هيكل .مصر يكتب :تفاصيل مقتل النوساني أخطر مسجل فى مصر .. شاهد الفيديو

مقتل النوساني أخطر مسجل خطر. --------------------- ----هيكل .مصر -------------،تفاصيل مقتل النوساني «توربيني»
بسيون الجديده على أيدي الأهالي..
شهدت منطقة نصر الدين بمدينة بسيون التابعة لمحافظة الغربية حالة من البهجة والفرحة بعد استقبال العائلات خبر مقتل التوربني الجديد " عاطف يوسف عبد الغني النوساني " وشهرته "أحمد النوساني " مسجل شقي خطر والمتهم فى 34 قضية متنوعة ما بين هتك عرض الأطفال والفتيات والسطوة والبلطجة وخطف الإناث ومعاشرتهن كرها عنهن .

أطلقت السيدات الزغاريد ووزعن الحلوي بعدما نجح عدد من أبناء العائلات في القضاء على أسطورة البلطجة وقتله أمام منزله لحماية أبنائهم وذويهم من بطشه بعدما يأس الجميع من ردعه وتأمين حياتهم .

تعود أحداث الواقعة حينما أخلي سبيل البلطجي "النوساني " من السجن فى 25 إبريل الماضي وعاد لممارسة نشاطه الإجرامي من جديد وإرهاب المواطنين القاطنين بالمنطقة محل إقامته وشرع فى التعدي جنسيا على أحد الشباب تهديد السلاح بعد استدراجه لشقته بالمساكن الشعبية بحي نصر الدين وعندما علم شقيق الشاب أسرع إلى منزل المسجل خطر لإنقاذ شقيقه وعندما حاول التعدي عليهما قام الاثنان بطعنه بالسكين التى كان يهدد بها الشاب أثناء محاولة التعدي عليه جنسيا، فسقط قتيلا، وسلم الشقيقان نفسيهما صباح اليوم الثانى من وقوع الجريمة للشرطة وتم تحرير محضر رقم 2556 لسنة 2017م وباشرت النيابة العامة التحقيق فى الواقعة وأمرت بحبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيقات .

كان اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية إخطارا من العقيد محمود كشك مأمور مركز بسيون يفيد بمقتل البلطجي أمام شقته بذات المنطقة السكنية كما انتقل الرائد محمد العيسوي رئيس مباحث مركز بسيون وقوات من الشرطة السرية والنظامية إلى مكان الواقعة وتم الدفع بخبراء الأدلة الجنائية فكشفت المناظرة عن وجود القتيل مطعونا بسكين خمس طعنات في البطن وثلاثة بالظهر وقررت النيابة العامة بنقل الجثمان مشرحة طنطا وتحديد مرتكب الواقعة والتحريات.

بتقنين الإجراءات الأمنية أسفرت التحريات عن أن مرتكبي الواقعة كل من صبحي صلاح سعد الفارة وشقيقه صلاح صلاح سعد الفارة وشهرته حمدى وتم ضبطهما وهما مصابين بجروح قطعية وسطحيه دفاعا عن أنفسهما أثناء التشاجر مع أسطورة البلطجة وتم عرضهما على النيابة العامة التى أمرت بحبسهما .

كشفت مصادر أمنية ان البلطجي المقتول على أيدي أبناء عائلات منطقة حي نصر الدين ارتكب عدة وقائع منها استدراج وهتك عرض اطفال صبيان فى شقته الخاصه بحى نصر الدين ببسيون تم اتهامه فى 2010 م الماضى واغتصاب طالب بمدرسة الصناعه ببسيون وتم القبض عليه حينها وعند إيداعه حبس مركز شرطة بسيون قام باغتصاب صبى بالحبس وتم الحكم عليه بعشرة سنوات وتم الإفراج عنه عفو 25 يناير الماضى تم إخلاء سبيله فى نهاية إبريل كما هو مشار اليه .
وأفادت المصادر الأمنية أن البلطجي مسقط رأسه بقرية الكوم الأبيض شبراطو ومقيم سكنا مساكن نصر الدين بسيون من مواليد 25/7/1986 م مسجل شقي خطر علي الأمن العام سبق ضبطه واتهامه في عدد 30 قضية متنوعة مابين هتك عرض الأطفال والاعتداء الجنسي عليهم وخطف انثي ومعاشرتها بالاكراه وهتك عرض داخل السجن والسلاح والضرب والسرقة وتعدى علي مساعد شرطة وشروع في قتل وتعرض لأنثي وغيره ومفرج عنه من السجن منذ أسبوع تقريبا بتهمة هتك عرض طفله وفور خروجه من السجن شاع الرعب والفزع بين سكان منطقته خشية من جرمه وبلطجته الفادحة .

Image may contain: 2 people 

  Image title
شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة