ممن يخاف الافرنج ؟


بقلم //قيس المعاضيدي

الفرنج :هم اقوام محاربة اتحدوا ليشكلوا قوة واحد ه جاءوا من اوربا عبر بحر الروم (المتوسط ) فاحتلوا بيت المقدس عام (592ه)ودام احتلالهم له (88) عاما .وسيطروا على بلاد الشام ومصر وجرت معارك بينهم وبين العرب منها البحرية لانهم يمتلكون السفن الحربية ومنها البرية وتمكنوا من السيطرة على البلاد الاسلامية مستغلين تناحر واقتتالا لمسلمين فيما بينهم . فنهبوا البلاد واستغلوا خيراتها وقتوا وخربوا وسبوا نسائها .وما يهمنا من هذا تسليط الضوء على العوامل والاسباب التي ساعدت الفرنج لاحتلال البلاد الاسلامية في فترة حكم الايوبيين الزنكيين ضمن (الدولة العباسية) لان في تلك الفترة وقعت حوادث جعلنا نتأكد بشكل لا يقبل ادنى شك ان احتلال وبقاء الفرنج جاء نتيجة سياسات لحكام الدولة الايوبية الخاطئة سهلت واعانت الفرنج على احتلال البلاد ونذكر منها :عندما طلب المعتضد الفاطمي من الحاكم الزنكي نور الين ان يتسلم حكم الدولة الفاطمية خوفا سيطرة الفرنج عليها حتى يحافظ على بيضة الاسلام !! فتسلمها صلاح الدين الايوبي مكرها بدون جهد وعلى طبق من ذهب وعليها( حبة مسك ) وما ان استلم مقاليد الحكم حتى غنم الالقاب والمناصب وتوسيع النفوذ والاستيلاء على الاقطاعات وتوزيعها على افراد عائلته وحرمان افراد الدولة الفاطمية من حقوقهم .فاتصل من حرمهم بالإفرنج ليستنجدوا به ضدة ,فعندما سمع صلاح الدين بالخبر قضى عليهم مما واجهة ثورة شديد ضدة فقمعها ا بأنزال العقاب بهم تلوا العقاب فقتل منهم الآلاف مع عوائلهم ونهب املاكهم وشرهم ولعل هذا من احد الاسباب والاسباب كثيرة .

. وايضا من اسباب بقاء الفرنج .تحاشي صلاح الدين الاحتكاك بهم حسب ما يذكر (ابن الاثير الكامل /9 / 432) حيث ذكر ان نور الدين الزنكي عم صلاح الدين الذي اتفق معه على محاصرة الفرنج وطردهم. ولكن صلاح نكث الاتفاق وعاد الى مصر لأسباب واهية .وجعل من عمة يواجه الفرنج وحيدا . ولم يكتف صلاح الدين بذلك . فجهز الجيوش لتوسيع نفوذة على حساب الحكام المسلمين الزنكيين الباقيين أي يتصارعوا فيما بينهم كما اسلفنا سابقا فاستولى على الموصل ونصبين والكرك ودمشق بينما الفرنج ينهبوا ويخربوا من الجانب الاخر من البلاد الاسلامية! وبعد هذا هل يخاف الفرنج من المسلمين ؟

ومن اسباب احتلال الفرنج للبلاد انشغال السلطان الفاتح والملك الناصر باحتلال المناطق والاستيلاء عليها مقابل الرشا كما حصل من (مظفر الدين كوبكري) صاحب سنجار واربل والفرنج دخلوا دمشق وخربوا فيها وعقد الصلح معهم حتى يتفرغ للحصول على النفوذ من ابناء جلدته . والادهى والامر من ذلك جهز الجيوش من اجل انقاذ مغنية وعشيقها الخليفة الزنكي .ويصالح الفرنج والاسماعلية !! بعد هذا نسال هل الفرنج يخافون المسلمين ؟ وبلغ من نهب الفرنج للعرب المسلمين السيل الزبى مما جعل الشارع والضغط الشعبي يضغط على السلطان الفاتح والملك الناصر بتحرير بيت المقدس وطرد الفرنج منها . ويسمح ويعفوا عن الباقين بالخروج وتجميعهم في( صور) ليعيدوا تنظيمهم من جديد ويشنوا الحملات على المسلمين للثأر من طرهم من القدس رغم علم صلاح الدين بذلك !!!

وبلحاظ الانشغال عن المحتل وعدم مواجهته نذكر حوادث : منها يذكر المؤرخون في تاريخ الحديث والمعاصر للوطن العربي انه عندما احتل بريطانيا العراق واجه الجيش البريطاني المحتل مقاومة شديده في جنوب العراق من قبل القبائل التي تقطن هنالك في واقعة ( حصار الكوت) فانكسر الجيش البريطاني وقتل الجنرال البريطاني (طاوزن ) لان القبائل لم تتصارع على السلطة وبينما لم يجد الجيش البريطاني مواجه عند احتلال بغداد لان السياسيين استنجدوا بالبريطانيين على بعظهم البعض كما حصل في الحكم الايوبي في مصر .وبعد ها هل نشك ان البريطانيين آنذاك يخافون العراقيين؟ وحادثة اخرى: وهي عندما احتلت امريكا العراق عام (2003م) والتي نعيش هذه الايام ذكراها واجه الجيش الامريكي مقاومة في جنوب العراق في منطقة ام قصر حيث ابدوا اهل ام قصر بسالة فائقة بمقاومة المحتل الامريكي رغم انهم من الجانب الاخر دخلوا بغداد وسقطت بأيديهم لان السياسيين منشغلين بالمنافع الشخصية وتخالهم استنجادهم بالمحتل الامريكي للحصول على الكرسي من صدام آنذاك بينما اهل ام قصر ليس لديهم غير حب وطنهم . وبعد هذا نسال هل يخاف الامريكان من العراقيين؟

والان ايضا نذكر حادثة ماثلة ونعيشها الان كدليل على التخاذل اما المحتل وهي عندما احتلت داعش مناطق من العراق وسوريا وليبيا مستغلين صراع السياسيين فيما بينهم فاستنجد البعض بداعش على البعض الاخر !! فهنا نسأل السؤال الذي سئمنا منه هل تخاف داعش من العالم ؟

نعود الى فترة حكم الايوبيين واحتلال الفرج ونذكر ايضا ان التي تلت وفاة صلاح الدين الايوبي لم تكن افضل من فترة صلاح الدين وكأنما ورثوا الحالة من صلاح الدين حيث الصراع على النفوذ بين اولاد صلاح الدين وعمهم والتحالفات فيما بينهم ضد الاخر وترك المحتل الفرنج بنهب ويقتل .

وايضا لعلها من اسباب سكوت المسلمين الأيوبيين عن احتلال الفرنج .يأتي البعض ويمجد الدولة الايوبية بتكريم شخوصها ويعتبرهم عادلين كما فعل ا(الرازي) بإهدائه كتاب ( اساس التقديس ) لأبو بكر ابن ايوب الايوبي (الملك العادل) ويعتبره مصداق للعدالة ويؤيده بذلك ابن تيمية وابن الاثير . حيث يعتبر ابن تيمية ان الدولة الايوبية عادلة ويسميها (دولة مقدسة) سبحان الله بعد كل الذي حصل !!!! هذا هراء وتحجير للعقول والضحك على العقول وذر الرماد في العيون ودس السم في العسل وبعد ذلك يكفر ويقتل كل من يزور القبور ويبيح المحرمات المهم يكفر الباقين ويقتلهم يدخل جنة الامرد رب التيمية المجسمة . هذه الكلمات استقتها من محاضرات المرجع الصرخي الذي دائما يؤكد في محاضراته قراءة التاريخ قراءة صحيحة والتمعن بة لدحض كل من يحرف الحقائق لتكفير الناس وتحجير عقولهم .من قبل ابن تيمية واتباعه .ذلك ضمن بحث تحت عنوان (وقفات مع توحيد التيمية الجسم الاسطوري).

https://www.youtube.com/watch?v=83_YfcgCd80

https://www.youtube.com/watch?v=EsGMcA4NrHQ

https://www.youtube.com/watch?v=6I_FZJ0bAIM

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة