كيف تتكيف مع ظروف حياتك؟! بقلم : د.مي خفاجة.. شاهد بالفيديو

Image title

  الظروف المجتمعية ومتطلبات الحياة تزيد من الضغوط النفسية لدي الأفراد ، وقد تشعر بعض الشباب بالاحباط أو الخوف من المستقبل ،ولكن ذوي الخبرات الحياتية يتكيفوا مع الظروف الحياتية التي تواجههم ، لذا سوف نتناول مفهوم التكيف ، أبعاد التكيف ، العوامل الأساسية المؤثرة في التكيف ، المشاكل التي تواجه الفرد غير المتكيف ، الطرق الايجابية التي تجعل الفرد متكيف . التكيف : يقصد به عملية ديناميكية مستمرة يهدف لتغيير سلوك الفرد وجعله أكثر توافقا بينه وبين البيئة .

أبعاد التكيف : تتمثل في بعدين هما (التكيف الشخصي تتمثل في (تكيف الفرد مع نفسه أولا ولديه القناعة الكاملة والرضا عن حياته ومحاولة اشباع رغباته بكل الاحتياجات المتاحة له ) ، التكيف الاجتماعي :تتمثل في (الظروف الاجتماعية المحيطة بالفرد ومحاولة التعايش معها من خلال اقامة العلاقات الاجتماعية مع الآخرين وعدم الشعور بالاضطهاد)) .

العوامل المؤثرة في التكيف :تتمثل في (العوامل الشخصية (تتمثل في اشباع الحاجات الأولية والشخصية ، تحديد الفرد لقدراته وامكانياته ، تقبل الذات) ، العوامل الاقتصادية (محاولة التعايش بالامكانات الاقتصادية المتاحة له وعدم النظر لآخرين) ، العوامل الاجتماعية (المشاركة المجتمعية الفعالة مع الآخرين بدون تدخل الغيرة والحقد ولكن بالمحبة والصدق في التعاملات) ، العوامل التعليمية (اهتمام المؤسسات التعليمية بتطوير ذاتها باستمرار لمواكبة التكنولوجيا الحديثة ) ، العوامل الأسرية (المعاملة الطيبة للآبناء ، تربية الابناء علي المحبة)) . المشاكل التي تواجه الفرد بسبب عدم التكيف :تتمثل في (الاحباط ، الاكتئاب ، القلق ، التوتر،ارتفاع ضغط الدم ، النوبات القلبية التي قد تؤدي إلي الوفاة ، الصداع النصفي ، العنف ،العدوان ، التنمر ، الحقد ، الغيرة ،السرقة ،الانتحار ، الأدمان ، الشعور بالعزلة الاجتماعية والنفسية ، الشعور بالخوف ، الخجل ) .

الطرق الايجابية التي يستخدمها الفرد للتكييف : تتمثل في (الثقة بالله ، قوة ايمانك وصبرك ، الموازنة بين الطموحات المستقبلية والظروف المحيطة ، تحديد المهام المطلوبة ، تقسيم المهام الكبيرة إلي مهام صغيرة يسهل القيام بها ، بث روح العمل التعاوني ، القدرة علي بناء الذات ، المرونة في التعاملات ، عدم النظر لحياة الآخرين ، المعاملة بالمحبة والصدق ، حب الخير للآخرين ، تنظيم الوقت وكيفية إداراته ، المشاركة في الخدمات المجتمعية ، بناء الأسرة علي التفاهم والثقة ، مواكبة التكنولوجيا الحديثة بما يتناسب مع بناء المجتمع ، التنشئة التربوية الدينية السليمة لآبناء ، عمل برامج تعديل السلوك لعلاج المشاكل التي تواجههم ، تعليم الابناء علي ايجاد الحلول البديلة لحل المشاكل ، تعديل الأفكار اللاعقلانية بأفكار عقلانية ، التوجيه والارشاد النفسي والأسري لأفراد ، محاولة ابراز المميزات في الشخصية ، عدم الشعور بالاغتراب والخوف ، التعبير عن الأفكار بطريقة مهذية ومحترمة ، الأستفادة من الخبرات السابقة في مواكبة المشاكل )تمام

Image title

Image title

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة