرارا وتكرارا، من الجانب التركي أيضا"، مبينا ان "أنقرة ليست راضية على هذا التطور، وظهور دولة كردية إلى جانب تركيا، في حال ما إذا تحقق ذلك، سوف يلقى معارضة شديدة من أنقرة وبالتأكيد أيضا من دمشق وطهران".

 

واشار شتاينباخ الى ان "معارضة أنقرة للاستقلال ستكون كبيرة، لا سيما عندما نرى ما تقوم به حكومة تركيا الآن اتجاه الأزمة السورية"، مبينا ان "معارضة تركيا لاستقلال إقليم كردستان يمكن أن يصل إلى التدخل، في حال حقق الكرد استقلالهم في العراق، وهذا احتمال لا يمكن استبعاده".

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة