"داعش" قد يعلن في بيان مرتقب عن مصير زعيمه "البغدادي"

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم بأن تنظيم "داعش" نشر تعميما مفاجئا في أغلب مساجد تلعفر غرب المحافظة، يدعو فيه عناصره لترقب بيان مهم بشأن "البغدادي".

ونقلت السومرية عن مصدر محلي، أن "تنظيم داعش أصدر تعميما مفاجئا مع ساعات الصباح الأولى في أغلب مساجد تلعفر غرب نينوى بالإضافة إلى مقراته الرئيسية يدعو من خلاله إلى ترقب بيان مهم بشأن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أنه "لم يعرف طبيعة البيان الذي ينوي داعش إذاعته لكن هناك حالة إرباك واضحة، وكأن الحديث عن مقتل البغدادي أصبح حقيقة"، متوقعا أن "تتم إذاعة الخبر أو نفيه خلال الفترة المقبلة".

هذا وتداولت وسائل إعلام عديدة مصير البغدادي في الآونة الأخيرة، حيث رجح بعضها مقتله بغارات روسية فيما تكهنت أخرى بأنه ما زال على قيد الحياة ويتنقل ما بين الأراضي العراقية والسورية. 

                       الغموض يلف مصير البغدادي!

كما نقلت السومرية اليوم، أن "ثلاثة من نخبة قادة داعش في تلعفر غرب نينوى بينهم رئيس ديوان الجند في التنظيم قتلوا بقصف جوي استهدف اجتماعا لهم في أطراف القضاء".

وأضاف المصدر أن "القصف أسفر عن مقتل العديد من مرافقي القادة الثلاثة"، مبينا أن "المضافة التي عقد فيها الاجتماع تعرضت إلى القصف مرتين".

ويعد تلعفر أحد الأقضية الكبيرة في محافظة نينوى ومن  أهم معاقل التنظيم، وهو تحت سيطرة "داعش" منذ حزيران 2014.

وتستعد القوات العراقية لشن عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على قضاء تلعفر.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة