صلاح الدين الأيوبي يحرر القدس ويقسم البلاد الإسلامية !!

صلاح الدين الأيوبي يحرر القدس ويقسم البلاد الإسلامية !! بقلم: ضياء الحداد كشف المرجع الديني السيد الصرخي الحسني ( دام ظله ) أن أئمة الدواعش التيمية التكفيريين يستميتون في سبيل السلطة ويعادي بعضهم البعض ويقتل بعضهم البعض في سبيل الوصول إلى الحكم والسلطة !! وقد استدل المحقق الصرخي بما ذكره ابن الأثير في الكامل الجزء العاشر , وقد أشار المرجع الصرخي أن (( البلاد انقسمت أكثر فأكثر، كان سلطان واحد لصلاح الدين، كان سلطان السلاطين وملك الملوك وخليفة الخلفاء وإمام الأئمة، لكن بعد وفاته صار كل منهم يريد أن يصير سلطانًا !!) ومن خلال متابعتي لبحث سماحة السيد الحسني ( وقفات مع ....توحيد التيمية الجسمي الأسطوري ) نستطيع إعادة النظر في حادثة تحرير بيت المقدس من الفرنجة على يد صلاح الدين الأيوبي بنظرة وتحليل موضوعي وفقاً لتحليلات السيد الحسني ، فيمكن القول: حادثة تحرير القدس من قبل صلاح الدين الأيوبي مازالت حاضرة فينا إلى اليوم بصور شتى، تخلد نصراً قيل أنه عظيم، ارقص الكلمات على لحن النصر، وأمال الأشعار والرجال والأشجار على وقعة، حتى اقترب من أن يكون أسطورة أدخلته بوابة التأريخ . نعم حرر صلاح الدين الأيوبي القدس في إستراتيجية غاية في الرقي، تقوم أساساً على ضرب الإخوان أولاً لتوحيدهم، فقاتل أهل الشام وأهل مصر والجزيرة، هذا نتج عنه توحيد مصر والشام والجزيرة في بوتقة واحدة'. مع أنه حاول قبل هذا أن ينفصل بمصر ويستأثر بها لنفسه عن صانع النصر الحقيقي قائدة نور الدين زنكي . لكن، النصر توقفت حدوده عند أستار الضفة الغربية وعروسها القدس الشريف، وأضيع على أسوار عكا، بعدما جنح الأيوبي للسلام الذي خطه مع ريتشارد قلب الأسد. إضافة إلى ذلك فإن أبناء الناصر صلاح الدين قاموا بتسليم الأقصى إلى الصليبيين مرة أخرى دون قتال بحيث لم يحافظوا على المنجز، جراء المصالح الشخصية التي كانت تسيطر على عقلية الحكم الأيوبي آنذاك، بطبيعة الحال هذه المكائد السياسية شكلت حافزاً هاماً جداً في عودة الصليبيين، مره أخرى للمنطقة . من المنطق العسكري والتفكير الاستراتيجي بمكان اعتبار المنتصر صاحب الولاية العليا هذا إن كان نصراً بحق،وهذا يبيح له تحرير كامل الأرض، لا الاكتفاء بجزء منها. ما الغاية من تحرير القدس، وإبقاء كامل الشريط الساحلي محتلاً بيد الصليبيين. ؟؟ ما الغاية من تحرير القدس لا فلسطين 20 عاماً ومن ثم المساومة عليها بين التتار والصليبيين . معركة حطين بدأت بتوحيد الأرض، وانتهت على يد خلفاء صلاح الدين بتقطيع أوصالها بل وتسليمها للعدو- الأيوبي جانب الصواب عندما وزع الدولة باعتبارها قالب كيك بين أبناءه في إعادة لصورة هارون الرشيد التي قسمت الامبراطورية العباسية بين الأمين والمأمون- لقد ربح الأيوبي بلا شك جولة، لكنه خسر في حقيقة الأمر جولات، حرر جزء، وضيع الكل، ربحنا الرهان على الفارس، وخسرنا الأرض التي يركض بها . وقد أوضح سماحة المرجع السيد الحسني بتحليل موضوعي عميق كشف حقيقة النزاعات السلطوية التي حدثت بين أخو صلاح الدين وأبناء صلاح الدين وكذلك المؤامرات والدسائس والغدر أحدهم بالآخر سواء كان أخوه أو أبن أخيه أو عمه وكذلك الذلة والخنوع للفرنجة وتسليمهم فلسطين على طبق من ذهب .... جاء ذلك خلال المحاضرة الثامنة والعشرون من بحثه ( وقفات مع .... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري ) بحوث : تحليل موضوعي في العقائد والتأريخ الإسلامي والتي ألقاها يوم الجمعة 25 جمادي الآخرة 1438 هــ الموافق 24 -3-2017م. ولمعرفة المزيد من هذا التحليل الموضوعي يمكنكم ... الاطلاع على بحث (وقفات مع.... توحيد التيمية الجسمي الأسطوري ) للمحقق السيد الحسني الصرخي على المواقع التالية : البث الصوتي mixlr.com/alhasany/ -------------------------- البث الفيديوي https://www.youtube.com/2alhasany
شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة