معا ضد الفساد ولاجل عراق افضل

معا ضد الفساد

بقلم -مازن السوداني

كلنا نتفق انه لا يوجد مجتمع في كل أنحاء الأرض يخلو من الفساد.تلك حقيقة لا يمكن لأحد إنكارها
 لكن المشكلة الأخطر من الفساد، هي في الصمت عليه، هذا التبرير الذي نقنع به أنفسنا، لم يعد يصلح الصمت عنه، فنحن بتلك العقلية نشارك الفاسدين فسادهم، ونسمح لهم بتكرار فعلتهم .. فالصمت عن الفساد يزيد من فساد الفاسدين، وكما تعلمنا فإن المواطن هو المسؤول الأول عن أمن البلاد وحمايتها من أعداء الخارج، فإنه أيضاً المسؤول الأول عن حمايتها من الفساد الداخلي ... فقد بدأ (العراق ) نحو الإصلاح ومحاربة الفساد والمفسدين الساسيين ومن العمائم التي تساعدهم على التسلط على رقاب الناس حتى اصبحوا اليوم اخطر من الدواعش فأين المرجعية اين الخيرين الشعب العراقي يعاني الويلات والحرمان من ابسط مقومات المعيشة وهم يتنعمون في بيوتهم ومقراتهم وسفراتهم في اموال الشعب المحروم فيجب علينا ان ننهض من هذه الغفلة والتقاعس ونطالب بأقل شيء هو الخدمات وهذا من خلال مظاهراتنا المستمرة لحين إحقاق الحق في القضاء ومحاسبة كل من له يد في عرقلة مسير البلاد ... ندعوكم ياغيارى الى مظاهرات سلمية ضد الفساد ضد الظلم ضد الفاسد مع الإصلاح مع كل مايبني عراقنا الحبيب لجعله أمنا نظيفا فلنكن يدا واحدة موحدة نحو عراق امن من دواعش القتل ودواعش السياسة الذين لايهمهم سوى انفسهم ومصالحهم

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة