شارك هذا الموضوع

ممثل الوقف السني يؤكّد إن مهرجان مرجعية السيد الصرخي دعوة للتعايش السلمي

ممثل الوقف السني يؤكّد إن مهرجان مرجعية السيد الصرخي دعوة للتعايش السلمي


بقلم ضياء الراضي



للدور الريادي والأبوي لمرجعية السيد الصرخي الحسني التي إستوعبت كل اطياف المجتمع العراقي وإحتظنتهم دون أي استثناءات، فقد وجدوا الروح الابوية والعين الراعية واليد السخية التي لا تقتصر على جهة دون اخرى ولا لطائفة عن غيرها، وأيضا لا يستثني كرمه احدا أبدا كون سماحته ومن خلال سيرته العطرة التي كللتها المواقف النبيلة اتجاه كل الازمات وما اطلقه من مشاريع خطتها أنامله الشريفة من حلول مقابل الأزمات من أجل ان يكون للعراق المقام الذي يستحقه وأن يعيش شعبه عيشة كريمة بلا منّة لأحد عليه وقد سار سماحته بنهج أجداده الميامين من ال البيت الاطهار عليهم السلام وسلك سلوكهم المبارك وجعلهم نبراسا له سيرا على خطاهم المباركة بالدعوة الى العيش بود ووئام تحت راية الاسلام المحمدي الاصيل من خلال نبذ الفرقة والطائفية ونبذ مؤسسيها والداعين إليها من كل الفرق والملل بأسلوب علمي مبني على الادلة وهذا ما قام به سماحته بالتصدي الى الفكر الانحرافي الضلالي الضبابي الفكر الداعشي التيمي من خلال البحوث التحليلية في العقائد والتاريخ الاسلامي ومنها البحث الموسم (وقفات تحليلة موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي) والذي تصدى به سماحته الى تفنيد هذا الفكر المنحرف الفكر التكفيري الذي نشر القتل واراقة دماء الابرياء واشعل فتيل الطائفية بين ابناء الامة الاسلامية فكانت دعوى المرجع الصرخي للتصدي الى هذا الفكر الضال المضل لتعيش الامة بأمن وامان و سعادة وسلام، وهذا ما اكده الشيخ ناهض الثويني ممثل الوقف السني الذي لبى دعوة المكتب الشرعي في مدينة البصرة لحضور المهرجان الذي اقامه المكتب الشرعي تحت عنوان (الحسين نهج للتعايش بين الأديان) وقد ألقى الشيخ الثويني ممثل الوقف السني في البصرة كلمة في مهرجان " الحسين نهج للتعايش بين الأديان " الذي أقامه مكتب سماحة المرجع الديني الاعلى السيد الصرخي الحسني " دام ظله " في جامع الامام الباقر " عليه السلام " وسط مدينة البصرة الفيحاء حيث تطرق الشيخ في معرض حديثة الى مناسبة ولادة النبي محمد " صلى الله عليه واله وسلم " الذي يمثل روح الرحمة والإنسانية مستعرضًا مواقفا من حياة الرسول صلى الله عليه واله وسلم ، وكذلك اشار الى ثورة الامام الحسين عليه السلام وتمثيله لنفس النبي صلوات ربي عليهما، وخلال الكلمة اشار الشيخ الثويني الى مواقف المرجع الصرخي ولما يبذله من دور في توحيد صفوف الامة وان هذه الدعوة وهذا المهرجان الذي يحمل عنوان الحسين الذي يعتبر حلقة الوصل ومصدر القوة للامة الاسلامية، وفي ختام كلمته شكر القائمين على هذا المهرجان المبارك لما فيه من التفاته الى ان جوهر الدين في وحدة المسلمين والتعايش السلمي.

http://up.1sw1r.com/upfiles2/vcy82933.jpg

رابط بحث (وقفات تحليلة موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي)

https://www.youtube.com/playlist?

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري