سفيان أمرابط: لا تراجع عن حمل قميص المغرب


Image title

قال الدولي المغربي سفيان أمرابط، لاعب فريق "أوتريخت" الهولندي لكرة القدم، إن قرار لعبه للمنتخب الوطني حسم في وقت سابق، ولا مجال للعدول عنه، مؤكدا أنه سعيد جدا باللعب لـ"أسود الأطلس".

وأكد سفيان ، شقيق نور الدين أمرابط، في تصريحات صحافية، إنه لا ينوي تغيير اختياره بعد استجابته لدعوة الناخب الوطني هيرفي رونار، أخيرا في مباراتي بوركينافاسو وتونس الوديتين، وأن الأجواء التي عاشها خلال الأيام القصيرة في معسكر الفريق كانت جد إيجابية.

وأضاف المتحدث ذاته أن مشاركته أمام تونس تجربة جيدة؛ ورغم اختلاف طريقة اللعب، لكنه مقتنع بحمل قميص المنتخب المغربي ولن يتردد في العودة إليه كلما كان ضمن اللائحة المستدعاة من طرف رونار، إلى جانب أنه مقتنع بهذا الاختيار الذي كان ينتظره منذ سنوات.

وقدم أمرابط أداء جيدا في المباراة الودية أمام المنتخب التونسي،على أرضية ملعب مراكش الكبير، وتلقى ترحيبا خاصا لكونه شقيق نور الدين أمرابط ،من جهة، وبسبب انصهاره في طريقة اللعب وظهوره بشكل قتالي، من جهة ثانية، ما ساعد المنتخب على الفوز بهدف نظيف.

يذكر أن سفيان أمرابط يلعب لفريق "أوتريخت" الهولندي، وسبق له أن مثل منتخب هولندا في فئة الفتيان، قبل أن يقرر بشكل رسمي اتباع خطوات شقيقه بتلبية دعوة المنتخب الوطني المغربي.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة