كيفية عيش حياة خالية من التوتر

إن تعرضنا للتوتر والضغط العصبي من حين لأخرى يُعد من الأمور شائعة الحدوث، كما أنه قد يكون مفيدًا في بعض الأوقات فهو يجعلنا مستعدين لمواجهة المخاطر أو الابتعاد عنها عند اللزوم. أما التعرض المستمر للضغط العصبي فقد يؤثر سلبًا على صحتك ونظام حياتك.من أجل مجابهة الضغوطات التي تتعرض لها، سيتوجب عليك إذن أن تدرك ما هي الأمور التي تقودك نحو الشعور بالتوتر والضغط العصبي، كما سيتوجب عليك اكتشاف أمور أخرى في المقابل لها القدرة على إخراجك من هذه الأجواء ومساعدتك على الاسترخاء والاستمتاع.

1- التعامل مع مسبات الضغط العصبي.ابدأ في التعامل مع الأسباب التي استطعت تحديدها من خلال التفكير في الأسباب التي يمكنك أن تتعامل معها وتتحكم فيها بسهولة، على سبيل المثال نجد أن أحد أكثر الأسباب شيوعًا هو المهام الكثيرة المؤجلة في مقابل الوقت القليل المتاح لإنجازها.

  • يمكنك التعامل مع هذه المسألة من خلال ترتيبك للمهام على حسب الأولوية، والتخلي عن بعض المهام والالتزامات غير الضرورية

  • قم بالتخلي عن بعض الالتزامات من جدولك، حتى يتوفر لك بعض الوقت للراحة والاستمتاع.

2- تعلم إدارة الوقت.مع تخليك عن بعض الالتزامات، سيكون أمامك متسع من الوقت، عليك إذن أن تفكر في كيفية قضائك لهذا الوقت في شيء مفيد. تعلم أيضًا أن تقوم بتفويض بعض المهام التي من المفترض أن تقوم بها

  • ضع خطة مرنة لإدارة وقتك، وتجنب الخطط غير المرنة لتتجنب المزيد من التوتر والضغط العصبي.

  • اترك بعض المساحات الفارغة في جدولك ولو نصف ساعة فقط، لتتيح لنفسك فرصة الحصول على قسط من الراحة.

3-لا تخوض تجربة الضغط العصبي وحدك.تحدث إلى صديق مقرب أو أحد أفراد العائلة عن مشاكلك وتعرضك للضغط العصبي في حياتك، فالتواصل مع الآخرين بهذا الشأن قد يساعدك في التخلص من بعض الضغط النفسي.

  • إن مجرد الحديث عن الأمور التي تسبب لك الضغط، قد يكون أحد الوسائل الجيدة للتفريغ عن هذه الطاقة السلبية.

  • استشر أحد المختصين إذا ما شعرت بضرورة ذلك. اذهب لزيارة الطبيب أو المعالج النفسي، ففي بعض الأحيان يكون الحديث إلى شخص غريب أسهل بكثير 

  • 4-تذكر أن ليس هناك علاجًا سريعًا للضغط العصبي. عليك أن تعرف أنه ليس هناك علاجًا في التو واللحظة للتعامل مع  الضغوطات العصبية في حياتنا، كل ما عليك فعله هو أن تلتزم بالخطوات السابقة، أن تراقب وتحدد الأسباب وراء الضغوطات التي تتعرض لها، وأن تبدأ في التعامل معها كل على حدى. يمكنك أيضًا أن تأخذ المشاكل الحياتية اليومية على محمل خفيف وأن تجعلها إحدى الأسباب وراء تحولك إلى شخص أكثر مقاومة وقوة


5-ممارسة التدريبات الرياضية.تساعد التدريبات الرياضية في التعامل مع الضغط العصبي والاكتئاب والقلق، وذلك من خلال بعض التغيرات الكيميائية التي تحدث في الجسد وتعمل على التحسين من المزاج بشكل إيجابي. يساعدك التدريب بشكل دوري أيضًا على الحصول على جسد بمظهر وصحة أفضل، مما يزيد من ثقتك وتحكمك بنفسك.

  • حاول أن تتدرب لمدة 150 دقيقة أسبوعيًا بشكل دوري.

  • اذهب لجولة قصيرة سيرًا على الأقدام بعد يوم عمل شاق، لتشعر بشعور أفضل من خلال تفريغ بعض التوتر من داخلك.

  • حاول أن تختار أنشطة أكثر إبداعية أو تعتمد على المشاركة في فريق ما من أجل أن تستمتع بالوقت الذي تنفقه في التدريب.


شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة