كيف تكون مبدعاً

  • الكاتب Zohir
  • تاريخ اﻹضافة 2017-05-13
  • مشاهدة 1,859

المبدع

عندما يطلق على شخص ما لقب مبدع، فهذا يعني تلقائياً أنّه يمتلك مقوّمات خياليّة، لا يمتلكها كثير من الأشخاص، فالمبدع هو شخص قادر على التفكير خارج الصندوق، وعلى استغلال الفرص التي تأتيه، وعلى توظيف مهاراته وملكاته المختلفة التي يمتلكها من أجل نهضته بنفسه، وبناء مستقبله وأحلامه، والشخص المبدع يستطيع خلق شيء من العدم، وتجميع العناصر المختلفة من حوله من أجل الوصول إلى ما هو جديد، كما أنه قادر حتماً على الانفكاك والانطلاق في هذه الحياة ساعياً من غير قيود تؤرقه وتحد من إمكانياته، فالمبعد ببساطة شخص غير مألوف. يعتبر الإبداع وسيلة من وسائل النهوض بالمجتمع والوطن، فهو قادر على إيجاد كل ما هو جديد ومفيد في الوقت ذاته، فالشخص المبدع لا ينتظر، ولا يقلد، بل يتبكر، ويعمل وينتج، فهذه هي مهمته ووظيفته الرئيسية والأساسية، وحتى يكون الإنسان مبدعاً لا بد من أن يكون غير تقليدي، وذلك من خلال ما يلي. 

كيف تكون مبدعاً؟

- يجب على المبدع أن يمتلك عقليّة نقديّة متميزة، فالعقليّة العادية التي تستقبل كلّ ما تراه أو تسمعه دون أن تعمل عقلها فيه هي عقلية غير نقدية غير قادرة على الإبداع، لأنّ الإبداع يأتي من خلال الإجابة على المعضلات والإشكالات التي لا يرى فيها الناس شيئاً غير مألوف، ولكن التاريخ أثبت أنّه عندما يرى المبدع في شيء ما شيئاً غير طبيعيّ في حين يراه الباقون طبيعيّاً، فإنّ غير الطبيعيّ من وجهة نظر المبدع سيصبح هو الطبيعي فيما بعد وذلك لأنه استطاع حل الإشكال الذي لم يراه سواه، خاصة إن اقترن بالأدلة والبراهين، وهذا ينطبق أكثر ما ينطبق على الإبداع العلميّ. 

- يجب أن تكون همّة المبدع عالية جداً، حيث يجب عليه أن ينهض لتحقيق مراده، فالجلوس، والكسل، والدعة، كلها صفات تنافى وتتناقض مع الإبداع الحقيقي المفيد، والجميل. 

- يجب تطوير مهارة التفكير العلميّ عند المبدع؛ لأنّه لا مكان للخرافات والخزعبلات في اكتشاف المجهول، وفي سبر أغوار الإشكالات التي تشكل على عقل الشخص المبدع. وهذا يرتبط إلى مدى بعيد بتنمية القدرة على التحليل وربط المعلومات بعضها ببعض، فالتحليل يساعد على الابتكار والإبداع. يجب على المبدع أن يتحرّر من كافة القيود التي تكبّله، والتي تمنعه من الإبداع بالشكل المطلوب، فالقيود لها أنواع عديدة منها ما هو اجتماعيّ، ومنها ما هو دينيّ، ومنها ما هو سياسيّ، ومنها ما هو اقتصاديّ، لهذا نرى أن بعض الأفكار الإبداعيّة تبقى حبيسة إمّا الورق أو عقل مبدعها ولا تنفذ إلا بعد وفاته بسبب زوال العائق الذي أعاق عملية تنفيذها.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة