سلطات مليلية تخصص فضاءات خاصة و مجهزة للمغاربة لذبح وسلخ أضاحي العيد و عمداء المدن المغربية يفرضون م

Image title

لقصر يوزع أضاحي العيد على الوزراء وخدام الدولة السامين والبرلمان يخصص 200 مليون لأكباش موظفيه.. بينما تتكفل البلدية بتعليق إعلانات البنوك لإقناع الموظفين والشغيلة والحازقين بإغراق أنفسهم في قروض الحولي والدخول المدرسي.. مك يا مك على العدالة الاجتماعية. 
ثم يأتي خطاب العيد الكبير: "كيف تقفون في الضوء الأحمر بوجوهكم المحمرة بدم بولفاف وبطونكم المتدلية بالمروزية تنظرون إلى المواطن المكدد المسفوف.." ويخرج منار السلمي وباقي صحافة المزارك: "خطاب تاريخي ضدا فالمجاويع الشعبوين
 "

لسعمار ولا عيشة الذبانة فالبطانة

Image title

خصصت سلطات مدينة مليلية المباعة "ببكالة"  فضاءات و أماكن خاصة و مجهزة للمسلمين و أغلبهم مغاربة لذبح و سلخ أضاحي العيد الذي تفصلنا عنه أيام .

و تم تجهيز هاته الأماكن بكافة التجهيزات الضرورية وكذا أطباء بيطريين مختصين لضمان سلاسة و نظافة الأضحية وهو ما أثار إعجاب المغاربة.

من جهة أخرى يجد الكثير من المغاربة صعوبةً في الإستفادة من خدمات المجازر البلدية و التي باتت تفرض مبالغ مالية كبيرة كما هو الحال بالدار البيضاء و الرباط و مكناس و غيرها من المدن.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة