من داخل اروقه العلم

  • الكاتب محمدنصير
  • تاريخ اﻹضافة 2016-12-27
  • مشاهدة 21

بسم الله الرجمن الرحيم 

الصلاه والسلام علي رسول الله ...

(هام جدا )(كل مجتمع يحي فيه نسبه تختلف عن النسبه السائده )

ها نحن الان نعيش في مجتمع لا بد من الاعتراف مره اخري بل مرات عديده اننا مجتمع لا يملك اي( مقومات الحياه ) .اما بعد :-

عند الاطلاع السريع علي الحياه الفكريه في مصر تري العديد من اصحاب الفكر و الثقافات العاليه الذين كانو دائما ما ينادون بأهميه التغير في هذا الوضع المتدني الذي يحيا فيه المجتمع .

وبعد ان تصل الي الحاضر الذي تحي فيه تري انه لم يحدث اي تغير ايجابي علي الطلاق .!!!.

بل  يزداد الامر سوء علي سوء .!!! فتتوقف  وتسال اين ذهب كل ما قيل من اصحاب الفكر ؟! بل هل كانو حقا اصحابفكر ؟!!

لا احتاج ان اجيب علي هذا السؤال .. بل كل ما استطيع ان اقدمه الان ان اقول ان كل ما كتب لا يستطيع حقا ان يغير حال مجتع سيئ .

فلو حاولنا ان نلخص كل ما كتب مطالبا بالتغير نجد نفسنا امام جمله واحده تلخص عشرات السنين من الكتب والشعارات وهي 

 ( لا بد من التغير من الوضع السيئ الي وضع افضل )

وكل ما يشبه هذه الجمله من كلام فضفاض لا يحمل اي معاني واضحه او  ملامح معبره عن الوضع السي الذي يكرهونه وهذا الوضع الافضل الهلامي عديم الملامح الذي يربو اليه قلوبهم في خيال عقل كسول لا يملك ادوات يقدمها لشعب جاهل يستطيع من خلالها الانتقال من وضع الي وضع .

وها انا اكرر هذه الجمله التي اصبحت ذات طعما قذر (لا بد من التغير من الوضع اليسئ الي وضع افضل ).

وحتي لا نراها لا معني لها :- لا بد ان تتغير الي ("كيف" التغير من الوضع السئ الي وضع افضل ).

كما اراه وبلا اي مقدمات لا بد من التغير الجذري في "ملامح التعليم" في مجتمعنا  بنسبه 180 درجه علي الاقل .

لناخذ صوره قصيره من مرحله من مراحل التعليم  وهي "التعليم الجامعي "

لان التعليم الجامعي لا اره جزء من التعليم بالقدر الذي اره انه هو الشكل الذي تستطيع فيه ان تعرف ما هي نتيجه التعليم الذي دام الي 12 سنه تعليم  في المراحل السابقه " ان جاز لنا ان نسمبه تعليم "

يمكن لك ان تتخيل امامك الان قاعه محاضرات بها طلاب جامعين واستاذ جامعي.

وهذا السيد المبجل  يجلس ويزود ابنائه الطلبه من علمه ومعرفته المتواضعه ذات القيمه الكبيره .( وهذه الصوره الخياليه بكل تاكيد ليست موجوده علي الاطلاق )

-* بل كل ما تراه هو مجموعه من الاشخاص يقومون بدور الطلاب الجامعين وشخص اخر يقوم بدور استاذ الجامعه ، 

فيتظاهر الاستاذ انه يملك علم لا احد يملكه غيره ويتظاهر انه يقوم بالشرح كما يجب ان يكون ، وعلي الصعيد الاخر يتظاهر الطلاب بانهم في اعلي حاله من التركيز  والفهم .

والعجيب في الامر ان كل منهم يعرف من داخله انه يجب ان لا يتواجد هنا .

فالطالب يعلم جيدا انه لا يملك اي مقومات طالب جامعي ولا يستحق ان يتواجد هنا ولكنه يتظاهر بانه هو العالم الصغير  ،

كما الاستاذ الجامعي يعلم كل العلم انه لا يملك اي مقومات المحاضر ولا اي مثقال من العلم او حتي قشوره ومع ذالك يظل مستمر في هذا التمثيل .

 وكل منهم يعرف حاله الاخر كما يعرف وضع ذاته ..وفي النهايه نامل ان يحدث التغير . باي وسيله ؟! لا ندري ولا نريد ان نعلم ! انما نريد التغير !!

هذه اللوحه من التعليم الجامعي ما هي الا نتاج لنظام تعليمي فاشل علي مدار 12 سنه سابقه لهذه المرحله لا يعامل الطالب علي انه انسان له الحق في التعليم الحقيقي .

النظره الوحيد لهذا النظام الفاشل هي نظره الاحتقار للشخص ، فكان لانه اسمه طالب فانه يطلب الشفقه والاحسان .!!

يتم التعامل مع الانسان داخل هذا النظام الفاسد علي انه  اشبه  بالدميه التي يحق له ان يتلاعب بها كما يشاء فيقوم علي اساس الغاء ملكه العقل بك ما فيها من ابداع وابتكار .

ويعمل جاهدا علي تنميه القصور في الشخصيه والتشتت الذهني والعاطفي . وتحطيم كل ملامح الهويه الحقيقيه  فلا يعلم الطالب لاي ثقافه ينتمي

والتباين الشديد وكميه النفاق التي  يتربي عليه طفل في بدايه حياته  بين مبداء يتعلمها علي يد اساتذته ،وبين واقع حياتي يحيا فيه بكل ما يحمل من سلوكيات تتصادم مع عمليه علميه لم يكتمل ركنها التطبيقي . ...اي بكل بساطه ( هدم روح طفل في بدايه بنيانها)

كما ان هذا الرجل الناضج الذي يفرض انه يحمل رساله من اهم الرسائل الانسانيه، لا هي اهم الرسائل الانسانيه علي الاطلاق  وهي ( بناء شخص انساني ) .

ينظر الي رسالته بكل احتقار وسخريه ولا يطلب من ورائها الا العائد المادي "فقط ".

وتري مدي القصور النفسي داخل المدرس فكلما انتقل من مرحله دراسيه الي اعلي يذداد الجشع المادي المعلن والتخلي عن الكرامه الانسانيه لذاته ورسالته التي ترتبط بالسماء .."وفي نفس الوقت يطالب باحترام المجتمع له" !!!!!!!!!!!!!!!!

وعند العوده للوحه السابقه من داخل الجامعه تري امامك النتيجه النهائيه للمنتج التعليمي من فرد مجتمع بدرجه طالب :- لا يملك اي خريطه انسانيه للقواعد للحياه البشريه القويمه او عقل ناضج يمكنه ان يبحث عن الصواب لانه بكل بساطه لم يدخل هذا المكان  الا من اجل الحصول علي ورقه لا تساوي شيئ من نظره الا كصوره علي حائط منزله  تدعي (الشهاده)

كما تري  فرد مجتمع بدرجه استاذ جامعي  :-كان في يوم من الايام بدرجه طالب استطاع ان ينغمس في نظام تعليمي قاتل ليصل الي جسم ادمي متحرك وضع ذاته في قالب صلب فلاذي        ..........      "ويهدر كل طاقته في محاربه اي محاوله للتغير الحقيقي للوضع السيئ "

ويخرج امام المجتمع علي رئسهم طلابه مردت (لا بد من التغير من الوضع السيئ الي وضع افضل)....

(هام جدا )(كل مجتمع يحي فيه نسبه تختلف عن النسبه السائده )

م.نصير.

https://www.facebook.com/mohamed.noser.965

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة