"وزارة التربيه و التعليم الثانوية العامة " تناقش ضوابط وإجراءات تظلمات مع مستشارى المواد

التقى الدكتور رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام ورئيس امتحان الثانوية العامة بمديرى عموم تنمية المواد الدراسية والموجهين العموم والموجهين الأوائل المشاركين فى أعمال تظلمات الثانوية العامة الدور الأول للعام الدراسى 2016/ 2017، لمناقشة ضوابط وإجراءات عمليات مراجعة تظلمات الثانوية العامة، والإسراع فى الانتهاء من نتائج التظلمات.

وأكد حجازى، أن عملية الاطلاع على المواد المتظلم منها الطلاب بدأت اليوم، كما تبدأ غدًا مراجعة كراسات امتحانات الثانوية العامة، وأن هذا الدور يستكمل الجهود التى قامت بها الوزارة فى العملية الامتحانية، ووجه بالتعامل بشفافية وموضوعية، ووضع مصلحة الطالب فى الاعتبار الأول.

ووجه حجازى الشكر على الجهود التى بذلت من حيث التنظيم والسير والنتائج، مشيرًا إلى أن امتحانات الثانوية العامة تعتبر مهمة وطنية، وأن النتائج أظهرت حصول كل طالب على حقه، وأن عملية التظلمات حق من حقوق الطالب.

ووجه حجازى بضرورة مراجعة الورقة باهتمام للحالات الآتية: وجود أجزاء من الإجابة غير مقدرة، مشددًا على مراجعتها جيدًا حتى إذا لم يدونها الطالب فى ملاحظاته.

كما وجه حجازى أيضا بمراجعة صحة جمع جزئيات درجات كل سؤال من الداخل أو عدم مطابقتها للدرجات المدونة على المرآه الخارجية لكراسة الإجابة، مشيرًا إلى الاهتمام بمراجعة السؤال الذى له جزئيتن، حيث أنه لا يتم التصحيح مرة أخرى، ولكن إذا تلاحظ وجود جزئية غير مقدرة لابد من تقديرها.

كما وجه بمراجعة جمع الدرجات الكلية للأسئلة على المرآه الخارجية لكراسة الإجابة.

ومن جانبه أكد خالد عبد الحكم مدير عام الإدارة العامة للامتحانات على أن الوزارة كانت تحرص على عدم حدوث أى تسريب للنتيجة النهائية للثانوية العامة قبل اعتمادها من الدكتور الوزير، وأشاد عبد الحكم بنجاح منظومة الامتحانات هذا العام والعاملين عليها لأنهم آثروا المصلحة العامة على المصلحة الشخصية، وقاموا بالعمل بكل انضباط وكفاءة.

كما أشار عبد الحكم إلى أنه تم الحرص على البدء فى أعمال الاطلاع على كراسات الامتحان، والمراجعة بعد بدء تلقى طلبات التظلمات بوقت قليل حتى يتم الإسراع فى النتائج مبكرًا. 

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة