من الليج 1 للعالمية | سوني أندرسون .. الأسطورة الذي قاد ليون للأضواء

  • الكاتب islam muhmmed
  • تاريخ اﻹضافة 2017-02-26
  • مشاهدة 13

في الـ11 من شهر يونيو لعام 2007، وقف المهاجم البرازيلي الدولي الأسبق "سوني أندرسون" لآخر مرةٍ في وسط دائرة منتصف ملعب "جيرلاند" -الاستاد القديم لنادي أوليمبيك ليون- حاملاً ابنته الصغيرة بين ذراعيه ليقرأ لافتةً رفعتها الجماهير في المدرج الجنوبي للملعب "اللاعبون يمرون، ولكن العظماء يبقون للأبد، لن ننساك أبداً يا سوني".

كريستوف دوجاري، مارسيل دوساييه، بيب جوارديولا، إنزو سكيفو، ليليان توران، راي وتييري هنري، قرأوا جميعاً تلك اللافتة أيضاً... إذ احتشد بعضٌ من أساطير تاريخ الدوري الفرنسي للوقوف بجانب آندرسون، اللعب معه للمرة الأخيرة، تذكر صديقهم ومشاركته الاحتفال بإنجازاته الكبيرة.

وانضم لهولاء العظماء 27 ألف مشجعٍ ملأوا مدرجات ملعب جيرلاند لحضور مباراة اعتزال النجم الذي قادهم للمجد -لقب الليج 1 لأول مرةٍ في تاريخ النادي عام 2001 قبل أن يقودهم مُجدداً لتحقيقه عام 2002- حيث رفع الجماهير المحتشدة في المدرج الشمالي اللافتة الأكثر لمساً للمشاعر في تلك الأمسية... "ليون حلم، وأنت يا سوني حققت حلمه، شكراً لك".

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة