نهج اهل البيت نعمة الهية .....لأنه الهداية والخلاص من الفت

نهج اهل البيت نعمة الهية .....لأنه الهداية والخلاص من الفتن
بقلم :ضياء الراضيّ
بين سماحة المحقق الاستاذ الصرخي الحسني خلال بحثه الموسوم (الدولة..المارقة...في عصر الظهور...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم)
المحاضرة العاشرة منه ان نهج اهل بيت الرسالة هو النهج القويم وهو النهج الذي فيه الخلاص وهو البيان للحقائق والمعرفة الالهية وكان من كلام سماحته قوله:
(نهج أهل البيت نهج قرآني
في تفسير قوله تعالى: {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَىٰ}طه82 . عن الطبري : وقَالَ آخَرُونَ بمَا ...سَمعْت ثَابتًا الْبُنَانيّ يَقُول في قَوْله : { وَإنّي لَغَفَّار لمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَملَ صَالحًا ثُمَّ اهْتَدَى } قَالَ(ثابت) : إلَى ولَايَة أَهْل بَيْت النَّبيّ ( صَلَّى اللَّه عَلَيْه وآله وَسَلَّمَ. (
أقول : ولاية أهل البيت (سلام الله عليهم ) تأتي بعد التوبة والإيمان والعمل الصالح، هي توفيق من الله سبحانه وتعالى، فمن رزقه الله أن يكون في عائلة، في مجتمع، في مكان، في أرض، في ولاية، تعتقد وتلتزم بولاية أهل البيت (سلام الله عليهم) ...، فهذه نعمة من الله، هذا فضل من الله، فعلينا أن نشكر النعمة، علينا أن نلتزم بنهج أهل البيت، علينا أن نلتزم بالولاية الصادقة التي أنعم الله بها علينا، أن نكون زينًا لهم لا شينًا عليهم . (
فخط ال البيت هو خط الرسالة المحمدية الاصيلة منهج الهي لا غبار عليه وفي ولايتهم الخلاص من الفتن ومضلات الفتن في الدينا والنجاة من العقاب والعذاب في الاخرة لانهم كمال الدين وتمام النعمة وهم السراط القويم واتباعهم هو الصدق والاخلاص والعبادة الحقيقية لله سبحانه وتعالى وهم منهج الحياة القويم وهم على نهج جدهم وهو القائل صلى الله عليه واله وسلم ((وما بعثت الا لاتتم مكارم الاخلاق )) فبناء الانسان الحقيقي التابع ال البيت الاتباع الذي اراده الله ورسوله باتباعهم بناء المجتمع لان متبعهم ينتمي الى اسرة سلكت وسارت على تلك القيم والاخلاق الالهية المحمدية الاصيلة كالايثار الوفاء والاخلاص والصدق وحسن الجوار وكظم الغيض والنصح والارشاد والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فاتباعهم نعمة لا تضاهيها نعمة ورحمة الالهية قد من الله بها على ذلك العبد لانهم كانوا سلام الله عليهم ولازالوا قناديل النور التي تضيء ظلمة الضلالة التي يسعى لها المارقة والمنحرفون ومن يريدوا ان يشوهوا الدين وافكاره فاتباع الائمة والسير بولايتهم هوالخلاص والنجاة من كل هذا وذاك وعدم الوقوع بمنزلق الانحراف والشذوذ والانخراط برذائل الاخلاق الذي نهوا عنه وضحوا بأنفسهم وبكل شيء من اجل الدين من اجل الامة من المجتمع من استقامة الدين وخير تضحية واروعها تلك التي سطر حروف ملحمتها الامام االمنتجب والسبط الثائر الامام الحسين (عليه السلام)هو واهل بيته وصحبه المتجبية في صحراء نينوى ليقارعوا قوة الشرك والظلام بنفوس ابيه خلدت مع خلود الزمن ..............

المحاضرة العاشرة من بحث(الدولة..المارقة...في عصر الظهور...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم)
goo.gl/ZmNqUn

+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة