سواد الليل للكاتب Ibrahim said

  • الكاتب Ibrahim Ebaid
  • تاريخ اﻹضافة 2017-10-18
  • مشاهدة 1

وحدي نائم والليل قد جاوز منتصفه من خلال الشباك لعلي اراكي بينها بقدوك الرشيق وعودك الفارغ وشعرك المنشور على ظهرك  كقصة ظلام الذي يحمل اجمل فتاة.

معذبتي لقد خاصمني النوم لأشد عذابي ولكن حين اتذكرك انك هادئة البال قريرة العين مستمرة على فراشك فان نفسي تشعر بالسعادة فما اجمل العذاب في حبك .

بقلب كسير وعين دامعة بنفس كانت حائرة جئت اتوسل قربك فلا تبني الاوهام حقيقة ولا ترسمي الاقاويل ضلالاً

ارمي ثوب الضلال بعيدا بعيدا في الاعماق فلا تطوي صفحتي وتذهبي بل دعيني اكمل مشواري معك هذا ولأنني أحبك اكثر من قيس وليلى وأعمق من روميو فانتي الحياة تسري في عروقي 


                                              النور الذي يضئ حياتي انتي وحدك حبيبتي 

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة