كيف أغير حياتي

  • الكاتب elyazid ismaili
  • تاريخ اﻹضافة 2017-02-11
  • مشاهدة 10

Image title

يتساءل الكثير من النّاس السؤال التالي: كيف أغيّر حياتي؟حين تنتابهم لحظات يشعرون فيها بالملل ممّا هم فيه، ويودّون لو أنّهم يحقّقون إنجازاتٍ أخرى غير تلك الّتي وصلوا إليها. وتتغيّر نظرتهم إلى أنفسهم فيغيّرون من تصرّفاتهم، ومن طرقهم في التعامل مع النّاس، ويطوّرون من ذاتهم وفقاً للأهداف الّتي طالما سعوا إليها. وللإجابة عن هذا التساؤل سنذكر لكم في هذا المقال بعض الطّرق الّتي يجب أن يتّبعها الفرد عند البدء في تغيير حياته


قيّم ذاتك:

_ حاول دوماً النّظر إلى مواهبك ومهاراتك العديدة الّتي تمتلكها في شتّى المجالات، والبحث عن الأمور التي تحبّ أن تخوض فيها. 

_ابدأ بتحديد أولويّاتك في الحياة .

_قم بتحديد الأمور التي ترى نفسك على قدر كبير من المسؤوليّة تجاهها، وتصقل شخصيّتك وتساعدك على تقويتها .

_حدّد النّقاط التي ترى نفسك أمامها عاجزاً، أو تشعر بالضّعف تجاهها، وتفشل دوماً في إثبات ذاتك فيها.


 حدّد مشاكلك:

_قسّم مشاكلك إلى عدّة أقسام: كمشاكل اجتماعيّة، ومشاكل ماليّة، ومشاكل نفسيّة وغيرها الكثير.

_حاول بعد ذلك تحديد ما يضعفك ويحزنك ويجعلك غير قادر على تمالك ذاتك أمامها.

_قم بوضع نقاط القوّة التي تقوّيك وتعزّزك وتجعلك شخصاً قوياً أمامها وقادر على مواجهتها كيفما كانت.

_قم بالنّظر إلى جميع النّقاط الّتي قمت بتحديدها سواء نقاط قوّة أو ضعف، وتمعّن في نقاط الضّعف، وحاول قدر المستطاع تقويتها، واجعلها تنحى منحاً إيجابيّاً.


 حدّد أهدافك:

 _قم بتحديد أهدافك سواءً أكانت قريبةً أو بعيدة المدى؛ فإنّ النّظر إلى أهدافك الّتي تسعى جاهداً إلى تحقيقها سواء أكانت أهدافاً صغيرة أم كبيرة، وتحديدها، والعمل على تعظيمها والاهتمام بها تجعلك دائم النّشاط وراضياً عن نفسك و مؤمن بقدراتك؛ فالأهداف والتّخطيط لها تمنحك العزيمة والصّمود أمام العواقب بشتّى أنواعها، وتزرع روح المثابرة لديك، لتسعى لنجاحها وتحقيقها؛ فتحديد الأهداف يجعلك دائم السّيطرة على الظّروف الّتي يمكن أن تعرقل مسارك، وتساعدك كثيراً على رسم مستقبلك جيّداً، وتخفّف عنك الكثير من العناء والتّعب في الأوقات القادمة . 


تتبع أخطاءك:

 قم بتتّبع الأخطاء الّتي تقع بها دائماً، واسع إلى تصحيحها، وخذ العبر منها؛ فهي سبيلك للتخلّص من نظرتك المحدودة إلى الأمور، وسبيلك للتخلّص من سلبيّاتك، وسبيلك للوصول إلى كلّ ما هو صحيح وناجح في هذه الحياة، فعند المساء قم بالجلوس مع ذاتك، وقم بتسجيل أخطائك الّتي قمت بارتكابها، وابدأ بحلّها واحدةً واحدة، حتّى تجد وسيلةً تردعك من الوقوع بها مرّة أخرى.


 تتبّع أخبار المشاهير:

 قم بالاهتمام دوماً بتتبّع أخبار المشاهير في العالم والعظماء الناجحين، واحرص على قراءة قصص نجاحهم، ومن ثمّ انظر إلى مسيرة حياتك، وقم بالتقاط اللحظات الّتي أحسست بقيمة نجاحك فيها مثل: مراحل دراستك، ومراحل عملك، وغيرها الكثير؛ فهذه اللحظات تجدّد الحياة في روحك، وتُكسبك قوّةً ودافعيّةً نحو الأمام.


شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة