شارك هذا الموضوع

قصة جدة ولكنها تشعر انها طفلة

  • الكاتب zekra
  • تاريخ اﻹضافة 2017-02-13
  • مشاهدة 10

كانت طفلة بالخامسة من اعمر تعيش في قرية صغيرة , الاب تركهم للعمل بدولة اخرى والام تركتهم لانها لمتتحمل الوضع , بقيت هذه الطفلة مع الجدة واخيها الصغير الذي تركها بعد فترة ولحق بامه اما الطفلة بقيت في القرية تحاول العيش والصبر على جدتها العنيفة البخيلة التي كانت لا تطعمها ولا بسمح لها بالحمام ولا شراء الملابس ولا كنت تعطيها مصروفها بعد سنوات عاد الاخ وتزوجت الام والاب اين تزوج . عاشت مع اخيها كانت له بمثابة الام والاب والصديقة والمعلمة والخادمة وعاشو سنوات حتى اتى يوم تركها المدرسة ولكنها لم تنكسر وذهبت للعمل لان لتحقق حلمها ان يصبح اخاها طبيب ولكن ظهرت الام ولم تسمح لها بالعمل لان الطفلة لم تححكل 12 عام وبقيت سنتين وهي بين بيت جدتها وبين بيت زوج امها وعندما بلغت 14 عام اصبحو يبحثون لها عن زوج حتى تزوجت وبدئت رحلت السعادة بنظرها لانها طفلة وفي مثل سنها وفي زمنها كانت فرحتها انها سوف تضع المكياج وتلبس الفستان الابيض تزوجت وانجبت البنات والبنين وعاشت ايام حزينة وايام سعيدة وهذه الايام هي لديها احفاد وبدئت تبحث ععن نفسها وتتعلم كل ما فاتها من التعليم وبدئت تدخل السعادة لحياتها بأي شكل اتمنى ان تحقق حلمها

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري