د. مي خفاجة تكتب : كيف نتعامل مع مشكلة البكاء عند الأبناء ؟ شاهد بالفيديو

 

تضطر الأم إلي أن تخرج من بيتها دون أن تصحب معها طفلها الصغير فيذمر الطفل ، لذا فالأم الحكيمة هي التي تعرف كيف تمتص حدة الموقف وتخفف عن الطفل وتخرج من المنزل ببطئ تدريجيا وبأقناع وتفهم من جانب الطفل لا بالعصبية أو القسوة علي الطفل وبعض الأساليب الآخري التي تؤثر علي نفسية الطفل ، وقد لا تكون قبل خروج الأم من المنزل فقط ولكن تستمر حتي بعد عودة الأم إلي منزلها فتشعر الأم بالغضب ورفض الطفل ،

ويؤكد علماء علم النفس بأن بكاء الطفل تعبير عن حالة الغضب والضيق التي شعر بها عندما تركته ، والطفل ممكن ان يعبر عن غضبه وقت خروج أو عودة الأم لأنه يشعر بالأرتياح النفسي والحنان في حضن أمه ، فالموقف يحتاج عزيزتي الأم إلي نوع من الصبر والحكمة حتي لا تسببي لطفلك ألما نفسيا قد يدفعه لاضطراب سلوكي أو حالة نفسية مستعصية ، لذا سوف نتناول تعريف مشكلة البكاء الشديد عند الطفل ، ومظاهرها ، والطرق الايجابية لعلاجها .

تعريف مشكلة البكاء عند الأطفال :

هي شعور الطفل بالغضب والحزن نتيجة إثارته ويعبر عن ذلك بالبكاء ، وقد تغضب الأم وتتذمر من سلوك طفلها وقد تضربه أو تكف عن ذهابها. مظاهر الطفل عند البكاء الشديد :تتمثل في (الصراخ ، التذمر ، الغضب ، الحزن ، العدوان ، العنف ، تكسير الألعاب أو الأشياء ) .

الطرق الإيجابية لعلاج مشكلة البكاء الشديد عند الأطفال :

تتمثل في (مسايسة الطفل ، اشغال الطفل وقت انسحاب الأم أو الأب ،

ترك الطفل مع شخص محبب له ،

إخبار الطفل بأن الأم أو الأب سوف يعودوا ولن تتركيه ،

لا تخبري الطفل قبل خروجك بوقت طويل وانما قبلها بدقائق ،

قبل الخروج محاولة مشاركة الأم للطفل في العابه ،

ترك بعض الألعاب حتي عودتك ،

ترك الطفل يعبر عن مشاعره كما يريد ،

تقديم التدعيم المعنوي والمادي للطفل ،

محاولة اقناع الطفل بالسبب قبل الخروج ليعرف أمور الحياة ،

الحفاظ علي هدوء الأم والأب ولاداعي لاستخدام العصبية الزائدة أو الصراخ علي الطفل ،

اشعار الطفل بالحب والحنان والعطف والأمن بداخل الأسرة) .

 

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة