مَن يصوم من نجوم بوليوود خلال شهر رمضان

لا شكّ أنّ عشاق السينما الهندية ونجومها في عطش لمعرفة من يصوم ويلتزم بالفرائض الدينية خلال الشهر الفضيل. جولة سريعة على أهم مشاهير بولييود لنعرف ماذا يقولون عن شهر رمضان المبارك ومدى التزامهم بالفرائض الدينية:

سلمان خان                    

إنّ شهر رمضان هو شهر البركات الوافرة من الله سبحانه وتعالى. وهو يغفر لك جميع ذنوبك، ويجعل قلبك وروحك نقيين وطاهرين. وفي شهر رمضان المبارك، فإنّ الله برحمته العظيمة يعطينا الفرصة لنكون بشرًا صالحين من جديد. وإنّه واجب علينا أن نؤدي جميع فرائض رمضان، ولكن لا يعني ذلك أن تمضي بقيّة العام وأنت ترتكب الذنوب والمعصيّات. وعيد الفطر هو تتويج لشهر طويل بأكمله من الصيام، وهو وقت الاحتفال مع الأقارب والأحبّاء. وأنا أحتفل به مع جميع المعجبين، بإهدائهم فيلمًا حديثًا يتزامن مع شهر رمضان المبارك.

آشوريا راي تفوز بلقب الأكثر أناقة على موقع "سيدتي نت"

سيف علي خان

إنّ شهر رمضان من أكثر الشهور المحبّبة إلى النفس، وأكثرها قداسة خلال السنة. وضمن نطاق العائلة، فإنّ الاحتفال بعيد الفطر يتمّ بأسلوب عظيم . وخلال هذا الشهر نتوقف عن ارتكاب المعاصي، ونكون طيّبين وجيّدين مع الآخرين حولنا، ونحاول أن نؤدي جميع فرائض رمضان بأفضل وأقصى ما نستطيع. ونحاول كذلك ألّا يكون أيّ مسلم فقيرًا من إخواننا، خالي الوفاض خلال هذا الشهر الفضيل.

كارينا كابور خان

في الحقيقة أنا أكثر تشويقًا للاحتفال بشهر رمضان المبارك. وفي البداية كنت معتادة على الاحتفال بشهر رمضان المبارك، مع معظم أصدقائي المسلمين، ولكن الآن وبعد أن تزوجت أحد أفراد عائلة خان، أحاول أن أتّبع خطواتهم في كلّ ما يفعلونه خلال هذا الشهر الفضيل، ولكن بطبيعة الحال سوف يستغرق الأمر منّي بعض الوقت الإضافي، للتكيّف مع عائلة سيف، في ما يتعلّق بطقوس شهر رمضان المبارك.

شاروخان

بالنسبة إليّ فإنّ شهر رمضان المبارك يحمل أهميّة كبيرة للغاية، ففي هذا الشهر يطلب الإنسان المغفرة من الله عن جميع ذنوبه. كما أنّ بإمكان المرء، أن يؤدي الفرائض بقلب نظيف وطاهر. والأهمّ من ذلك كلّه،  هو الاهتمام بالفقراء والمحتاجين بأقصى ما يستطيع الشخص.

عامر خان

بالطبع يجب أن يكون دين الشخص أقرب إلى قلبه. ويجب أن يكون أداء جميع الفرائض، أولويّة بالنسبة للمرء في حياته. كما يجب أن نتمنّى الخير للبشريّة والإنسانيّة، وأن يأخذ هذا الأمر الأولويّة في حياة المرء.

عمران هاشمي

أعتبر شهر رمضان المبارك شهر الخشوع والتديّن. وعلى الأرجح أنّني وبسبب بعض قيود الوقت، وبعض الظروف التي لا يمكن تفاديها، يفوتني أداء بعض الواجبات الدينيّة، ولكنّني أحاول قدر استطاعتي أن أؤدي جميع الفرائض خلال شهر رمضان المبارك.

شهيد كابور

قبل أن أتحدّث عن أداء الفرائض خلال الشهر الفضيل، أود أن أقول إنّني خلال فترة طفولتي، وعندما حاولت أمي والشيخ الذي كان يأتي إلى منزلنا كلّ يوم، لتعليمي قراءة وترتيل القرآن الكريم، فشلا فشلًا ذريعًا، وكنت منزعجًا للغاية لعدم قدرتي على تعلّم قراءة اللغة العربيّة والآردو، ورغم محاولاتي لم أنجح، وحتى أصدقائي انزعجوا منّي عندما كنت أتطفّل عليهم، لكي يعلّموني قراءة القرآن الكريم. وفي النهاية قررت أن أتحدّث مع الله سبحانه وتعالى، مباشرة بواسطة الصلوات والدعوات في الليل، وأقدّم له اعتذاري اللطيف، وبعد ذلك قررت قراءة القرآن الكريم باللغة الإنكليزيّة، وهذا الأمر ساعدني كثيرًا. وأمّا الآن فأنا فخور للغاية بأنّني أحفظ معظم الآيات القرآنيّة المهمّة عن ظهر قلب، وتعلّمت كذلك الصلوات بالطريقة ذاتها. وبالنسبة إليّ  خلال شهر رمضان المبارك، فإنّني لا أسمح لنفسي بأن أُهمل الواجبات والمسؤوليّات الدينيّة الملقاة على عاتقي. لا أجد صعوبة في أداء الصلوات الخمس، كما أنّني أصوم والحمد لله، وحتى اليوم لم أفوّت صيام أيّ يوم على الإطلاق.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة