خسائر بالملايين بعد إلغاء "تحدي الأساطير"

لم تقتصر الخسائر المترتبة على إلغاء مباراة "تحدي الأساطير"، التي كان من المقرر أن يتم إقامتها الخميس (11 مايو 2017)، على ملعب "الجوهرة المشعة"، على الخسائر المعنوية لمحمد نور أسطورة نادي الإتحاد والكرة السعودية فحسب، بل تعدتها لتصل إلى تكبد خسائر بالملايين للجهات المنظمة للمباراة.

فقد كشفت مصادر في اللجنة المنظمة للمباراة لصحيفة "عكاظ"، أن إلغاء المباراة تسبب في تحقيق خسائر كبيرة بلغت 15 مليون ريال، تمثل المداخيل المتوقعة من إقامة المباراة الاستعراضية، التي كان ينظر إليها كمباراة تكريم لمحمد نور لاعب الإتحاد السابق.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، قد أوقف إقامة المباراة بسبب إيقاف نور، بسبب تعاطيه المنشطات، وهو ما يعني عدم السماح له بالمشاركة في أية أنشطة تتعلق بكرة القدم، بما فيها المباريات الاستعراضية أو حتى التدريبات في ملاعب كرة القدم.

وكانت مباراة "تحدي الأساطير" ستشهد مشاركة عدد من نجوم كرة القدم العالميين المعتزلين، أمثال البرتغالي لويس فيجو، والبرازيلي روبرتو كارلوس، والهولندي كلارينس سيدورف، والمصري محمد أبوتريكة، والإسباني كارلوس بويول، والمغربي هشام بوشروان، وغيرهم.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة