هكذا ضحى حافظ الأسد بكتيبة المغاربة في الجولان السوري